الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وصف تقريرها بأنه (الأكثر تشدداً)....*الخارجية الأميركية تتجنب الشهادة بتقيد منظمة التحرير باتفاق أوسلو

تم نشره في الجمعة 26 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
وصف تقريرها بأنه (الأكثر تشدداً)....*الخارجية الأميركية تتجنب الشهادة بتقيد منظمة التحرير باتفاق أوسلو

 

 
واشنطن- رويترز: قال مركز ابحاث مؤيد لاسرائيل ان وزارة الخارجية الامريكية اتخذت موقفا اكثر تشددا من منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الفلسطينية في احدث تقرير نصف سنوي تقدمه الى الكونجرس اعدته في التاسع عشر من تموز الحالي.
ونقل معهد واشنطن لسياسة الشرق الادنى عن التقرير قوله »بعض الزعماء البارزين في منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الفلسطينية لم يفعلوا شيئا يذكر لمنع العنف ومناخ التحريض على العنف بل انهم في بعض الحالات شجعوا على ذلك«.
ولا تذيع وزارة الخارجية التقرير علنا ولم تتح على الفور نسخ من النص الكامل للتقرير من مصادر اخرى.
لكن معهد واشنطن قدم مقتطفات من التقرير في تحليل وجد ما سماه »قرائن متزايدة« على صلات بين السلطة الفلسطينية والعنف.
والتقرير الجديد ايضا هو الاول الذي يتضمن قضية السفينة كارين ايه التي استولت عليها اسرائيل في البحر الاحمر في كانون الثاني وعلى متنها اسلحة وذخائر.
وقبلت الولايات المتحدة اتهامات اسرائيل بان الاسلحة كانت في طريقها الى غزة في عملية وافق عليها مسؤولون بالسلطة الفلسطينية. وقالت ان عرفات قبل المسؤولية عن العملية بوصفه رئيس السلطة الفلسطينية.
وقال التقرير ان فؤاد الشوبكي مساعد عرفات ومسؤولين اخرين في السلطة الفلسطينية »يعملون بشكل وثيق جدا مع رئيس السلطة الفلسطينية عرفات تورطوا في العملية ما يثير تساؤلات جادة عن تورطه ومعرفته المسبقة«.
ونقل معهد واشنطن عن خطاب الغلاف للتقرير قوله ان التقرير لم يقدم »اي حكم نهائي بشأن تقيد منظمة التحرير الفلسطينية اثناء الفترة التي يشملها التقرير«.
لكن الخطاب يقول »ان تقديم مثل هذا الحكم الصريح في هذا الوقت لا يخدم المصالح القومية للولايات المتحدة«.
وفسر المعهد ذلك بانه تسليم بان وزارة الخارجية لم يعد بوسعها ان تشهد بان منظمة التحرير تتقيد باتفاقات اوسلو.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش