الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشيرا الى ان التدخل الأميركي - الاسرائيلي يعيق امكانية اي حوار * مشعل:المصالحة بين فتح وحماس وصلت الى طريق مسدود

تم نشره في الجمعة 24 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
مشيرا الى ان التدخل الأميركي - الاسرائيلي يعيق امكانية اي حوار * مشعل:المصالحة بين فتح وحماس وصلت الى طريق مسدود

 

 
* «غزة لم نأخذها حتى نعيدها انما دافعنا عن شرعيتنا امام الفريق الانقلابي»


عمان - ا ف ب
اكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية "حماس" خالد مشعل امس ان المصالحة بين فتح وحماس وصلت الى طريق مسدود ، متهما الولايات المتحدة واسرائيل بالتدخل واعاقة امكانية اجراء اي حوار بين الحركتين.
وقال مشعل في مقابلة هاتفية مع وكالة فرانس برس من دمشق ان "مساعي المصالحة وصلت الى طريق مسدود لان الطرف الآخر (فتح) اوصد كل الابواب ورفض كل الوساطات الفلسطينية والعربية بما فيها تحركات بعض قيادات فتح". واوضح ان "ما يعيق امكانية الحوار هو التدخل الاميركي والاسرائيلي".
واضاف ان "اسرائيل تهدد رئيس السلطة محمود عباس في حال حاور حماس". واكد ان "الادارة الاميركية تمارس ضغوطا مباشرة على كل الاطراف في المنطقة لمنع أي محاولة لجمع حماس وفتح".
ومن الاسباب الاخرى لفشل الحوار بين الطرفين بحسب مشعل "موقف رئاسة السلطة والفريق المحيط بها والذي يتصرف باداء لا علاقة له لا بالسياسة ولا بالمصلحة الوطنية". وتابع "لا ابالغ ان قلت حتى ان دولا مثل مصر والسعودية وهي دول لها وزنها المعروف ربما لا تجد اذنا صاغية عند بعض قيادات السلطة الفلسطينية كي تتحمس لخطوة ما باتجاه الحوار".
وأدان مشعل تصرفات حكومة تسيير الاعمال برئاسة سلام فياض ، مشيرا بهذا الخصوص الى ازمة انقطاع التيار الكهربائي عن قطاع غزة "وتصريح احد وزراء حكومته في تحريض الشعب الفلسطيني في غزة على الانقلاب على حماس بسبب انقطاع الكهرباء الذي اسهموا فيه هم اصلا والتحريض على غزة بزعم انها تحتوي القاعدة". ورأى مشعل انه "مع ذلك نحن لا نرى سبيلا للخروج من الازمة الداخلية الفلسطينية ومن الشرخ والانقسام الفلسطيني الا الحوار ، فهذا هو الحل المنطقي".
واعتبر ان "من يراهن على الدعم الاميركي والاسرائيلي ومن يدير ظهره لشعبه وللعرب ومن يغلق باب الحوار مع شعبه ويهرول بالحوار الى الاسرائيليين .. ومن يظن ان تكرار الحصار والتجويع سيفلح في سحق حماس واقصائها عن حلبة المسرح السياسي اعتقد انه يوما ما سيصطدم رأسه بالجدار وسيكتشف ان رهاناته ليست اكثر من سراب".
وعدد مشعل عدة أسس من اجل انجاح الحوار مع حركة فتح ، اولها "وحدة الضفة والقطاع فلا فصل لغزة عن الضفة ولا للضفة عن غزة" ، اضافة الى "وحدة النظام السياسي الفلسطيني بمعنى سلطة واحدة وحكومة واحدة وليس سلطتين ولا حكومتين".
كما اعتبر انه من الضروري "احترام الشرعية الفلسطينية بكل مكوناتها وعدم القبول بالبحث عن شرعيات وهمية من خلال الاستقواء بمؤسسات منظمة التحرير التي عفى عليها الزمن منذ سنوات طويلة".
وطالب باعادة بناء الاجهزة الامنية الفلسطينية "بحيث تتبع للحكومة ووزير الداخلية ، تتبع للسلطة ولا تتبع للفصائل ولا للوردات وامراء الحرب ، واخيرا التوافق على تشكيل حكومة مركزية قوية تحكم في غزة والضفة تحت رئاسة رئيس السلطة".
وفيما يتعلق باصرار الرئيس محمود عباس على رفض اي حوار قبل بأن تعيد حماس قطاع غزة التي سيطرت عليه في 15 حزيران ، قال مشعل "غزة لم نأخذها حتى نعيدها ، انما دافعنا عن شرعيتنا امام الفريق الانقلابي الذي استعان بالاميركيين والاسرائيليين بمالهم وسلاحهم وتدريبهم وتحريضهم للانقلاب على الشرعية الفلسطينية".
واوضح ان "ما جرى في غزة هو اننا دافعنا عن شعبنا وعن انفسنا وعن شرعيتنا ولم ناخذ غزة بعيدا عن الوطن". واعتبر مشعل الهدف من المعلومات التي تحدثت عن وجود لتنظيم القاعدة في قطاع غزة "التحريض على غزة". وبحسب مشعل فأن "الكثير من الفوضى التي جرت في غزة قبل الاحداث الاخيرة كان سببها والذي يشجعها ويؤسس لها هم لوردات الحرب".
وحول ما اذا كان لديه دور او وساطة في المواجهات الجارية في مخيم نهر البارد شمال لبنان حيث تدور معارك بين الجيش اللبناني وفتح الاسلام ، قال مشعل "شخصيا لم اتدخل. لكن على مستوى الحركة طبعا حماس والقوى الفلسطينية عموما منذ ان بدأت الاحداث قامت بجهود من اجل الوساطة". واضاف "نحن حريصون على معالجة هذه القضية بما يحفظ امن شعبنا الفلسطيني في المخيمات وايضا بما يراعي امن ومصالح لبنان ولكن للاسف الامور خرجت عن سيطرة الجميع وتعقيداتها معروفة".
وحول الحديث عن طرح مرسوم رئاسي يتعلق باصدار قانون انتخابي جديد يفرض على كل مرشح احترام برنامج منظمة التحرير الفلسطينية مما يستثني حماس ، قال مشعل"جرى خلط من حيث تضارب التصريحات. قالوا ان هناك تحضيرا لمرسوم ومرة نفوا ذلك". وتساءل "من يستطيع ان يستثني حماس؟ اميركا واسرائيل خلال العشرين سنة الماضية لم تستطيعا شطب حماس او القضاء عليها رغم كل جهود العدوان والقتل والاغتيال".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش