الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الهيئة الاسلامية المسيحية تحذر من تفاقم مشكلة السكن في القدس

تم نشره في الاثنين 22 نيسان / أبريل 2013. 03:00 مـساءً
الهيئة الاسلامية المسيحية تحذر من تفاقم مشكلة السكن في القدس

 

رام الله - بترا

حذرت الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الاثنين من المخططات الاسرائيلية المتتالية التي تستهدف القضاء على الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة وتحقيق نصر ديموغرافي من خلال زيادة اعداد اليهود وتقليص أعداد الفلسطينيين .

واكدت الهيئة بان الخطة الهيكلية للقدس 2000، هي خطة ممنهجة لتحقيق هذا الهدف الاسرائيلي بتفريغ القدس من سكانها.

واعتبرت الهيئة في بيان صحفي " ان الخريطة الهيكلية الاسرائيلية المسماة القدس 2000 هي خريطة غير قانونية وانتهاك لاتفاقية جنيف الرابعة لسنة 1949 التي تنص أنظمتها على منع الدولة المحتلة من إجراء تغيرات دائمة في الأراضي المحتلة ونقل سكان الاراضي المحتلة الى مناطق أخرى ، مشيرة الى العقبات التي تواجه اهالي مدينة القدس في ارضهم عند البناء والتوسع .

وأشار الامين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى إلى العقبات والمعوقات التي تواجه اهالي مدينة القدس فيما يخص البناء بالقدس المحتلة حيث إن سلطات الاحتلال الاسرائيلي عملت على تخصيص مساحات واسعة من أراضي المدينة لبناء المستوطنات ومساحات مشابهة تم تصنيفها كمناطق خضراء ويتم منع الفلسطينيين من البناء عليها وبالتالي جعل إمكانية التوسع السكاني الفلسطيني الطبيعي معدومة تماما معتبرةً ما يسمى قانون التنظيم والتخطيط قانون متطرف الهدف من وراءه تهجير المقدسيين وطردهم من مدينتهم.

وقال أن هذا القانون أدى الى تحويل ما يزيد على 40 بالمئة من مساحة القدس إلى مناطق خضراء ، ويتم منع الفلسطينيين من البناء عليها وتستخدم كاحتياط لبناء المستوطنات كما حدث في جبل أبو غنيم وقد دفعت هذه الإجراءات إلى هجرة سكانية عربية من القدس إلى الأحياء المحيطة بالمدينة نظرا إلى سهولة البناء والتكاليف.

واعتبرت الهيئة إدعاءات اسرائيل بان قوانين البناء والتخطيط في القدس المحتلة جاءت لتطوير مدينة القدس بهدف جعلها مدينة مزدهرة ونابضة بالحياة ادعاءات عارية عن الصحة حيث حولت القدس مدينة لليهود وطردت الاهالي من اراضيهم تدريجياً.

وحذرت من تفاقم مشكلة السكن في المدينة المقدسة حيث بات المقدسي غير قادر على التوسع في ارضه فالمستوطنات والبؤر الاستيطانية صادرت معظم الاراضي لصالح المستوطنين وما تبقى من اراضي خصصت كمناطق خضراء ليجد المقدسي نفسه في منطقة صغيرة لا تلبي احتياجاته للتكاثر والزيادة ليبقى الحل الوحيد بالرحيل والهجرة عن القدس.

التاريخ : 22-04-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش