الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يهدم 3 منازل في سلفيت ويحتل عمارتين بخان يونس: شهيدان و21 جريحا بينهم اطفال واعتقال 20 فلسطينيا

تم نشره في الخميس 10 تشرين الأول / أكتوبر 2002. 02:00 مـساءً
الاحتلال يهدم 3 منازل في سلفيت ويحتل عمارتين بخان يونس: شهيدان و21 جريحا بينهم اطفال واعتقال 20 فلسطينيا

 

 
القدس المحتلة- وكالات الانباء - استشهد فلسطينيان امس واصيب »21« اخرون برصاص الجيش الاسرائيلي الذي هدم ثلاثة منازل في سلفيت وقام بتجريف اراض في مخيم يبنا واحتل عمارتين سكنيتين في خان يونس واعتقل 20 فلسطينيا.
وقالت مصادر طبية وامنية فلسطينية »ان المواطنين احمد رضوان »16 عاما« ومحمد عاشور »14 عاما« استشهدا عندما اصيبا برصاص قوات الاحتلال التي فتحت النار بكثافة تجاه منازل المواطنين خلال عملية توغل في مخيم يبنا برفح قرب الحدود مع مصر.
واشارت المصادر الى ان »واحدا وعشرين مواطنا اصيبوا برصاص قوات الاحتلال وبينهم عدد من الاطفال ونقلوا الى المستشفى الحكومي برفح للعلاج« ووصف المصدر الطبي حالتهم بين »متوسطة وصعبة«.
وقامت جرافة عسكرية اسرائيلية برفقة عدة دبابات بتجريف وتسوية في اراضي المواطنين قرب الشريط الحدودي في مخيم يبنا برفح بعدما توغلت عشرات الامتار وسط اطلاق كثيف للنيران مما ادى الى اصابة سبعة مواطنين بينهم ثلاثة اطفال.
واصيب ثمانية فلسطينيين امس برصاص الجيش الاسرائيلي عندما فتح النار باتجاه حي سكني بخان يونس جنوب قطاع غزة، كما اعتقل الجيش الاسرائيلي ثمانية فلسطينيين من بينهم »5« فتية شمال قطاع غزة خلال عملية توغل في خان يونس.
واوضح مصدر امني فلسطيني »ان الجيش الاسرائيلي فتح النار عشوائيا من مواقعه في مستعمرة جديد جنوب قطاع غزة تجاه الحي النمساوى بخان يونس وأدى الى اصابة اربعة طلاب كانوا في داخل مدرستهم كما اصيب شخص اخر كان في داخل المدرسة واصيب فتيان داخل منزلهم وشخص اخر اصيب عندما كان في السوق«.
وتوغل الجيش الاسرائيلي امس في قرية البدوية شمال قطاع غزة وقام بعملية تفتيش في القرية واعتقل ثمانية فلسطينيين واقتادهم الى جهة مجهولة قبل ان ينسحب«.
كما احتلت »قوات الاحتلال الاسرائيلي عمارتين غير مأهولتين قرب مفترق المطاحن بخان يونس.
واعترف الجيش الاسرائيلي بقيامه بهدم ثلاثة منازل لجأ اليها فلسطينيون في سلفيت في شمال الضفة الغربية.
وقال البيان ان اثنين من هذه المنازل استخدمهما الناشطان ماهر بشر وبلال عبد الفتاح منفذا هجوم بالاسلحة الاوتوماتيكية على سيارة في الخامس من آب في الضفة الغربية اسفر عن مقتل رجل اسرائيلي وزوجته وجرح ولديهما.
اما المنزل الثالث فيملكه »شريكهما« احمد المعري.
واوقف الجيش الاسرائيلي 12 فلسطينيا مطلوبين ليل الثلاثاء الاربعاء في الضفة الغربية، وقال الاحتلال انهم اعضاء في حركة حماس.
واعلن متحدث عسكري اسرائيلي ان الجيش الاسرائيلي رفع امس الاربعاء حظر التجول المفروض خلال النهار على الجزء الاكبر من المدن الفلسطينية الثماني في الضفة الغربية.
وقال المتحدث ان »حظر التجول سيلغى من الصباح الى المساء في مدن نابلس وجنين وطولكرم ورام الله«، واضاف ان »حظر التجول لم يفرض اصلا على الخليل«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش