الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ضمّت مئات الالاف من مناهضي العولمة: تظاهرة ضخمة في ايطاليا ضد الحرب على العراق

تم نشره في الأحد 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
ضمّت مئات الالاف من مناهضي العولمة: تظاهرة ضخمة في ايطاليا ضد الحرب على العراق

 

 
فلورنسا (ايطاليا) ـ اف ب: تظاهر مئات الاف المناهضين للعولمة تعبيرا عن معارضتهم لشن حرب على العراق امس في فلورنسا في وسط ايطاليا غداة اعتماد مجلس الامن الدولي قرارا جديدا ضد بغداد.
وضمت هذه التظاهرة التي نظمها المنتدى الاجتماعي الاوروبي ما بين 400 الف ومليون شخص بحسب ارقام موقتة للشرطة والمنظمين. وسارت التظاهرة في جو احتفالي ولم يتخللها اي حادث.
وكتب على يافطة كبيرة تقدمت المسيرة التي وصلت الى ملعب كرة القدم في المدينة على بعد مسافة تزيد عن خمسة كيلومترات عن الوسط التاريخي للعاصمة التوسكانية: »لا للحرب«.
وظهر الشعار نفسه بكل اللغات على يافطات اخرى حملها المتظاهرون الذين كانوا لا يزالون عند قلعة باسو بعد ثلاث ساعات من انطلاق التجمع.
ويرى المتظاهرون من دعاة السلام وقسم من الصحافة الايطالية ان قرار مجلس الامن رقم 1441 يمهد الطريق ل»حرب وقائية«.
وخلال المسيرة تلاقت جنبا الى جنب اعلام مختلف التيارات السياسية الايطالية.
وفي محطة النقل المركزية في فلورنسا، واصلت القطارات حركة عملها عصر امس وامنت نقل الاف المتظاهرين السلميين وهم من الشباب والايطاليين في غالبيتهم العظمى.
وفي الوسط التاريخي للمدينة بالقرب من الكاتدرائية اقفلت غالبية المتاجر ابوابها خشية »المخاطر« التي تحدثت عنها الحكومة مرارا في اشارة الى احتمال حصول اعمال شغب.
وامنت الشرطة حماية غير منظورة للتظاهرة وانتشر حوالى 4 الاف رجل واتخذ رجال شرطة مواقع لهم في زوايا الشوارع المؤدية الى الوسط التاريخي. وقامت مروحية بالتحليق ايضا فوق ملعب كرة القدم.
وكانت كلمتا »حرب« و»سلام« على كل شفة ولسان بين المتظاهرين الذين دفعوا الى المرتبة الثانية الشعارات المتعلقة بالمنتدى مثل »اقتصاد اخر« او »اوروبا اخرى«.
وتحدى المتظاهرون البرد اذ سرعان ما اختفت اشعة الشمس النادرة التي كانت تطل من وقت لاخر وبالكاد تمكنت من توفير الدفء للمتظاهرين.
وكان 90% من المتاجر مقفلا وغاب السياح عن الشوارع ما اضفى على فلورنسا جوا غريبا غير اعتيادي. الا ان المتاحف والكاتدرائية استقبلت زوارها كالمعتاد في الفترة الصباحية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش