الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أ مر قضائي الى نجله لتسليم وثائق حساسة في قضيتي فساد...مصير شارون في يد المدعي العام

تم نشره في الثلاثاء 30 آذار / مارس 2004. 03:00 مـساءً
أ مر قضائي الى نجله لتسليم وثائق حساسة في قضيتي فساد...مصير شارون في يد المدعي العام

 

 
القدس المحتلة ـ واشنطن ـ وكالات الانباء:
أمرت المحكمة العليا في اسرائيل امس جلعاد ابن رئيس الوزراء ارئيل شارون بتسليم وثائق حساسة في تحقيق في فضيحتي فساد ربما تطيحان بالزعيم اليميني الاسرائيلي وتجمدان خطته للانسحاب من قطاع غزة، وسط مخاوف فلسطينية من اقدام شارون على مزيد من الاغتيالات والاقتحامات لصرف انظار العالم عن اخبار الفضيحتين.
واستنادا الى ما جاء في قرار المحكمة رأى القضاة الخمسة ان على جلعاد ان يقدم للشرطة جميع الوثائق التي تسمح لها بمواصلة التحقيق في الفضيحتين، لا سيما التي تطال والده والمعروفة باسم قضية »الجزيرة اليونانية«.
وذكر اعضاء في لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في الكنيست »البرلمان« الاسرائيلي التي عرض شارون الخطوط العامة لخطته لاجلاء المستوطنين من قطاع غزة امامها امس ان رئيس الوزراء قال »انا اعمل كالمعتاد«.
لكن مقربا من شارون قال لرويترز بعد قرار المحكمة ان الجدول الزمني لغزة لم يتحدد بعد وربما يتأخر كل هذا الامر »بسبب الوضع القانوني المعقد«.
واضاف ان رئيس الوزراء يتشاور مع مستشاريه ليحاول صياغة استراتيجية جديدة.. لايجاد صورة جديدة.
وأعرب بعض اعضاء مجلس الوزراء والبرلمان عن اعتقادهم بأن شارون يجب ان يستقيل اذا قرر المدعي العام مناحيم مازوز ملاحقته قضائيا. وقال آخرون ان شارون يجب ان يعلق مؤقتا اداءه لمهام منصبه.
وقال ميشا فتيما محامي جلعاد شارون ان موكله سوف يذعن لقرار المحكمة العليا.
من جهته، اعرب نائب رئيس الحكومة ايهود اولمرت عن اقتناعه بأن شارون سيبقى في السلطة على الرغم من التهديد لملاحقته قضائيا.
في الجانب الفلسطيني، اعرب وزير شؤون المفاوضات صائب عريقات عن خشيته من ان يحاول رئيس الوزراء الاسرائيلي صرف الانتباه عن مشاكله بتنفيذ مزيد من التوغلات والاغتيالات وسفك الدماء الفلسطينية.
اما نبيل ابو ردينة مستشار الرئيس ياسر عرفات فقد حث واشنطن على رفض الاسلوب الانفرادي لشارون وبذل مزيد من الجهد لاحياء محادثات السلام اعتمادا على خطة خريطة الطريق.
على الصعيد السياسي، ذكرت وسائل اعلام اسرائيلية ان مصر تعد مبادرة لتشكيل قيادة فلسطينية ستشارك بفعالية في مفاوضات مع اسرائيل وتلعب دورا في تطبيق خطة فك الارتباط الاحادية.
وقال موقع صحيفة »هآرتس« على الانترنت ان المبادرة تتضمن »توحيد آليات الأمن لدى السلطة الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية تحت قيادة موحدة تابعة لرئيس السلطة.
وتتضمن المبادرة خطة مصرية لرعاية التنسيق بين القيادات في المؤسسات الامنية التي سيرأسها كل من وزير شؤون الامن السابق العقيد محمد دحلان ورئيس الوزراء السابق محمود عباس ورئيس الوزراء الحالي احمد قريع ومستشار عرفات للأمن القومي العقيد جبريل الرجوب.
في السياق ذاته، اعلنت وزارة الخارجية الاميركية ان فريقا من ثلاثة مسؤولين كبار سيغادر واشنطن خلال ساعات متوجها الى بروكسل ثم الى القدس في اطار الجهود المبذولة لاحلال السلام في الشرق الاوسط.
ويضم الوفد مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الاوسط وليام بيرنز ومساعد مستشارة الرئاسة للامن القومي ستيفن هادلي ومدير شؤون الشرق الاوسط في مجلس الامن القومي اليوت ابرامس.
وقال الناطق باسم وزارة الخارجية ريتشارد باوتشر ان الوفد سيزور عواصم عربية
اخرى، لم يحددها، مشيرا الى ان الوفد سيجري في بروكسل محادثات مع الاوروبيين.
النتائج ترجح اجراء تعديل وزاري

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش