الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قاضي قضاة فلسطين يدعو لـشد الرحال إلى الاقصى اليوم * التفكجي: اسرائيل تقيم مدينة سياحية أسفل الاقصى

تم نشره في الأحد 4 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
قاضي قضاة فلسطين يدعو لـشد الرحال إلى الاقصى اليوم * التفكجي: اسرائيل تقيم مدينة سياحية أسفل الاقصى

 

 
رام الله - د ب أ ، رويترز
دعا الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين رئيس المجلس الاعلى للقضاء الشرعي الشعب الفلسطيني امس"إلى شد الرحال إلى المسجد الاقصى المبارك اليوم للدفاع عنه وحمايته من المخططات والاخطار الاسرائيلية المحدقة به". كما دعا منظمة المؤتمر الاسلامي ولجنة القدس وجامعة الدول العربية إلى التحرك الجاد على وجه السرعة لـ"تدارك المسجد الاقصى المبارك ولانقاذه من المؤامرات والاجراءات التي تستهدف تهويده والمساس به والنيل من قدسيته".
وطالب التميمي المجتمع الدولي وهيئاته ومنظماته العالمية بـ"الخروج عن صمتها المريب أمام ما يجري في مدينة القدس وتحمل مسؤولياتها كاملة تجاه المقدسات ودور العبادة فيها والضغط على الحكومة الاسرائيلية لوقف عدوانها على المسجد الاقصى وانتهاكاتها الدائمة لحرماته بصورة منافية للشرائع الالهية والمواثيق الدولية". وكانت الحكومة الاسرائيلية قد اتخذت قرارا بهدم الطريق المؤدية الى باب المغاربة والتي تعتبر جزءاً من السور الغربي للمسجد وتمثل ما تبقى من مبان عربية وإسلامية تعود إلى العهد المملوكي وحددت اليوم الاحد موعداً لبدء عمليات الهدم بهدف شق طريق خاص بالمستوطنين.
كما تتواصل عمليات الحفر تحت أساسات المسجد وأسواره فضلا عن مشروع إقامة كنيس يهودي بجوار قبة الصخرة.
من جهة اخرى ، قال خليل التفكجي مسؤول الخرائط في بيت الشرق ان اسرائيل تقيم مدينة سياحية أسفل الحرم القدسي في مدينة القدس المحتلة.
واوضح في مؤتمر صحفي عقده في رام الله "ان اسرائيل تقوم بحفريات من جميع الجهات أسفل المسجد الاقصى لاقامة مدينة سياحية تحته في وقت تتعرض المدينة المقدسة للتهويد بشكل كبير جدا." واضاف التفكجي ان الجانب الاسرائيلي ينوي غدا هدم الطريق المؤدي الى باب المغاربة الذي يحتفظ الجانب الاسرائيلي بمفاتيحه منذ العام 1976 مما يعني المساس بمعالم المدينة المقدسة المسجلة لدى لجنة التراث العالمي. واتهم الرئاسة الفلسطينية والحكومة بتجاهل موضوع القدس وقال "هناك تجاهل من الرئاسة والحكومة لموضوع القدس." وحذر الخبير الفلسطيني وهو ايضا مدير دائرة الخرائط في جمعية الدراسات العربية من "التطهير العرقي" الذي تمارسه السلطات الاسرائيلية بحق 24 ألف فلسطيني في البلدة القديمة من القدس ، مشيرا إلى قيام إسرائيل بإنشاء "الحي اليهودي في المدينة وهو عبارة عن 70 بؤرة في داخل الحي الاسلامي والمسيحي".
وقال التفكجي "إن رئيس الوزراء الاسرائيلي إيهود أولمرت استبدل خطة الانطواء بخطة جديدة تقوم على أساس إقامة دولتين في دولة وهذه هي الدولة الفلسطينية المقبلة بحيث تكون هناك جسور وطرق للاسرائيليين وأخرى للفلسطينيين مع إفراغ القدس من مواطنيها العرب".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش