الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ابرز النقاط في البيان الختامي لقمة تونس: لجنة لتفعيل مبادرة السلام العربية وتأكيد عروبة القدس

تم نشره في الأحد 23 أيار / مايو 2004. 03:00 مـساءً
ابرز النقاط في البيان الختامي لقمة تونس: لجنة لتفعيل مبادرة السلام العربية وتأكيد عروبة القدس

 

 
* »المطالبة برفع حصار الفلسطينين وادانة ممارسات اسرائيل وتعذيب الاسرى العراقيين«
تونس - أ.ف.ب: في ما يأتي النقاط الرئيسية في مشروع البيان الختامي للقمة العربية المنعقدة في تونس والذي حصلت وكالة فرانس برس على نصه:
* الالتزام بمبادرة السلام العربية واعتبارها المشروع العربي لتحقيق السلام العادل والشامل والدائم في المنطقة ورفض المواقف التي تتعارض معها ومع قواعد الشرعية الدولية ومرجعيات عملية السلام التي جاءت في الخطابين المتبادلين بين رئيس الوزراء الاسرائيلي والرئيس الاميركي بما في ذلك تلك التي تستبق نتائج المفاوضات حول مسائل الوضع النهائي.
* يؤكد القادة على ان عملية السلام كل لا يتجزأ وقامت على اساس الشرعية الدولية وقرارات الامم المتحدة ذات الصلة ومبدأ الارض مقابل السلام ومرجعية مؤتمر مدريد وبناء عليه فانه لا يحق لاية جهة مهما كانت ان تجري اي تعديل على اي من المرجعيات التي قامت عليها العملية السلمية لغايات التنصل من التزاماتها او التراجع عنها وعما وقعت عليه من اتفاقيات.
* يكلف القادة لجنة مبادرة السلام العربية على المستوى الوزاري والامين العام مباشرة العمل فور انتهاء اعمال القمة لتنفيذ خطة تحرك على الساحة الدولية بغية تفعيل هذه المبادرة وحصد التأييد الدولي لها في المنتديات الدولية.
* يقرر القادة التحرك على كافة المستويات لرفع الحصار عن الشعب الفلسطيني والرئيس عرفات في اطار خطة عربية ويطلبون من اللجنة الرباعية والادارة الاميركية والاتحاد الاوروبي الضغط على اسرائيل لاتخاذ خطوات عملية وفعالة للسماح له بالتنقل بحرية تامة.
* يدين القادة جميع العمليات العسكرية الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية والاراضي العربية والعمليات التي تستهدف المدنيين بدون تمييز وكافة العمليات التي تستهدف القيادات الفلسطينية والتي لا تخلف الا العنف والعنف المضاد باعتبارها لن تؤدي الى اقامة السلام الذي تحتاج اليه المنطقة.
* يطالب القادة الرئيس الاميركي بالالتزامات الواردة في رؤيته لقيام دولة فلسطينية قابلة للحياة بجانب اسرائيل والالتزام بمرجعيات عملية السلام المتمثلة في قرارات الامم المتحدة ذات الصلة ومبدأي الارض مقابل السلام وعدم جواز اكتساب الاراضي بالقوة واعتبار ان كل ما يتصل بالوضع النهائي يتم بالتفاوض عليه من الطرفين دون شروط او وعود مسبقة.
* يؤكد القادة ان اي تعديل او مساس بمرجعيات عملية السلام يعتبر استباقا غير مقبول لنتائج المفاوضات وانتهاكا للحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني والتوصل الى حل عادل يتفق عليه لمشكلة اللاجئين وفقا لقرار الجمعية العامة للامم المتحدة الرقم 194 ورفض كل اشكال التوطين في البلدان العربية.
* يؤكد القادة ان اي انسحاب اسرائيلي من الاراضي الفلسطينية المحتلة يجب ان يكون شاملا وناجزا من جميع هذه الاراضي ومنهيا لاحتلالها وان يتم تحت اشراف دولي وبالتنسيق مع السلطة الفلسطينية.
* يدعو القادة اللجنة الرباعية لاستئناف العمل الجاد من اجل تحقيق السلام العادل والشامل في الشرق الاوسط على اساس مبادرة السلام العربية وخطة خريطة الطريق كذلك الى العمل من اجل تحقيق التزام اسرائيل بوقف ممارساتها العسكرية العدوانية وبما يحقق وقف اطلاق نار متبادل ومتزامن تحت رقابة دولية ورفع الحصار عن الشعب الفلسطيني ورئيس السلطة الفلسطينية المنتخب ياسر عرفات.
* يؤكد القادة ادانتهم لارهاب الدولة الذي تمارسه الحكومة الاسرائيلية ومؤسساتها العسكرية والمتمثل بسياسة العقاب الجماعي وتدمير البنية التحتية وغيرها من الاراضي الفلسطينية واستمرار القتل العمد واغتيال القيادات والتوسع في الاعتقالات واحتجاز الالآف من المواطنين الفلسطينيين ويطالب القادة المجتمع الدولي وبشكل خاص مجلس الامن واعضاءه الدائمين والجمعية العامة العمل الفوري لوقف هذه الجرائم والمجازر التي ترتكب يوميا بحق المدنيين الفلسطينيين العزل.
* يؤكد القادة على عروبة القدس وعدم شرعية الاجراءات الاسرائيلية لضمها وتهويدها وتغير طبيعتها وتركيبتها السكانية والجغرافية ويدينون اقامة الحائط العنصري
المسمى بـ"غلاف القدس" والذي يستهدف تقطيع اوصال القدس وعزل سكانها الفلسطينيين عن امتداداهم الطبيعي في الضفة الغربية.
* يؤكد القادة رفضهم للمشروع الاستيطاني الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية وتنفيذ القرارات الدولية ذات الصلة لا سيما قرار مجلس الامن رقم 465 لعام 1980 الذي يؤكد عدم شرعية الاستيطان وضرورة تفكيك المستوطنات القائمة
* يؤكد القادة مجددا دعمهم الكامل والحازم لقرار المجتمع الدولي باعادة كامل الجولان السوري المحتل الى خط الرابع من حزيران 1967 واستنادا الى اسس عملية السلام وقرارت الشرعية الدولية ويدعون في هذا الصدد الى التجاوب مع دعوات سوريا المتكررة والتي لاقت ترحيبا دوليا لاستئناف مفاوضات السلام من النقطة التي توقفت عندها.
* يؤكد القادة على الدور المركزي للامم المتحدة في تهيئة الظروف لنقل السلطة للشعب العراقي بحلول التاريخ المحدد ويدعو القادة مجلس الامن الى اتخاذ الاجراءات اللازمة لانهاء الاحتلال وانسحاب قوات الاحتلال من العراق ومساعدة الشعب العراقي على استعادة كامل سيادته على ارضه كما يؤكدون على ضرورة اضطلاع الامم المتحدة بدور مركزي وفعال في العملية السياسية وبناء مؤسسات الدولة ويكلفون الامين العام لجامعة الدول العربية بتعزيز التعاون مع الجهات العراقية ومع الامم المتحدة من اجل تسيير انتقال السلطة والسيادة الى الشعب العراقي في الموعد المذكور.
* يدين القادة بشدة الجرائم والممارسات اللا اخلاقية واللا انسانية التي ارتكبها جنود وقوات الاحتلال ضد المعتقلين العراقيين في السجون والمعتقلات ويطالبون باحالة مرتكبي هذه الجرائم والمسؤولين عنها الى القضاء كما يحملون سلطة الاحتلال المسؤولية الكاملة لهذه الممارسات كما يدين القادة الاستخدام المفرط للقوة من قبل قوات الاحتلال ويؤكدون ادانتهم الشديدة للتفجيرات الارهابية التي تحدث في العراق وتودي بحياة المدنيين من الابرياء من الشعب العراقي.
* يدين القادة الانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان التي اقترفها النظام السابق اثناء احتلاله لدولة الكويت ويعربون عن عميق التعازي لاسر الضحايا الذين جرى التعرف على رفاتهم.
* يجدد القادة تأييدهم المطلق على سيادة دولة الامارات العربية المتحدة الكاملة على جزرها الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وابو موسى ويدعو القادة جمهورية ايران الاسلامية مجددا الى انهاء احتلالها للجزر الاماراتية الثلاث والكف عن فرض ممارسة سياسة الامر الواقع بالقوة.
* اخذ القادة علما بالقرار الذي اتخذته الجماهيرية العظمى بالتخلص من البرامج والمعدات التي قد تؤدي الى انتاج اسلحة محظورة دوليا.
* يؤكدون مجددا دعوتهم الى اخلاء منطقة الشرق الاوسط من اسلحة الدمار الشامل ويطالبون بالزام اسرائيل بذلك.
* يؤكد القادة تضامنهم مع السودان والحرص على وحدته والحفاظ على سيادته ويطالبون الاطراف الاقليمية والدولية بدعم مساعي السلام فيه.
* يؤكد القادة على وحدة وسيادة جمهورية الصومال ويشيدون بجهود الحكومة الانتقالية وكافة الفصائل الصومالية التي ادت الى التوصل الى اتفاقيتي وقف اطلاق نار.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش