الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ضمن خطة ضخمة هدفها تغيير طابع المدينة القديمة * اسرائيل تستعد لأضخم حفريات في القدس المحتلة

تم نشره في الخميس 31 أيار / مايو 2007. 03:00 مـساءً
ضمن خطة ضخمة هدفها تغيير طابع المدينة القديمة * اسرائيل تستعد لأضخم حفريات في القدس المحتلة

 

 
عمان - بترا
كشفت صحيفة "هارتس" الاسرائيلية الصادرة بالعبرية أمس النقاب عن نية سلطة الاثار الاسرائيلية نقل بؤرة نشاطاتها الى البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة ، وانها تنوي تنفيذ تسع حفريات "كبيرة وطويلة المدى" ستكون الاكبر من نوعها بحسب قول مدير سلطة الآثار الاسرائيلية يهوشع دورفمان.
واوردت هآرتس تصريحات كان قد ادلى بها دورفمان خلال جولة له مع مسؤولي سلطة الاثار وتسربت للصحيفة ان خمسا من هذه الحفريات ستمول من قبل جمعيات سياسية ويمينية متطرفة مثل "عطيرت كوهانيم" و "العاد" والتي تهدف بكل وضوح لتهويد البلدة القديمة في القدس المحتلة.
وأضاف دورفمان "الان جميع نشاطاتنا ستنتقل الى القدس والحديث يدور حول رقم قياسي في عمليات الحفريات التي ستجري في آن واحد وفي مكان واحد ، ومن شأنها أن تستمر لعدة سنوات ، وأن سلطة الآثار وبلدية القدس والجميعات الممولة للحفريات سوف تنسق فيما بينها عملية إدارة أعمال الحفريات ، في أقرب وقت". حسب تعبيره .
وبحسب اقوال علماء آثار يعرفون المنطقة جيدا ، فإن الخطة التي عرضت هي خطة ضخمة من شأنها أن تغير طابع المدينة القديمة ، في حين أوضح أحدهم ، أن هناك علاقة واضحة جدا بين الخطة وبين النهج السياسي الإسرائيلي ، وأن الحفريات تهدف إلى توسيع نطاق السيطرة الإسرائيلية اليهودية في البلدة القديمة.
ونسبت "هارتس" الى تسفي غرينهود ، أحد كبار المسؤولين في سلطة الاثار الاسرائيلية والمسؤول السابق عن اثار القدس خلال مؤتمر علمي عقد امس الأول "ان قسما كبيرا من الحفريات في البلدة القديمة عبارة عن علم اثار مجند" في اشارة الى الاهداف السياسية من روائها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش