الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الجنائية» تثبت الحكم باعدام علي المجيد وحسين رشيد وسلطان هاشم

تم نشره في الأربعاء 5 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
«الجنائية» تثبت الحكم باعدام علي المجيد وحسين رشيد وسلطان هاشم

 

 
بغداد - وكالات الانباء
صادقت المحكمة الجنائية العراقية العليا امس على قرارات الحكم بالاعدام شنقا على كل من علي حسن المجيد ابن عم الرئيس الراحل صدام حسين وحسين رشيد محمد وسلطان هاشم احمد.
وقال القاضي عارف شاهين رئيس المحكمة الجنائية العراقية العليا خلال مؤتمر صحافي في مقر مجلس الوزراء العراقي" دققت المحكمة وصادقت على قرارات الحكم بالاعدام شنقا على كل من علي حسن المجيد وحسين رشيد محمد وسلطان هاشم احمد".
وقد حكم على الرجال الثلاثة بالاعدام في 24 حزيران الماضي لادانتهم في قضية حملات الانفال ضد الاكراد في شمال العراق في 1987 1988و.
وكان علي حسن المجيد الذراع اليمنى للرئيس الراحل صدام حسين ، اما سلطان هاشم احمد فكان وزير دفاعه ، في حين ان حسين رشيد محمد كان نائب القائد العام للقوات المسلحة للعمليات.
وقال شاهين ان "المحكمة صادقت على السجن المؤبد لمطلق صالح الجبوري وصابر الدوري ، والافراج عن طاهر توفيق العاني"واكد ان "تنفيذ الاحكام راجع للمسؤولين ويجب ان يتم في غضون شهر".
وقال منقذ الفتلاوي كبير ممثلي الادعاء في المحاكمة ان هيئة التمييز المؤلفة من 9 قضاة والتابعة للمحكمة العراقية الجنائية الخاصة الثانية أيدت الحكم.
وخلال قضية الانفال أقر المجيد وهو الان في الستينات من العمر بأنه أمر القوات باعدام الاكراد الذين تجاهلوا الاوامر بمغادرة القرى غير أنه قال انه لم يأمر باستخدام غازات سامة.
وقال المتهمون ان حملة الانفال كانت لها أهداف عسكرية مشروعة اذ استهدفت المقاتلين الاكراد الذين انحازوا الى صف ايران خلال المرحلة الاخيرة من الحرب العراقية الايرانية التي دارت من عام 1980 الى 1988.
وقال المركز الدولي للعدالة الانتقالية وهو جماعة تدافع عن الحقوق القانونية مقرها نيويورك ان المحاكمة شابها تدخل سياسي ولم تف بالمعايير الدولية للمحاكمات النزيهة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش