الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الدستور علامة فارقة في دفتر الوطن

نزيه القسوس

الأربعاء 30 آذار / مارس 2016.
عدد المقالات: 1751

عندما نقول، إن صحيفة «الدستور» علامة فارقة في دفتر الوطن فإننا نتحدث عن خمسين عاما من العطاء المستمر ومن مواكبة لأحداث جسام مرت على الأردن خلال هذه السنوات الطوال .فقد وقفت «الدستور» كالطود الشامخ في خندق الوطن ولم تحِد أبدا عن طريقها الوطني .. وقفت مدافعة ومنافحة عن قضايا الوطن لم تجامل أحدا ولم تكن إلا الصحيفة الأردنية التي تدافع عن قضايا الأردن في أصعب الظروف تحمل رسالة واضحة للقريب والبعيد أن هناك خطوطا حمراء لا يمكن تجاوزها أبدا .

ووقفت «الدستور» أيضا مع أهلنا في المحتل من أرضنا وغطت جميع الأحداث التي مرت على فلسطين المحتلة وكشفت العديد من التجاوزات التي كانت تقوم بها السلطات الإسرائيلية ضد الإخوة الفلسطينيين فكانت شوكة في حلق العدو ومنبرا للأهل هناك تغطي نشاطاتهم ووقوفهم في وجه الاحتلال وصمودهم الأسطوري ضد قوى الظلم والقهر والاحتلال .

إن رسالة جلالة الملك وتهنئته لأسرة الدستور بعيدها الخمسين لهي فخر لهذه الصحيفة ولأسرتها، كما أن زيارة رئيس الوزراء لمقر الصحيفة والتهاني التي تلقاها رئيس التحرير المسؤول من مختلف أطياف الشعب الأردني سواء على المستوى الرسمي أو الشعبي أظهرت الدور الكبير الذي تقوم به هذه الصحيفة التي هي بحق صحيفة الوطن الأولى وأم الصحف الأردنية .

هناك بعض الآراء التي تقول، إن عهد الصحافة الورقية قد انتهى مع ظهور الإنترنت لكن هذه الآراء غير دقيقة ولا تعرف أن ملايين المواطنين ما زالوا لا يستغنون عن صحيفتهم المفضلة وعن قراءتها ورقيا وليس على الإنترنت لأن هناك طقوسا معينة عند كل شخص في أسلوب قراءته لصحيفته المفضلة .

وفي هذه المناسبة لا نستطيع إلا أن نتذكر الرواد الأوائل الذين أسسوا هذه الصحيفة  والذين كانوا يعملون ليل نهار من أجل انجاحها وهم المرحومون كامل الشريف ومحمود الشريف وحسن التل وابراهيم سكجها وغيرهم كثيرون من الذين كانوا يعتبرون أن بيت الدستور هو بيتهم الثاني .

صحيفة الدستور وجدت من أجل أن تبقى وستظل بإذن الله  منبرا اعلاميا مميزا في منظومة الإعلام الأردنية وستتجاوز الأزمة المالية التي تمر بها بفضل الخيّرين من أبناء هذا الوطن وبفضل الرجال الذين عاهدوا الله أن يظلوا صامدين في وجه كل التحديات وعلى رأسهم السيد محمد حسن التل رئيس التحرير المسؤول الذي قاد الدستور من نجاح إلى نجاح وستبقى الدستور جريدة الوطن الأولى ولن تهزها العواصف مهما كانت شدتها .

مرة أخرى نقول، إن الدستور وجدت لتبقى وستبقى بإذن الله علامة فارقة في سفر هذا الوطن العظيم .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش