الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشاركون يؤكدون على دور الثورة العربية في بناء وتحرير فكر الإنسان العربي

تم نشره في الخميس 31 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً





السلط-الدستور-ابتسام العطيات

اكد المشاركون في الندوة الحوارية التي عقدت في غرفة تجارة السلط مساء امس الاول ، على  اهمية الثورة العربية الكبرى  ودورها في بناء الفكر التحرري  لدى الانسان العربي وانعكاساتها على الواقع الاجتماعي والسياسي والاقتصادي بشكل عام.

وقال المؤرخ الدكتور بكر خازر المجالي  انه بعد مائة عام على انطلاقة الثورة العربية الكبرى علينا ان نقرأ تاريخها من جوانبه السياسية والاجتماعية والعسكرية فهي نهضة امة ارادت تحرير الارض والانسان ، وكان لها اهداف تأسيس الدولة العربية المستقلة ذات السيادة ، ومن هنا انطلقت جيوشها الثلاثة بقيادة انجال الشريف الحسين بن علي ،علي وفيصل وعبدالله وزيد .

واضاف المجالي  ان احتفالنا بمئوية الثورة العربية الكبرى التي سارت بعد ان وضع المتنورون العرب اسسها الفكرية ،واختاروا الشريف الحسين بن علي قائدا لنهضتهم لمكانته الدينية والتاريخية .

وقال المجالي تميزت الثورة العربية الكبرى بانها ثورة العرب جميعهم ، وسعت لتحقيق اهداف سامية بعد عهد طويل من التغييب ،وبعد مائة عام نشعر اننا بحاجة الى ديمومة البحث فيها والتعريف بها بسبب قيمتها خاصة في ظل الظروف الحالية التي رغم كل الاحداث من حولنا فاننا نحن الاردنيون ننعم بالامن والاستقرار بفضل اجهزتنا الامنية وقواتنا المسلحة ، وبفضل قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سليل ال البيت وحامل لواء الثورة العربية الكبرى

وبين رئيس رابطة الكتاب الدكتور محمد العطيات ان الثورة العربية الكبرى تعد اول حركة قومية تحررية قام بها العرب في العصور الحديثة فبعد اربعة قرون من الحكم العثماني سادت فيه الفوضى وتفشت الامية وغاب الامن وانقطاع البلاد العربية عن النهضة الاوروبية نبتت فكرة في اذهان المثقفين والمستنيرين فكانت بوادر الثورة قد بدأت في الاردن وسميت انذاك ثورة الكرك  عام 1910 فتجمع الثوار بقيادة الشريف حسين بن علي عازمين على التخلص من الظلم والاستبداد الواقع على الامة العربية .

وقال رئيس بلدية السلط المهندس خالد الخشمان ان قيام الثورة بقيادة الشريف الحسين بن علي وضعت الاردن على خارطة الطريق الصحيح منذ بداية القرن الماضي حين بايع العرب قائد الثورة العربية الكبرى ووضعوا على عاتقه مسؤولية قيادة العرب وتحقيق الأماني القومية التي تعيش في وجدان كل عربي حر وهي أماني الحرية والوحدة والاستقلال .

وقال رئيس غرفة تجارة السلط سعد بزبز الحياري في كلمته اننا نستقرئ بارتياح الصفحة البيضاء الخالدة للهاشميين في كتاب التاريخ الذين سطروه بدمائهم وتضحياتهم حيث كان الحسين بن علي مفجر الثورة سديد الرأي ثاقب النظرة وكانت مصالح أمته تغلب على كل اعتبار لديه ، ولقد أبرزت ثورته النظام العربي وأظهرت القضية العربية إلى حيز الوجود في ميدان السياسة العالمية وكرست الشرعية والأماني العربية وحققت تقرير المصير وأقامت دولة عربية تشمل المناطق التي كانت تخضع للدولة العثمانية .



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش