الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤتمر في الجولان يدعو لتعميق الانتماء العربي في مواجهة المحتل

تم نشره في الأحد 9 آب / أغسطس 2009. 03:00 مـساءً
مؤتمر في الجولان يدعو لتعميق الانتماء العربي في مواجهة المحتل

 

 
القدس المحتلة - الدستور

تحت عنوان "شعب واحد... كفى للعنف الطائفي" نظم مركز تواصل الثقافي في قرية بقعاثا الجولانية المحتلة مؤتمرا ضد العنف الطائفي والطائفية ، الجمعة ، شارك فيها جمهور حاشد من جماهير الجولان.

ووجه المؤتمر نداءً إلى المواطنين الفلسطينيين داخل ما يسمى الخط الأخضر إلى نبذ كافة أشكال العنف بما فيه العنف الطائفي والتشبث بالانتماء القومي والهوية العربية الجامعة ، كما دعا الفصائل الفلسطينية إلى المصالحة الوطنية.

وقال النائب جمال زحالقة ، رئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي البرلمانية ، في كلمته "للطائفية ألوان محلية لكن المعضلة الحقيقية هي أزمة الهوية العربية عموماً ، فهي توحد الشعوب العربية وتوحد الشعب داخلياً في كل دولة ودولة ، وهي الأزمة وهي الحل في الوقت نفسه ، لأن لا حل في مواجهة الطائفة خارج تعزيز الإنتماء القومي والهوية العربية ، لأن ما يجمع إبن رهط بإبن الناصرة وشفاعمرو هو الإنتماء القومي". وأضاف: الحل الوحيد على المدى البعيد لمنع الإحتراب الطائفي ولبناء مجتمع حديث هو تعميق الإنتماء وتعميق الهوية العربية".

بدوره نقل المطران عطا الله حنا رسالة من الرئيس السوري بشار الأسد حيا فيها أهالي الجولان ، وقال حنا: "ألتقيت قبل أيام الرئيس بشار الأسد خلال زيارة إلى سوريا وأنطاكيا وقد دعاني لحضور لقاء مع الرئيس اليوناني وطلب مني أن أنقل لكم تحيته وتقديره لكم جميعاً". وفيما يخص العنف الطائفي قال المطران حنا: "كل الديانات ترفض العنف ، ولا يوجد في العالم ديانة تدعو للقتل وإمتهان كرامة الإنسان ، لكن المشكلة تكمن في الإنسان وليس في الديانة ، فالإنسان في بعض الأحيان يفسر الأديان وفق ما يحلو له ولمآرب في نفسه ، فهناك من يبررون همجيتهم بالديانات". وأضاف: "نحن العرب دين واحد وإن تعددت سبل التعبد لله".

Date : 09-08-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش