الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يزيل حاجزين في الضفة ويحرق المحاصيل الزراعية بغزة

تم نشره في السبت 6 حزيران / يونيو 2009. 03:00 مـساءً
الاحتلال يزيل حاجزين في الضفة ويحرق المحاصيل الزراعية بغزة

 

القدس المحتلة ، رام الله ، غزة - وكالات الانباء

استشهد فلسطيني وأصيب عدد أخر بجراح بنيران الجيش الإسرائيلي امس خلال تظاهرة نظمت ضد الجدار الفاصل الذي تقيمه إسرائيل في قرية نعلين في الضفة الغربية. وقال صلاح الخواجا أحد منظمي التظاهرة "أصيب يوسف سرور(36 عاما) بقنبلة غازية أطلقها الجنود الاسرائيليون فأصابت صدره مما أدى إلى استشهاده".

وأضاف الخواجا أن "خمسة مواطنين آخرين أصيبوا بجراح واختناقات من بينهم شخص بحالة خطيرة حيث أصيب برصاص حي في الظهر". وقال أطباء فلسطينيون في مستشفى رام الحكومي إن المصاب قد يعاني من إعاقة حركية في المستقبل.

وكان سكان قرية نعلين نظموا تظاهرة سلمية في شوارع القرية احتجاجا على استمرار الاستيطان الإسرائيلي وأدوا صلاة الجمعة بالقرب من منزل استولت عليه قوة إسرائيلية وتمركزت على سطحه. وقال الخواجا إن المتظاهرين الذين كان بينهم متضامنون أجانب تعرضوا لوابل من إطلاق النار والرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع من قبل الجنود الاسرائيليين ما أدى إلى وقوع مواجهات واصابات. ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية واللافتات المنددة بالاستيطان وبناء الجدار الذي يقضم اجزاء كبيرة من ارضي الضفة الغربية.

من ناحية ثانية ، رفع الجيش الاسرائيلي القيود عند نقطتي تفتيش في الضفة الغربية بعد ان حث الرئيس الامريكي باراك اوباما اسرائيل على اتخاذ اجراءات ملموسة لتحسين حياة الفلسطينيين في الاراضي المحتلة. وقال بيان للجيش انه تم فتح نقطة عبور تعرف برقم 422 شرقي بلدة قلقيلية وحاجز طريق "حبلة" القريب للسماح بالسفر من القرى القريبة واليها.

وقال البيان "هذه الخطوات اتخذت في اطار اجراءات حسن النية التي سمحت بها الحكومة الاسرائيلية بعد اجراء تقييم أمني". ويشكو الفلسطينيون من ان نقاط التفتيش التابعة للجيش تسبب تأخيرا كبيرا في السفر احيانا في حرارة الصيف الشديدة لانهم ينتظرون الاذن من الجنود الاسرائيليين للمضي في طريقهم.

في غزة ، اكدت مصادر فلسطينية وشهود عيان إن الجيش الإسرائيلي أضرم النيران امس في محاصيل زراعية في المنطقة الشرقية لمدينة غزة. وأفاد شهود عيان بأن "عدداً من الجنود الإسرائيليين أشعلوا النيران شرق غزة وبالتحديد في منطقة تلة أبو صفية الواقعة للشرق من مخيم جباليا شمال شرق القطاع".

وهرعت سيارات الدفاع المدني الفلسطيني في وقت لاحق إلى المكان لإطفاء النيران التي أتت على الأراضي الزراعية في المنطقة. كما أطلق الجيش الإسرائيلي نيران أسلحته الرشاشة بشكل متقطع على أراض مفتوحة في شرق غزة وشمال القطاع دون أن يبلغ عن وقوع إصابات. وفي السياق ، أطلقت الزوارق الحربية الإسرائيلية نيران أسلحتها الرشاشة تجاه مراكب الصيادين على شاطئ بحر شمال مدنية غزة دون وقوع إصابات.

وقال شهود عيان إن "الزوارق تجوب في البحر وتطلق نيران أسلحتها تجاه الصيادين لمنعهم من كسب قوت يومهم".

من ناحية ثانية ، فتحت السلطات الإسرائيلية معبر كرم أبو سالم اليوم بشكل جزئي لإدخال عدد من الشاحنات فيما أبقت

على معبري الشجاعية والمنطار مغلقين. وقال رئيس اللجنة الفلسطينية لإدخال البضائع إلى قطاع غزة رائد فتوح "سمحت السلطات الإسرائيلية بدخول 55 شاحنة محملة بالمساعدات ومن بينهم 3 شاحنات محملة بالاسمنت لصالح سلطة المياه الفلسطينية".

في سياق متصل ، قال مصدر بصالة الدخول والخروج من معبر رفح البري المصري إن السلطات المصرية سمحت بعد ظهر امس بفتح معبر رفح استثنائيا من أجل عبور أكثر من 15 مريضا فلسطينيا من الذين أنهوا علاجهم في مستشفيات القاهرة. وأضاف المصدر أن مصر سمحت كذلك بفتح المعبر لعودة أكثر من 45 ناشطا وحقوقيا أمريكيا وأوروبيا من غزة إلى مصر بعد أن قضوا أسبوعا في غزة.



التاريخ : 06-06-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش