الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استقالة 85 نائبا معارضا له احتجاجا على خطط إعادة انتخابه * مشرف يعين رئيسا سابقا للمخابرات قائدا للجيش خلفا له

تم نشره في الأربعاء 3 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
استقالة 85 نائبا معارضا له احتجاجا على خطط إعادة انتخابه * مشرف يعين رئيسا سابقا للمخابرات قائدا للجيش خلفا له

 

 
اسلام اباد - وكالات الأنباء
أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الباكستانية ان الرئيس الباكستاني برويز مشرف عين أمس رئيس جهاز الاستخبارات السابق اشفاق كياني قائدا للجيش ، خلفا له. وقال الجنرال وحيد ارشاد ان "الجنرال اشفاق كياني عين قائدا مقبلا للجيش". وتعهد مشرف المرشح للانتخابات الرئاسية المقررة في السادس من تشرين الاول بالاستقاله من قيادة الجيش في مهلة اقصاها 15 تشرين الثاني في حال اعيد انتخابه رئيسا للبلاد. وكان خلفه المعين الجنرال كياني يتولى حتى 21 ايلول قيادة اجهزة الاستخبارات المشاركة بصورة خاصة في مكافحة تنظيم القاعدة. وقضت المحكمة الباكستانية العليا الجمعة بالسماح لمشرف بخوض الانتخابات الرئاسية في حين انها تصدر منذ ستة اشهر قرارات غير مؤاتية للرئيس الذي يواجه حركة احتجاج متزايدة في الشارع وفي الاوساط القضائية والسياسية.
وكانت المعارضة ونقابة المحامين طلبتا من المحكمة العليا بناء على الدستور منع مشرف الذي تسلم السلطة قبل ثمانية اعوام اثر انقلاب ابيض ، من الترشح لولاية رئاسية جديدة اذا لم يقدم استقالته من قيادة الجيش. لكن هذا الحكم لم ينقض كون الدستور يفرض على مشرف التخلي عن قيادة الجيش في حال اعيد انتخابه في سدة الرئاسة السبت.
وعلى الاثر قدم حوالى 85 نائبا باكستانيا من المعارضة استقالتهم من البرلمان أمس احتجاجا على ترشيح مشرف الذي يعتبرونه مخالفا للدستور. غير انه من غير المرجح ان تعرقل هذه البادرة اعادة انتخاب مشرف المتوقعة اذ لا يزال يتمتع بغالبية واسعة جدا في البرلمان والمجالس الاقليمية في ظل قانون انتخابي يقوم على الاقتراع غير المباشر.وسلم نواب تحالف جميع الاحزاب من اجل الديمقراطية الذي يضم كل احزاب المعارضة الدينية والعلمانية وبينها الحركات الاسلامية المتشددة المقربة من طالبان ، استقالاتهم الى رئيس الجمعية الوطنية. واوضح لياقت بلوش العضو في التحالف "نقدم استقالتنا اليوم لاننا نعتبر ترشيح مشرف غير شرعي ومخالفا للدستور".وتقدم المرشحان المنافسان لمشرف مجددا أمس بطعون امام المحكمة الدستورية ضد ترشح مشرف. واذا كان فوز مشرف يبدو مرجحا جدا بحسب العديد من المحللين السياسيين فانه لن يكون من السهل عليه ممارسة سلطاته واقعيا اثر الانتخابات التشريعية في بداية 2008. وهو حسابيا ، لا يمكنه الفوز في الانتخابات التشريعية ، في حال جرت الانتخابات بشكل حر ولم يشبها تزوير ، دون التحالف مع المعارضة الحالية ، بحسب محللين. وبدأ مشرف في تموز مفاوضات مع بنازير بوتو رئيسة الوزراء السابقة من اجل تقاسم مستقبلي للسلطات يبقى مشرف بموجبه رئيسا مع التخلي عن بعض صلاحياته في حين تصبح بوتو رئيسة للوزراء مع صلاحيات معززة. ويبدو ان المفاوضات تراوح مكانها غير ان نواب حزب الشعب الباكستاني حزب بوتو الواسع الشعبية ، لم يتقدموا باستقالاتهم أمس.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش