الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العراق : استمرار التظاهرات والمالكي يستقبل أعيان الأنبار

تم نشره في الأحد 6 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 مـساءً
العراق : استمرار التظاهرات والمالكي يستقبل أعيان الأنبار

 

بغداد- وكالات الانباء

واصل عدد كبير من أبناء محافظة الأنبار يومهم الخامس عشر على التوالي قطع الطريق الدولية مع والأردن وسورية حتى تنفيذ مطالبهم .ومع استمرار الاعتصام الجماهيري الغفير في ساحة العزة والكرامة استقبل رئيس الوزراء نوري المالكي امس عددا من علماء الدين والوجهاء من محافظة الأنبار لبحث القضية ومجاولة ايجاد حلول لها. وقال إن بعض مطالب المتظاهرين في الأنبار مشروعة وإنه سيتابع تنفيذها بنفسه.

ودعا خلال الاجتماع بأن يمارس المعتدلون دورهم في عدم جر البلاد إلى ما وصفها بعواقب غير محمودة. وطالب المالكي ايضا بتشكيل لجنة تضم الوفد وقضاة آخرين لتحري السجون والمعتقلات وكشف مواطن الخلل. وتتلخص مطالب المتظاهرين باطلاق سراح المعتقلات والمعتقلين وايقاف المداهمات العشوائية ضد سكان المدن السنية وايجاد توازن في اجهزة الدولة والغاء فقرتي اجتثاث البعث والارهاب.واندلعت منذ اسبوعين مظاهرات مليونية في عدد من مدن العراق عقب ازمة اعتقال افراد حماية وزير المالية رافع العيساوي .

من جهة ثانية اعلن رئيس لجنة الحكماء المكلفة من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي بالاطلاع على الاوضاع في السجون وجود انتهاكات في سجون النساء. وقال رئيس اللجنة الشيخ مهدي الصميدعي إن اللجنة قامت بزيارة السجون التابعة لوزارة الداخلية واستدعت ست عشرة سجينة ،اكدن وجود تجاوزات من قبل افراد الجيش والشرطة. واضاف الشيخ الصميدعي ان لجنة الحكماء لم تسجل اية مخالفات في السجون الاصلاحية التي تديرها وزارة العدل كونها تدار بمعرفة كوادرَ نسائية. ويتظاهر الملايين من العراقيين هذه الايام احتجاجا على انتهاكات تجري في السجون العراقية.

من جانبها، حذرت السعودية امس العراق من التطرف الطائفي بعد اسبوعين من الاحتجاجات التي نظمها السنة ضد الحكومة المركزية التي يقودها الشيعة.

وقال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل في مؤتمر صحفي بالرياض «قناعتنا هي أن العراق لن يستتب أمره حتى يتعامل العراق خارج المذهبية والتطرف المذهبي الذي للاسف دب بين العراقيين. وحتى أن تعالج هذه القضية لا نعتقد أنه سيكون هناك استقرار في العراق وهذا يؤلمنا.»

ميدانيا، نجا قائد عمليات دجلة الفريق عبدالامير الزيدي من محاولة اغتيال في بلدة السعدية احد المناطق المتنازع عليها، مساء امس الاول اسفرت عن مقتل احد جنوده واصابة 4 آخرين. واوضح الزيدي ان «عبوتين ناسفتين انفجرتا على موكبي اثناء ادائي مهام امنية في السعدية، ما اسفر عن مقتل احد عناصر حمايتي واصابة 4 آخرين».

من جهة اخرى، اعلنت مصادر امنية واخرى طبية، مقتل شخصين واصابة سبعة اخرين في هجومين منفصلين في بلدة كنعان شرق بعقوبة.

الى ذلك اعلن الفريق الطبي المشرف على علاج رئيس الجمهورية العراقية جلال طالباني أنه بصحة جيدة ومطمئنة. وقال بيان رئاسي عن الفريق الطبي ان طالباني اخذ يستجيب للعلاج بشكل ممتاز. واضاف انه بعد تجاوزه المرحلة الصعبة بوتائر اسرع مما كان متوقعا بدأ الانتقال الى مرحلة التاهيل والتخفيف من الاجراءات العلاجية.

التاريخ : 06-01-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش