الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس »فلاش ايرلاينز« المصرية يزور باريس الاسبوع المقبل...عمليات بحث مكثفة للعثور على الصندوقين الاسودين للطائرة المنكوبة

تم نشره في الجمعة 16 كانون الثاني / يناير 2004. 02:00 مـساءً
رئيس »فلاش ايرلاينز« المصرية يزور باريس الاسبوع المقبل...عمليات بحث مكثفة للعثور على الصندوقين الاسودين للطائرة المنكوبة

 

 
القاهرة ـ اف ب: قال رئيس شركة فلاش ايرلاينز محمد نور امس انه سيزور فرنسا الاسبوع المقبل ليعرض تعويضات على اسر ضحايا طائرة شركته التي تحطمت في البحر الاحمر في الثالث من كانون الثاني الحالي.
واوضح ان الشركة اوقفت رحلاتها »حتى شهر شباط« المقبل اثر كارثة البوينغ التي سقطت قبالة شرم الشيخ وراح ضحيتها 148 شخصا من بينهم 134 فرنسيا.
وتابع نور »اذا ما اتفقت اسر الضحايا على عقد لقاء (مع فلاش ايرلاينز) فسوف اذهب الاسبوع المقبل الى باريس لحضور هذا الاجتماع«.
واضاف انه اتفق مع شركة اعادة التأمين على ان يتم سداد »دفعة اولى من التعويضات« على وجه السرعة لاسر الضحايا من دون انتظار نتائج التحقيق في اسباب الكارثة.
واوضح ان قيمة التأمين الخاصة بركاب الطائرة 500 مليون دولار واذا تجاوزت التعويضات المطلوبة هذا الرقم فستدفع فلاش ايرلاينز الفارق.
واكد نور انه بعد »الدعاية السيئة التي تعرضت لها فلاش ايرلاينز خاصة من قبل سويسرا قررنا تعليق رحلاتنا الى ان تهدأ الامور«.
وكانت سلطات الطيران المدني السويسرية اعلنت بعد كارثة الطائرة الاخيرة ان فلاش ايرلاينز منعت من العمل في سويسرا منذ تشرين الاول 2002 بسبب مخالفات في معايير السلامة.وقد دخلت عمليات البحث عن الصندوقين الاسودين للطائرة المنكوبة قبالة سواحل شرم الشيخ في البحر الاحمر مرحلة جديدة امس تستخدم فيها معدات بالغة الدقة.
فقد انزلت الى قاع البحر اربع عوامات تتمتع بقدرة على تحديد المواقع بدقة بالغة ويمكن بواسطتها تقليص دائرة البحث عن الصندوقين الاسودين.
وكانت العمليات السابقة انتهت الى تحديد منطقة بحث نصف قطرها 200 متر تقريبا. وتستطيع العوامات الجديدة اذا سار كل شىء على ما يرام ان تحدد مكان الصندوقين بهامش خطأ بضعة سنتميترات.
وتركز العوامات عمليات بحثها على الصندوق الاسود الثاني في حين ان الغواصة الآلية »سكوربيو« تبحث منذ الاربعاء عن الصندوق الاول الذي يبعد عنه مسافة 1500 متر.
ويتم تشغيل سكوربيو من على ظهر السفينة »ايل دوباتز« وهي الشاهد الوحيد الظاهر على عمليات البحث في البحر التي تتم على بعد مئات الامتار من النصب التذكاري لضحايا كارثة الطائرة التي اودت بحياة 148 شخصا من بينهم 134 فرنسيا.
وبعد اول عملية اختبار لسكوربيو في عمق البحر الثلاثاء قامت هذه الغواصة الالية باول عملية بحث الاربعاء واستمرت عشرين ساعة من دون ان تسفر عن نتيجة.
وانزلت سكوربيو الى قاع البحر مرة اخرى امس على عمق 800 متر لمواصلة محاولاتها لتحديد موقع الصندوق، وهي مزودة باربع كاميرات وتستطيع الرؤية لمسافة ثلاثة امتار تقريبا بفضل مصابيحها الضوئية.
وينتظر ان يصل الي شرم الشيخ غدا معدة اخرى بالغة التطور وهي الغواصة الالية »سوبر اشيل« الموجودة. كما تصل الى منطقة البحث في البحر الاحمر السفينة »بوتانا-بوبريه« حسبما قالت الملازم فاليري فورييه المتحدثة باسم فريق العسكريين الفرنسيين في شرم الشيخ.
وستقوم هذه السفينة بمسح جغرافي لقاع البحر في المنطقة التي وقعت فيها الكارثة في الثالث من كانون الثاني الحالي.
من جهة اخرى غادرت منطقة البحث طائرة الاستطلاع بريغيه اتلانتيك وعادت مع غواصيها الى قاعدتها في جيبوتي حيث لم يعد هناك على سطح البحر قبالة شرم الشيخ اي بقايا لحطام الطائرة.
كما غادرت شرم الشيخ مساء الثلاثاء الفرقاطة »تورفيل« وتبعتها الاربعاء سفينة القيادة والامداد »لاسوم« التي كانت تقوم بعمليات المساندة للغواصين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش