الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تجار يشكون سحب بلدية إربد مكاتبها من التجارة والصناعة

تم نشره في الأحد 17 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً



 إربد - الدستور - صهيب التل

تقدم عدد من التجار والصناعيين في اربد بشكوى لقيام  بلدية اربد الكبرى بسحب مكاتبها في غرفتي التجارة والصناعة التي استحدثت في الغرفتين عام 2012 في اطار مشروع النافذة الخدمية الواحدة لخدمة المستثمرين من القطاعين بالقيام بتجديد تراخيص منشآتهم سنويا من خلالهما. واعتبروا سحب الموظفين من المكتبين بمثابة خطوة على طريق اغلاقهما، وهو ما نفاه رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني الذي اكد ان هذه المكاتب لن تغلق وستبقى مفتوحة على مدار العام لخدمة القطاعين التجاري والصناعي. واوضح بني هاني ان ما قامت به البلدية جاء في اطار الحرص على الاستفادة من كوادر البلدية في هذا الجانب بعد قيام اكثر من 90% من المكلفين بترخيص منشاتهم في آذار الماضي وبهدف تعزيز الفريق الميداني المكلف بمتابعة المحال والمنشآت غير المرخصة على ارض الواقع ضمن القوانين والانظمة والتعليمات المعمول بها. واشار الى أن متابعة سير العمل في المكتبين أكدت ان المراجعين لهما حاليا لا يتجاوز اصابع اليد الواحدة يوميا مما يعني هدر طاقات الكوادر العاملة فيهما واضاعة وقتها دون مردود، مؤكدا انه تم تخصيص موظف واحد في كل مكتب بعد هذا التاريخ يمكنهما انجاز معاملات المراجعين القلائل. ولفت بني هاني ان كادر المكتبين سيعود بكامل طاقته مع بداية فترة التراخيص وحتى انتهاء المهلة القانونية لها حيث يفرض بعدها غرامات تصل الى 50% على المتخلفين قبل ان يصار الى اتخاذ الاجراءات القانونية بإغلاق المنشآت غير المرخصة بعد انتهاء فترة تصويب الأوضاع.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش