الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النسور المربعات الصحية الخالية من الأمراض جزء من الاستثمارات الاقتصادية المهمة

تم نشره في الاثنين 4 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

عمان -  بدأت في عمان امس، تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور، اعمال المؤتمر الاقليمي الخاص بتطبيق معايير المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، المتعلقة بالمربعات الصحية، الذي ينظمه الصندوق الهاشمي لتنمية البادية الاردنية بالتعاون مع وزارة الزراعة.

وألقى وزير الصحة الدكتور علي حياصات كلمة في المؤتمر نيابة عن رئيس الوزراء، اكد فيها الدكتور النسور، اهمية المؤتمر الذي يعد الاول من نوعه حول تطبيق معايير المنظمة العالمية للصحة الحيوانية لانشاء المربعات الصحية الخالية من الامراض، التي تنبع من صلته الوثيقة بصحة الانسان والامن الغذائي وصحة الحيوان وتجارة المنتوجات الزراعية والغذاء بين دول الاقليم ودول الاتحاد الاوروبي.

ويهدف المؤتمر، الذي يستمر ثلاثة ايام الى القاء الضوء على فكرة المربع الصحي الذي سيقام في منطقة البادية جنوب المملكة واشتراطاته وتعليماته.



 وقال رئيس الوزراء، ان هذا الانجاز وبما ينطوي عليه من مقاصد اقتصادية غاية في الاهمية، ياتي في صلب الجهد التنموي الذي تبذله الحكومة في سبيل تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة التي تركز في احد جوانبها على التعاون الاقليمي والدولي من اجل تحويل سلامة صحة الانسان وصحة الحيوان الى هدف ممكن التحقيق للجميع، وتسهيل انسياب تجارة المنتوجات الزراعية والغذاء وتعزيز شروط الوصول للامن الغذائي.

واوضح ان المربعات الصحية الخالية من الامراض، تعد جزءا من الاستثمارات الاقتصادية المهمة، الذي وضعته الحكومة الاردنية موضع اهتمامها بدعم من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، حيث قدمت الحكومة التشجيع والمساعدة المطلوبة للصندوق الهاشمي لتنمية البادية الاردنية في انشاء المربع الصحي.

واكد  الدكتور النسور ان الحكومة استجابت لطلب الصندوق اعتبار منطقة المشروع منطقة تنموية تتمتع بالاعفاءات والمزايا والتسهيلات التي تتمتع بها المناطق التنموية، خصوصا انها تقع في البادية الجنوبية الاكثر احتياجا لمثل هذه المشاريع، وانها ستقدم كل الدعم الممكن للصحة البيطرية في الاردن، في اطار جهد وطني مساعدة من الاشقاء والاصدقاء من اجل توفير بيئة مساندة لنجاح المربع الصحي وفقا لشروط منظمة الصحة العالمية للصحة الحيوانية.

وبين انه سيتم وضع المربع الصحي في خدمة دول الاقليم والدول الاخرى المصدرة للمواشي او المستوردة لها لتكريس الاردن كمركز لتجارة نشطة للمواشي وتوابعها، في اطار جهود الاردن المستمرة على مختلف الصعد الاقليمية والدولية للتغلب على التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مشيرا في هذا الاطار الى ما يتحمله الاردن جراء هذه التحديات من موجات متلاحقة من اللجوء واخرها اللجوء السوري.

واعرب رئيس الوزراء عن تقديره للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية والصندوق الهاشمي لتنمية البادية الاردنية ووزارة الزراعة لتنفيذ هذا المشروع.

واعلنت الشريفة زين بنت ناصر رئيس مجلس امناء الصندوق الهاشمي لتنمية البادية الاردنية، البدء بتنفيذ مشروع السوق الاقليمية للمواشي بنظام المربع الصحي في منطقة المحمدية بالبادية الجنوبية.

وقالت ان المشروع الذي بدأ كالحلم واجهه بعض التحديات التي تتعلق بادخال مفهوم المربع الصحي والامن الحيوي لاول مرة في الاردن رغم توفر عناصر النجاح كافة، كالبنية التحتية والخبرات والكفاءات.

واوضحت ان المشروع، الذي يأتي اطلاقه بعد مباركة ومتابعة حثيثة من جلالة الملك عبد الله الثاني ودعم من رئيس الوزراء ووزير الزراعة واعلان مشروع المحمدية كمنطقة تنموية، سينفذ تحت اشراف وزارة الزراعة والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية.

وقالت ان المشروع سيوفر الاحتياجات من المواشي الحية لكل دول مجلس التعاون الخليجي والعراق وسوريا ولبنان وفلسطين ومصر وتركيا طول العام، مبينة ان المواشي المستوردة للسوق ستخضع لنظام مراقبة صحية صارمة تبدا من بلد المنشأ وميناء التصدير وعند وصولها الى ميناء العقبة الى ان يتم ادخالها للمربع الصحي وحتى اعادة تصديرها للدول المجاورة.

وقالت ان السوق سيوفر 250 فرصة عمل عند البدء بتنفيذه وصولا الى 100 فرصة عمل لابناء البادية الجنوبية. واوضح مساعد الامين العام للثروة الحيوانية في وزارة الزراعة/ ممثل الاردن في المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، الدكتور منذر الرفاعي، ان الوزارة الزراعة هيأت كل اسباب النجاح للمشروع بعد تخصيص قطعة ارض بمساحة 500 هكتار قابلة للزيادة في منطقة المحمدية بمحافظة معان مع مراعاة البعد عن المناطق السكانية والقرب من ميناء العقبة والمراكز والمعابر الحدودية، فيما وضعت الاطار القانوني والتعليمات الخاصة للسوق وبما يتماشى مع تعليمات منظمة الصحة العالمية للصحة الحيوانية.

وستشرف وزارة الزراعة من خلال مديرية البيطرة، على المربع الصحي واصدار الشهادات الصحية ووثائق الاقامة للحيوانات، وكذلك تحسين مستوى الخدمات البيطرية في الاردن بالتعاون مع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية والاتحاد الاوروبي.

واكد المدير الاقليمي للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية الدكتور غازي يحيى، حرص المنطمة على الاهتمام بصحة الحيوان لما لها من انعكاسات كبيرة على صحة الانسان، من خلال مجموعة من المعايير والاشتراطات الصحية التي تضمن حياة صحية سليمة للحيوان، فيما اكد نائب مدير منظمة الصحة العالمية الدكتور جون فيليب دوب اهمية اقامة هذا المشروع  الذي يعزز التجارة الدولية والدور الذي يقوم به الاردن في هذا المجال. من المتوقع ان يسهم المشروع في تنمية موارد الدولة وايصال اجود انواع المواشي للمستهلك وبأسعار منافسة ويسهم في تحقيق الامن الغذائي للمنطقة بالاضافة الى توفير بيئة مناسبة للاستثمار في مجال تنمية الثروة الحيوانية والزراعة والنقل وتزويد اصحاب المواشي باحدث الطرق لتربية المواشي وتسويقها وتعزيز مكانة الاردن اقليميا في مجال الثروة والصحة الحيوانية.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش