الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اشتباكات عنيفة تهز العاصمة لليوم الثالث رغم اتفاق لوقف إطلاق النار * مقتل 11 مهندسا في إسقاط طائرة بالصومال

تم نشره في السبت 24 آذار / مارس 2007. 02:00 مـساءً
اشتباكات عنيفة تهز العاصمة لليوم الثالث رغم اتفاق لوقف إطلاق النار * مقتل 11 مهندسا في إسقاط طائرة بالصومال

 

 
مقديشو - وكالات الأنباء: قال مسؤولون ان طائرة سقطت في شمال مقديشو أمس وانها كانت تقل 11 شخصا ربما كانوا من الاجانب.
وذكرت محطة شبيلي الاذاعية الصومالية أن صاروخا أصاب الطائرة.
وأفاد مصدر في الحكومة الصومالية أن الطائرة من طراز اليوشين الروسي وكانت تقل مهندسين كانوا يعملون لاصلاح طائرة أخرى معطوبة في مطار مقديشو.
وذكر متحدث باسم بعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي في الصومال أن الطائرة كانت تقل 11 شخصا يحتمل أن يكونوا من مواطني روسيا أو روسيا البيضاء.
وقال الكابتن بادي أنكوندا "كان هناك 11 شخصا على متن الطائرة.. من السابق لاوانه القول ان كانت أصيبت بصاروخ أم لا. نتحرى التقارير." وقال مراسل محطة شبيلي الاذاعية "رأيت الطائرة تحلق على ارتفاع منخفض.. اصاب صاروخ احد الجناحين ثم سقطت الطائرة." كما اندلع قتال عنيف في العاصمة الصومالية مقديشو أمس لليوم الثالث على التوالي بين مسلحين والقوات الاثيوبية التي تدعم الحكومة الصومالية المؤقتة ، بالرغم من اعلان وجهاء محليين في وقت سابق عن وقف اطلاق نار مع الجيش الاثيوبي. وسمع شهود الدبابات الاثيوبية تطلق نيرانها قرب قاعدة إثيوبية أقيمت في المقر السابق لوزارة الدفاع التي شهدت معارك متكررة بين المسلحين وبين الحكومة وحلفائها الاثيوبيين منذ يوم الاربعاء.
وكان متحدث باسم وجهاء محليين اعلن في وقت سابق أمس عن وقف اطلاق نار ابرم في مقديشو بين الجيش الاثيوبي والزعماء القبليين لوقف المعارك الدامية التي تشهدها العاصمة.
وكان مسؤولون عسكريون اثيوبيون اكدوا عقد اجتماع للبحث في وقف اطلاق نار في منزل احد زعماء الحرب في مقديشو عبدي حسن اوال قيبديد ، رافضين الادلاء باي تعليق بشأن هدنة. وقال اوغاس عبدي ضاهر محمد احد زعماء "هوية" ، كبرى العشائر في مقديشو ، متحدثا للصحفيين "بعد مناقشات جدية حول الوضع السياسي الحالي وعودة العنف اتفقنا مع المسؤولين العسكريين الاثيوبيين على تطبيق وقف لاطلاق النار". واضاف "سيبقى الاثيوبيون في ثكناتهم ولن يشاركوا في القتال الى جانب القوات الصومالية ، من جهتهم ، سيمتنع افراد (هوية) عن اطلاق اي رصاصة وسيحترمون وقف اطلاق النار". واوضح المصدر المقرب من الحكومة الصومالية ان الاتفاق الذي تم التوصل اليه ينص على نزع سلاح بعض ميليشيات العشيرة وليس على وقف اطلاق نار حقيقي.
وقال اريك لاروش منسق شؤون المساعدات الانسانية في الصومال "هذا وضع مأساوي. "عشرات الالاف يفرون من مقديشو وعدد الخسائر المدنية يزداد يوميا." إلى ذلك انتشر نحو مئتي جندي من قوة السلام الافريقية في الصومال أمس في بناية تقع عند مفترق طرق استراتيجي بمقديشو يتعرض لهجمات منتظمة وذلك بهدف ارساء الامن في المنطقة.
واوضح الكولونيل الاوغندي بيتر الويلو قائد العملية "ان هذا المكان مشكلة كبيرة ، اطلق فيه رصاص كثيف خلال الايام القليلة الماضية ، ولذلك نريد ارساء الامن فيه".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش