الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشرات القتلى والجرحى ومصرع وزير الداخلية وقائد المتمردين...محاولة انقلابية في ساحل العاج..غبابغو: الوضع تحت السيطرة ويعود الى طبيعته.

تم نشره في الجمعة 20 أيلول / سبتمبر 2002. 03:00 مـساءً
عشرات القتلى والجرحى ومصرع وزير الداخلية وقائد المتمردين...محاولة انقلابية في ساحل العاج..غبابغو: الوضع تحت السيطرة ويعود الى طبيعته.

 

 
عواصم - أ ف ب : ما يزال الوضع غامضا في ساحل العاج عقب وقوع محاولة انقلابية أمس ذهب ضحيتها عشرة قتلى على الاقل وعشرات الجرحى في صفوف القوات النظامية اضافة الى »8« من الانقلابيين.
وقال وزير الدفاع مويز ليدا كواسي لوكالة الانباء الفرنسية في ابيدجان لدينا دلائل تشير الى وقوع محاولة انقلابية نفذها عناصر كان سيتم تسريحهم من الخدمة.
وافاد مصدر عسكري ان الجنود المتمردين اعتقلوا وزير الرياضة فرانسو اميشيا في بواكي 400 كم شمال العاصمة ومسؤولا حزبيا واوضح ان ما بين 500 و600 هاجموا على دفعات مجهزين ببنادق هجومية معسكر اغبان للشرطة. كما خطف المتمردون زوجة وزير الدفاع.
وقال الجندي المتمرد كونيه داودا ان وزارة الدفاع تسعى لاعادتنا الى الحياة المدنية.. مضت علينا سنتان ونحن في الجيش، لسنا موافقين على هذا القرار.
واضاف رافضا تحديد مكان وجوده »كل ما نملكه لاسماع صوتنا هو سلاحنا.. سنمضي حتى النهاية«.
وافاد مراسل وكالة الانباء الفرنسية ان رجال الشرطة استعادوا السيطرة على المعسكر الذي يعتبر احد ابرز الثكنات في العاصمة الاقتصادية لساحل العاج لكنهم يطلقون النار على الاشخاص والآليات المشبوهة.
واعلن وزير الدفاع في تطور جديد ان القائد العسكري في منطقة بواكيه اللفتنانت كولونيل داغرولولا قتل خلال التمرد.
وفي روما اعلن رئيس ساحل العاج لوران غبابغو التي يزورها حاليا ان القوات النظامية تمسك بزمام الامور وان الوضع تحت السيطرة ويعود الى طبيعته في بواكي التي سيطر عليها الانقلابيون سيطرة تامة.
وقال آلان توسان مستشار الرئيس للشؤون الإعلامية إن غباغبو قرر مواصلة زيارته لإيطاليا بعد ان اصدر تعليمات لاعادة فرض النظام موضحا انه لن يدلي باي حديث قبل الاطلاع على تفاصيل الاوضاع.
واضاف ان الاحداث لا تؤثر اطلاقا على عزمه مواصلة العمل من اجل ادخال الديمقراطية الى ساحل العاج.
وقال تورسان ان الوضع في بلاده على طريق العودة الى طبيعته وقد تم تحديد هوية المتمردين الذين يقفون وراء الاضطرابات وسيحالون امام القضاء لكنه لم يوضح ما اذا حصلت اعتقالات او لا.
وبحسب مصادر دبلوماسية فان وزير الداخلية اميل بوغا دودو قتل خلال هجوم على منزله شنه جنود متمردون في حين اعلن وزير الدفاع مقتل قائد الانقلابيين الجنرال روبرت غي في شارع قرب احد المستشفيات الكبرى وهو الذي قاد المجموعة العسكرية التي حكمت ساحل العاج من كانون الاول 1999 وحتى تشرين الاول 2000.
وعلى الصعيد ذاته نصحت السفارة الفرنسية جميع رعاياها بملازمة منازلهم وعدم ارسال اطفالهم الى المدارس.
وفي باريس قال وزير الخارجية دومنيك دوفيلبان ان الوضع غير واضح في ابيدجان وان فرنسا تتابع الاحداث عن كثب وستفعل ما يتطلبه الامر لحماية رعاياها هناك.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش