الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في أحدث استطلاع رأي: محمود عباس يحظى بغالبية أصوات الفلسطينيين

تم نشره في الأحد 5 كانون الأول / ديسمبر 2004. 02:00 مـساءً
في أحدث استطلاع رأي: محمود عباس يحظى بغالبية أصوات الفلسطينيين

 

 
غزة - الدستور: أظهرت نتائج أحدث استطلاع للرأي العام الفلسطيني في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة، لقياس نسبة التأييد الشعبي لمرشحي الرئاسة الفلسطينية المقبلة، أن رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ومرشح حركة »فتح« محمود عباس »أبومازن« لا يزال يحظى بغالبية أصوات الناخبين مقارنة بالمرشحين الآخرين لو أجريت الإنتخابات في غضون هذه الأيام.
وأظهر الاستطلاع الثاني، ضمن سلسلة الاستطلاعات، التي تجريها دائرة المسوح وقياس الرأي العام في الهيئة العامة للاستعلامات، ان »أبومازن« حظي بتأييد 53% (مقارنة بـ 40.5% في الاستطلاع السابق) من إجمالي المستطلعين في الضفة الغربية وقطاع غزة، يليه في ذلك سكرتير المبادرة الوطنية الفلسطينية، د.مصطفى البرغوثي، وحظي بـ19.1% (مقارنة بـ20.3%)، فيما حصل كل من: أستاذ العلوم السياسية في جامعة النجاح الوطنية بنابلس، عبد الستار قاسم على 4.6%، (مقارنة بـ5.4%)، ورئيس المجلس التشريعي حسن خريشة 2.4% (لم يكن مرشحاً نفسه خلال فترة إجراء الاستطلاع السابق)، والصحافية المقدسية، ماجدة البطش 1.2%، (1.1% في السابق)، ومرشح حزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي 0.9% (لم يكن مرشحاً)، ورئيس لجنة العاملين والمحاضر في جامعة الأزهر بغزة، أيوب عثمان 0.4%، ( 0.8% في السابق)، والدكتور عبد الكريم شبير وحصل على 0.4%، (لم يكن مرشحاً)، يليهم الدكتور حسن النوراني على 0.2%، (0.3% في السابق)، كما حصل المحامي غسان برهم على 0.2%، ( 0.7% في السابق)، فيما أكد 16.6% من عينة الاستطلاع أنهم لم يحددوا بعد إلى من ستذهب بأصواتهم.
وخلصت نتائج الاستطلاع أيضاً الى أن نسبة التأييد للمرشحين في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة، كل على حدة قد بلغت: أبومازن (49.4% في الضفة، 59.2% في غزة)، والبرغوثي (20.4%، 16.7%)، وقاسم (5.9%، 2.4%)، وخريشة (3.7%، 0.2%)، والبطش (1.6%، 0.4%)، والصالحي (1.3%، 0.3%)، وعثمان (0.4%، 0.3%)، وشبير (0.3%، 0.6%)، والنوراني (0.2%، 0.1%)، وبرهم (0.2%، 0%)،ولم أحدد بعد (16.5% في الضفة، و19.8% في غزة).
كما خلصت النتائج الى أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية ستكون 80.3%، (78.1% في الضفة، و84.3% في غزة)، وأن نسبة الذين سيمتنعون عن المشاركة بلغت10 %، (10.3% في الضفة، و9.4 في غزة)، ونسبة الذين لم يقرروا بعد مشاركتهم في الانتخابات بلغت 9.7% (11.6% في الضفة، و6.3% في غزة)
يذكر أن الاستطلاع أجري بتاريخ 30/11 حتى 2/12/2004، وشمل عينة عشوائية مؤلفة من 2705 شخصاً ممن تزيد أعمارهم عن 18عاماً، منهم 992 في محافظات غزة، و1713 في محافظات الضفة، وبلغ هامش الخطأ في العينة14%، ووزعت العينة على كافة محافظات الوطن من مدن وقرى ومخيمات, ومختلف المستويات العلمية والمهنية والفئات العمرية بما فيها القدس الشرقية.
ويعتبر هذا الاستطلاع هو الثاني من نوعه ضمن سلسلة استطلاعات أسبوعية دورية ستجريها الهيئة العامة للاستعلامات حول الموضوع نفسه حتى موعد الانتخابات القادمة يوم الأحد 9/1/2005.
ونوهت الهيئة العامة للاستعلامات بمناسبة صدور نتائج هذا الاستطلاع أنها ستهيئ لجميع مرشحي الرئاسة نشر وتوزيع برامجهم ونشاطاتهم على أوسع نطاق ترسيخاًُ لمبدأ الديمقراطية وتكافؤ الفرص، ولضمان وصول هذه المعلومات لأوسع شريحة ممكنة من الشعب الفلسطيني لمساعدتهم في اختيار مرشحهم الأمثل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش