الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طرق وعلاجات جديده تعيد الامل لمرضى السرطان

تم نشره في السبت 2 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

عمان- قالت رئيسة مؤتمر اورام الجهاز الهضمي  والمسالك البولية رئيسة جمعية الاورام الا ردنية الدكتورة سناء السخن إنه تم الكشف ع ن علاجات لبعض الاورام والتي لم يكن لها علاج قبل فترة بسيطة.

وأضافت في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا)في ختام فعاليات ال مؤتمر ان توصيات المؤتمر أكدت ان الاستخدا م السليم لعلاج أورام القولون في حالة الا نتشار يؤدي إلى زيادة معدل الحياة لدى الم ريض بحوالي 3_4 سنوات.

وأكد المؤتمر في توصياته  أهمية الوقا ية خاصة فيما يتعلق بالأورام الناتجة عن ا لتدخين والذي يتسبب بأورام المثانة التي تشكل 8بالمئة من الحالات المسجلة سنويا بين الذكور.

وأشارت الدكتورة السخن الى ان أورام البنكرياس لاتزا ل من الحالات المستعصية على العلاج وتم خلال المؤتمر الحديث عن خيارات جديدة تستدعي  التعاون بين مختلف الاختصاصات للتوصل إلى  افضل النتائج.

وبينت ان بعض أورام البروستات قليلة الخط ورة لا تستدعي العلاج بل المتابعة، أما شديدة الخطورة فتستدعي التعاون واستشارة أخصا ئي المسالك البولية والأورام لان العلاج ا لكيميائي وليس الهرموني كما جرت العادة يحدث فرقا كبيرا من حيث استجابة المصاب ومعد ل المعيشة بعد الاصابة بحيث تزيد بمعدل سن ة ونصف وسنتين باستخدام العلاج الكيميائي.

وبينت الدكتورة السخن ان معدل عمر الاصابة بسرطا نات البروستات المملكة اقل من المعدل العالمي بعشر سنوات مشيرة الى ان معدل الاصابة العالمي هو في سن السبعين.

وأوضحت أن العلاج المناعي ليس علاجا سحري ا وانما علاج واعد لأنواع محددة من الاورا م، لذا يجب استشارة الخبراء لأنه علاج مكلف وتجنب النتائج غير والمضمونة.

وينت انه يمكن الوقاية  من بعض انواع الاورام في القولون عن طريق  تنظير القولون من سن 50 فما فوق داعية الى ان يقوم بها الشخص كل 10سنوات  ،كما بينت ان نسبة علاجه وشفائه في حالة اكتشافه يصل الى 90 بالمئة وفي حالة انتشا ره فانه يحتاج لعدة خيارات منها استشارة ا لطبيب الكفؤ ومراجعة الطبيب المختص مؤكدة  اهمية استخدام العلاجات في امراض المعدة و المريء والتوعية والوقاية عن طريق الاكل ا لصحي وتنظير القولون.  وبناء على المعلومات الصادرة عن جمعية  أطباء الاورام، فان اورام الجهاز الهضمي تعد  ثاني انواع الاورام شيوعا في الاردن وتشك ل 26بالمئة من الاورام التي تصيب الذكور و16بالمئة من  الاورام التي تصيب النساء، وان ثلثي حالات الاصابة بالسرطانات يمكن الوقاية منها  من خلال الغذاء الصحي، وممارسة الرياضة وتجنب ال تدخين، وعدم التعرض لأشعة الشمس لفترات طو يلة.

بدوره بين رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور طارق الجابري اهمية العلاج التكاملي لأورام الجهاز الهضمي والمسالك البوليه،مؤكدا اهمية التشخيص المبكر لتلك الاورام والتي تزيد نسبة الشفاء وتحسن نوعية حياة المرضى.(بترا)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش