الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نهاية سلمية لاحتجاز رهائن في مكتب تابع لحملة كلينتون

تم نشره في الأحد 2 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
نهاية سلمية لاحتجاز رهائن في مكتب تابع لحملة كلينتون

 

روتشستر (الولايات المتحدة) - وكالات الأنباء: انتهت عملية احتجاز الرهائن في مكتب تابع للحملة الانتخابية للمرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون في روتشستر (نيو هامبشير) سلميا مساء الجمعة وقد اوقفت الشرطة المشتبه به. وتوجهت المرشحة الديموقراطية للانتخابات الرئاسية في العام 2008 التي كانت موجودة في واشنطن عند حصول عملية احتجاز الرهائن التي استمرت اكثر من خمس ساعات ، الى المكان مساء واكدت ان هذا الحادث لن يغير مسار حملتها. واكدت هيلاري كلينتون للصحفيين في بورتسمث قرب مدينة روتشستر حيث حصلت عملية احتجاز الرهائن "لا انوي ادخال اي تعديل على حملتي او برنامجي". واضافت "كان يوما عصيبا وصعبا بالنسبة لي ولفريق حملتي".

واشادت هيلاري كلينتون بالمتطوعين الذين كانوا محتجزين رهائن قائلة "انا فخورة جدا بهم. لقد ابدوا شجاعة كبيرة وحافظوا على هدوئهم في ظروف بالغة التوتر".

واضافت "هذه احداث تقع للاسف من وقت لاخر". وكان رجل اربعيني ادعى انه يحمل قنبلة احتجز مطلع بعد الظهر بالتوقيت المحلي عدة اشخاص في مكتب تابع لحملة كلينتون الانتخابية.

وحددت هوية الرجل على انه لي ايزنبرغ. ولم تتمكن الشرطة من تحديد عدد الرهائن.

وذكرت محطة تلفزيونية محلية ان الرجل افرج عن شخصين ومن ثم ثلاثة اشخاص بعد الظهر.

وقال مسؤول في الاجهزة الصحية ايرل سويني ان محتجز الرهائن له سوابق منها مشاكل نفسية وقيادة السيارة في حال سكر. وكان يفترض به ان يمثل امام محكمة الجمعة بعد نصف ساعة على بدء عملية احتجاز الرهائن بتهمة ضرب زوجته. وقالت ناطق ديموقراطي انه تم اخلاء مكاتب المرشحين الديموقراطيين الاخرين باراك اوباما وجون ادواردز في روتشستر في تدبير احترازي.

التاريخ : 02-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش