الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مروان البرغوثي : إخفاق الفصائل في التوصل لاتفاق يدعو للحزن والغضب

تم نشره في الخميس 16 نيسان / أبريل 2009. 03:00 مـساءً
مروان البرغوثي : إخفاق الفصائل في التوصل لاتفاق يدعو للحزن والغضب

 

 
غزة - د ب أ

أعرب النائب الفلسطيني المعتقل لدى إسرائيل مروان البرغوثي أمين سر حركة فتح أمس عن أمله في انعقاد المؤتمر العام السادس لحركة فتح في غضون الأسابيع القليلة المقبلة ، مشيرا إلى أن الحركة تواجه تحديا ذاتيا للتجديد والاصلاح.

وأكد البرغوثي أن الأولوية فلسطينيا الآن يجب أن تعطى لإنهاء الانقسام واستعادة وحدة الوطن والشعب والقضية والسلطة. وشدد البرغوثي على أنه "حان الوقت لاشتراط فلسطيني وعربي ودولي لانتزاع موافقة إسرائيلية صريحة وواضحة بإنهاء احتلال عام 1967 ، والانسحاب الكامل منها قبل بداية أي مفاوضات".

وقال: "يجب اشتراط الوقف الفوري والشامل لمصادرة الأراضي ووقف الاستيطان ووقف الحصار ووقف الاعتقالات وإزالة الحواجز وفتح المعابر ، والإفراج عن آلاف الأسرى قبل استئناف المفاوضات".

وكان البرغوثي يتحدث ردا على أسئلة من سجنه في مقابلة مع عدد من الصحف الفلسطينية بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني وبمناسبة الذكرى السنوية السابعة لأسره.

وشدد البرغوثي على أن وثيقة الأسرى "ما زالت صالحة كبرنامج وطني جامع للسلطة الوطنية وحكومة الوحدة وأعتقد انه إذا ما تم تطبيق وتنفيذ وثيقة الأسرى بأمانة وإخلاص فان حالة الانقسام ستنتهي" ، منوها بأن نتائج الحوار الفلسطيني "ما زالت متواضعة ودون الحد الأدنى حتى الآن". وقال إن "إخفاق الفصائل في التوصل لإتفاق شامل حتى الآن بعد الحرب الوحشية على غزة وبعد تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة غير مفهوم وليس مبررا ، بل يدعو للحزن والغضب". وأكد أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني رافضا أية محاولة لإيجاد بدائل لها. وقال: "يجب التأكيد على أن المطلوب هو إصلاح المنظمة وتطويرها وليس إنشاء بديل عنها أو تدميرها".

Date : 16-04-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش