الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الداخلية: تدفق اللاجئين السوريين يؤثر على كافة القطاعات بالأردن

تم نشره في الأربعاء 8 أيار / مايو 2013. 03:00 مـساءً
وزير الداخلية: تدفق اللاجئين السوريين يؤثر على كافة القطاعات بالأردن

 

عمان - بترا

اكد وزير الداخلية وزير الشؤون البلدية حسين هزاع المجالي دعم الحكومة لأي جهود او مشاريع تستهدف تخفيف اثر الازمة السورية على المواطنين الاردنيين في مختلف مناطق المملكة.

وقال المجالي لدى لقائه أمس الثلاثاء المدير القطري لبرنامج الامم المتحدة الانمائي زينة احمد علي بحضور مدير مديرية التنمية المحلية في الوزارة المحافظ رائد العدوان ، ان موجات النزوح التي تعرضت لها المملكة نتيجة عدم الاستقرار في العديد من الدول المجاورة تتطلب مساندة وحدات التنمية المحلية والبلديات ومختلف المرافق الخدمية في محافظات والوية المملكة لتتمكن من القيام بمهامها تجاه المواطنين الاردنيين وغيرهم من الضيوف على حد سواء.

واضاف الوزير ان نجاح المشاريع يعتمد بالدرجة الاولى على اجراء الدراسات اللازمة لها وتركيزها على قطاع معين ليتسنى فيما بعد التوسع في حجم المشاريع لتشمل قطاعات ومناطق اكثر وفقا للإمكانيات الموضوعة لهذه الغاية.

وتنفذ الحكومة اليابانية من خلال البرنامج مشروعين يستهدف الاول تخفيف اثار الازمة السورية على المواطنين الاردنيين والآخر ايجاد فرص عمل للشباب.

ويهدف مشروع تخفيف اثار الازمة السورية على المواطنين الاردنيين في محافظتي اربد والمفرق «كمرحلة اولى» الى معالجة قضايا مزاحمة الاردنيين في فرص العمل وغلاء اسعار السلع الاساسية والخدمات واكتظاظ المدارس والمراكز الصحية وزيادة استهلاك الماء والطاقة ونقص الخدمات الاساسية في البلديات.

ويتضمن المشروع عدة مكونات ابرزها بناء قدرات الاردنيين العاطلين من العمل في محافظتي اربد والمفرق بالتعاون مع مؤسسة التدريب المهني وبناء القدرات في مجال انشاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودعم البلديات لتحسين الخدمات الاساسية للمواطنين.

كما يسعى مشروع برنامج ايجاد فرص العمل للشباب والذي يجري تنفيذه في محافظات جرش والبلقاء والكرك ومعان والطفيلة الى تأهيل الشباب في المحافظات المستهدفة من خلال برامج تدريب وايجاد فرص التدريب العملي في القطاع الخاص وتأسيس المشاريع الصغيرة ودعم اشاء بوابة الكترونية في وزارة العمل.

وفي نهاية اللقاء اكد المجالي جاهزية الوزارة لتذليل اية عقبات تواجه البرنامج وآليات عمله في جميع المراحل.

كما بحث وزير الداخلية المجالي أمس مع السفير الكندي بعمان مارك غوزديكي مجالات التعاون بين البلدين والدور الكندي في تقديم المساعدة بأشكالها المختلفة للأردن وتداعيات الازمة السورية وآثارها على الصعد المحلية والاقليمية والدولية.

وقال المجالي ان الاعداد المتزايدة من اللاجئين السوريين التي تتدفق على المملكة يوميا اثرت بشكل متصاعد على القطاعات التعليمية والصحية والبنية التحتية وسوق العمل المحلي الذي يعاني اصلا بطالة في صفوف الشباب الاردني.

ولفت الوزير الى اهمية الشراكة الاردنية - الكندية، داعيا الى دعمها وتعزيزها في شتى المجالات خدمة لمصالح الشعبين الصديقين.

وثمن السفير الكندي الدور الانساني الذي يقوم به الاردن للتخفيف من معاناة اللاجئين السوريين رغم الصعوبات والمشكلات الاقتصادية والاجتماعية والانسانية الناتجة عن نزوح اعداد كبيرة منهم الى الاردن.

واعرب عن شكر بلاده للأردن قيادة وحكومة وشعبا لتسخيره جميع امكاناته المتاحة للحد من آثار الازمة.

التاريخ : 08-05-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش