الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصورة أميركية تعرض واقع الجنود المصابين في العراق

تم نشره في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
مصورة أميركية تعرض واقع الجنود المصابين في العراق

 

 
واشنطن - ا ف ب
اصيب السرجنت تي زيغل في هجوم في العراق ، وتسببت النيران الناتجة عن الانفجار بذوبان بشرة وجهه ، بينما اوقعت الشظايا التي اصيب بها كسورا في رأسه وذراعيه.
وجعلت الحروق منه رجلا من دون انف ومن دون شعر ومن دون اذنين. اما جمجمته فاصبحت بلاستيكية. وتم زرع احد اصابع رجليه محل ابهام يده اليمنى. اما الذراع الاخرى فقد بترت من المرفق. وفقد تي زيغل احدى عينيه.
وقصة تي زيغل هي القصة الاكثر ماسوية بين قصص ابطال المصورة الاميركية نينا بيرمان التي تعرضها في نيويورك. الا انه ليس الوحيد.وبدأت المصورة الصحافية تلتقط صورا لجنود مصابين في العراق بعيد الاجتياح الاميركي في 2003. وقد صورتهم في منازلهم ، غالبا في مدن اميركية صغيرة بعيدا عن اضواء وسائل الاعلام.
وهناك صور لتي زيغل في يوم زفافه: الى جانبه عروسه الشابة بالثوب الابيض تحمل باقة من الورود الحمراء. ونظرتها قد تكون تعبر عن الحزن ، او الغضب او الرعب او القبول بالامر الواقع...
وتروي الصحافية انها بدأت تلتقط هذه الصور نتيجة ثورتها على التغطية الاعلامية للحرب في العراق. وقالت "الصحف تتحدث عن الجرحى من دون ان تنشر صورا. كان ذلك يغيظني".
وتقول انها مهتمة اكثر بالجراح النفسية من الاصابات الجسدية. وتقول "اصورهم بمفردهم ، خصوصا في غرفهم التي تبدو لي وكانها اقفاص". وتضيف "اشعر انهم معزولون ومحرومون من كل شيء".
وراندال كلانن مظلي تركت شظايا القنابل آثارا بليغة على وجهه. عاد الى منزله في اوهايو (شمال) ، وبدا وكانه يفتقد العراق. وانه بعد اليوم "لم يعد لديه شيء الا التلفزيون مع الاخبار او الافلام عن الحرب".
وتقول بيرمان انها حيادية ، الا انها تقر بان هذه الصور تلعب دورا في الحملة المناهضة للحرب. وتضيف "من الصعب جدا التاقلم مع فكرة قبول الحرب عندما نرى الاضرار التي تلحقها بالناس" ، مشيرة الى ان الامر بالنسبة الى العائلات "صعب جدا".
ويضاف الى الجراح البالغة والمرعبة شعور بعدم الفهم احيانا وعدم القدرة على التفسير. وتروي بيرمان ان "احدهم فقد ساقيه بينما كان يحضر البوظة لرفاقه. وآخر انفجر لغم به عندما خرج ليقضي حاجته. الحرب لا تقتصر على المجد".واضافت ان "لويس كالديرون ، بورتوريكي ، اصيب بالشلل منذ ان انهار عليه جدار كان يفترض به تدميره لانه يحمل رسما للرئيس العراقي السابق صدام حسين".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش