الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قلق 13 منظمة دولية من أوضاع الحقوقيين المصريين

تم نشره في الخميس 24 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً

القاهرة - دعت 13 منظمة حقوقية دولية من بينها هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية أمس مصر الى غلق ملف التحقيقات مع نشطاء مدافعين عن حقوق الانسان معربة عن قلقها من صدور عقوبات بالحبس ضدهم.

وقالت المنظمات في بيان ان «السلطات تستعد لاتخاذ اجراءات ملموسة سريعا لاسكات الاصوات النقدية المتبقية في مجتمع حقوق الانسان في مصر».

وبعد ان اقال الجيش في العام 2013 الرئيس الاسلامي محمد مرسي، شن نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي حملة قمع دامية ضد انصاره خصوصا من اعضاء جماعة الاخوان المسلمين التي تم حظرها. وسجن نظام السيسي كذلك العديد من المعارضين الليبراليين والداعين الى الديموقراطية. وتواجه الاجهزة الامنية اتهامات منتظمة باعتقال اشخاص وبممارسة العنف بل والتعذيب مع الموقوفين.



ووفقا لهذه المنظمات فان «السلطات المصرية استدعت خلال الاسابيع الاخيرة اعضاء في منظمات حقوقية لاستجوابهم ومنعتهم من السفر وحاولت تجميد اموالهم واموال اسرهم». وفتحت السلطات المصرية مجددا اخيرا ملف تحقيق حول التمويل الخارجي لمنظمات حقوق الانسان رغم تجميده بعد شهور من بدايته في تموز 2011. ومنع مؤسس المبادرة المصرية للحقوق الشخصية الصحفي بموقع «مدى مصر» حسام بهجت من السفر اخيرا وكذلك رئيس الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان جمال عيد.

إلى ذلك، أعلنت الرئاسة المصرية تعديلا وزاريا شمل عشر حقائب ابرزها المالية والاستثمار في حكومة شريف اسماعيل هو الاول منذ تشكيلها في ايلول. وشمل التعديل وزارات العدل والاستثمار والمالية والطيران المدني والاثار والقوى العاملة والسياحة والموارد المائية وحقيبة قطاع الاعمال العام المستحدثة.

يأتي التعديل في وقت يواجه الاقتصاد المصري ازمة متصاعدة مع تراجع عائدات السياحة وحجم الاستثمارات الاجنبية المباشرة وقناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج وهو ما ادى الى ضغط كبير على الدولار اضطر معه البنك المركزي المصري الى خفض قيمة الجنيه باكثر من 14% الاسبوع الماضي متعهدا في الوقت ذاته بالعمل على كبح التضحم الذي بلغ 10،6% نهاية العام الماضي فيما بلغ معدل البطالة 16،8%، وفقا للبيانات الرسمية.

وعين عمرو علي الجارحي وزيرا للاستثمار خلفا لاشرف سلمان، وهو مصرفي كان يتولى اخيرا منصبا تنفيذيا رفيعا في شركة القلعة القابضة، احدى اكبر شركات القطاع الخاص في مصر. وتولت داليا خورشيد وزارة المالية خلفا لهاني قدري دميان، وهي كذلك مصرفية تولت اخيرا منصبا رفيعا في شركة اوراسكوم للانشاء التي يملكها ناصف ساويرس احد كبار رجال الاعمال المصريين. كما تم استحداث وزارة لقطاع الاعمال العام وهو القطاع الذي يشمل كل الشركات المصرية المملوكة ملكية عامة واسندت الى اشرف محمود قدري الشرقاوي.

وعين محمد حسام عبد الرحيم، وهو رئيس سابق لمجلس القضاء الاعلى، وزيرا للعدل خلفا لاحمد الزند الذي اقيل الاسبوع الماضي على حلفية تصريح اثار غضب الازهر واعتبر مسيئا للنبي محمد. واسندت حقيبة الاثار الى خالد العناني الذي كان يشغل حتى الان منصب مدير المتحف المصري في القاهرة ليحل بذلك محل ممدوح الدماطي. وعين محمد يحيي راشد الذي تولى حتى الان موقع مدير مجموعة الخرافي للتنمية السياحية، وزيرا للسياحة خلفا لهشام زعزوع.

واسندت حقيبة النقل الى محافظ القاهرة جلال السعيد خلفا لسعد الجيوشي. كما عين شريف فتحي علي عطية وزيراً للطيران المدني خلفا لمحمد حسام الدين واسندت حقيبة الموارد المائية والري الى محمد عبد العاطي سيد محمد خليل خلفا لحسام محمد مغازي.(ا ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش