الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طالب بيونغيانغ باحترام تعهداتها وحث الصين على محاورة الدالاي لاما بوش يدعو لمنع ايران من حيازة «النووي» لتفادي «حرب عالمية ثالثة»

تم نشره في الخميس 18 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
طالب بيونغيانغ باحترام تعهداتها وحث الصين على محاورة الدالاي لاما بوش يدعو لمنع ايران من حيازة «النووي» لتفادي «حرب عالمية ثالثة»

 

 
واشنطن - وكالات الانباء
قال الرئيس الاميركي جورج بوش امس ان على قادة العالم منع ايران من حيازة السلاح النووي اذا رغبوا ف ي "تفادي حرب عالمية ثالثة". واوضح في مؤتمر صحافي في البيت الابيض "لدينا رئيس ايراني اعلن انه يريد تدمير اسرائيل" ، مضيفا "لذلك اقول لقادة العالم اذا رغبتم في تفادي حرب عالمية ثالثة يبدو انه عليكم محاولة منعهم من الحصول على المعرفة الضرورية لصنع سلاح نووي". وتأتي تصريحات بوش غداة زيارة للرئيس الروسي فلادمير بوتين الى ايران حذر خلالها من القيام بأي عمل عسكري ضد طهران.
من ناحية ثانية ، حث الرئيس الأمريكي أعضاء الكونغرس على إجهاض مشروع القانون الذي أقره مجلس النواب حول مجازر الأرمن خلال الحرب العالمية الأولى واعتبارها إبادة جماعية ، إذ لفت إلى ضرورة ألا يتدخل الكونغرس في عملية "تصنيف التاريخ العثماني.
غير أن بوش دافع عن قراره باستقبال الزعيم الروحي لبوذيي للتيبيت ، الدالاي لاما ، متجاهلاً غضب الصين المعلن حيال الزيارة وقال إنه "معجب" بالدالاي لاما ويتشارك وإياه بدعم الحرية الدينية للبشر. ودعا بوش الصين الى لقاء الدالاي لاما قائلا "من مصلحتهم لقاء الدالاي لاما.. اذا اختاروا التحاور معه سيرون انه رجل سلام ومصالحة". وأشار الرئيس الأمريكي إلى الزيارة التي تقوم بها حاليا ، وزيرة الخارجية الأمريكية ، كوندوليزا رايس إلى الشرق الأوسط ، وقال إنها تهدف إلى دفع الإسرائيليين والفلسطينيين لإحراز تقدم فيما يتعلق بجدول أعمال مؤتمر أنابوليس للسلام.
من جهة اخرى ، حذر الرئيس الاميركي من انه اذا لم تحترم كوريا الشمالية تعهداتها لجهة تفكيك برامجها النووية "فستكون هناك عواقب".
وقال بوش "اذا لم يفوا بوعدهم - لقد اعلنوا انهم سيعرضون علينا الاسلحة وسيوقفون برامج التسلح والانتشار النووي - اذا لم يقوموا بتنفيذ ما قالوه ، فاننا نصبح في وضع يدعونا الى التاكد من انهم يفهمون ان هناك عواقب".
وبحسب اتفاق اخير انتزع اثناء المحادثات الاخيرة المتعددة الاطراف حول برنامجها النووي ، تعهدت كوريا الشمالية بتفكيك منشآتها في موقع بيونغ يونغ الرئيسي باشراف الولايات المتحدة وتزويد لائحة كاملة عن برنامجها الذري قبل نهاية العام.
وفي المقابل ، ستحصل كوريا الشمالية على مساعدة في مجال الطاقة تعادل مليون طن من الفيول تشمل 100 طن التي تسلمتها من كوريا الجنوبية والصين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش