الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

»لا يفترض أن يكون هناك دولة عظمى واحدة« * بارنييه: أوروبا ستتولى ضمان أمنها.. شئنا أم أبينا

تم نشره في الاثنين 14 حزيران / يونيو 2004. 03:00 مـساءً
»لا يفترض أن يكون هناك دولة عظمى واحدة« * بارنييه: أوروبا ستتولى ضمان أمنها.. شئنا أم أبينا

 

 
باريس- (ا ف ب)- اعلن وزير الخارجية الفرنسي ميشال بارنييه في مقابلة مع صحيفة »جورنال دو ديمانش« ان »اوروبا ستتولى ضمان امنها وستلقي بثقلها« في العالم حيث لا يفترض ان يكون هناك »دولة عظمى واحدة«.
واوضح انه »من مصلحتنا جميعا بمن فيهم الاميركيون بان لا يكون هناك دولة عظمى واحدة في العالم. اريد ان اراهن بان الاوروبيين يثقون بانفسهم وبان الاميركيين يثقون باوروبا«.
وقال »على الولايات المتحدة ان تفهم ما نقوم به في اوروبا. ومهما كانت صعوبة عمل 25 دولة معا، على الاوروبيين ان يشعروا بحاجة الى تنظيم ليصبحوا عاملا سياسيا شاملا«.
واضاف بارنييه »تلك ادوات قوتنا مستقبلا التي دوناها في دستورنا الاوروبي« الذي يريد رؤساء الدول والحكومات تبنيه الاسبوع المقبل. ومضى يقول »شعوري هو ان ثقة الاوروبيين ببعضهم البعض يجب ان تزيد لتحقيق عمل سياسي معا.
وقال ان فكرة بناء »قوة عظمى« اوروبية التي طرحتها فرنسا لمواجهة الولايات المتحدة غريبة بالنسبة الى معظم الدول اعضاء الاتحاد الاوروبي.
ولطالما فضلت بريطانيا حتى الان العمل بالتشاور مع الولايات المتحدة.
يذكر ان فرنسا وبريطانيا هما العضوان الوحيدان في الاتحاد اللذان يخصصان قسما كبيرا من ميزانيتهما لشؤون الدفاع. اما الدول الاخرى فلم تبد استعدادا حتى الان لزيادة نفقاتها العسكرية ان في اطار الحلف الاطلسي او السياسة الدفاعية والامنية المشتركة الاوروبية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش