الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رافضا اتهامه بمحاولة التشبث بالسلطة ...موغابي: لا توجد أية شواغر خاصة بمنصبه

تم نشره في الخميس 22 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
رافضا اتهامه بمحاولة التشبث بالسلطة ...موغابي: لا توجد أية شواغر خاصة بمنصبه

 

 
هراري - د ب أ
أعلن روبرت موجابي رئيس زيمبابوي الذي يطوي عامه الـ 83 امس ، إنه لا توجد حاليا "أية شواغر" خاصة بمنصبه لكنه رفض المزاعم القائلة بأنه يحاول الان التشبث بالسلطة.
وفي مقابلة أجرتها معه هيئة الاذاعة والتليفزيون الرسمية مساء الثلاثاء اعترف موجابي أيضا بأن "كثيرا" من زملائه في مجلس الوزراء يفتقرون للامانة وكل ما يشغلهم هو تحقيق الثراء لانفسهم عن طريق الفساد.
يذكر أن حزب زانو بي.ف الحاكم قد اقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية التي كان مقررا إجراؤها في العام القادم إلى عام 2010 لكي تتزامن مع الانتخابات العامة. وهذا التأجيل يتيح لموجابي عامين آخرين في السلطة بعد أن كان المتوقع تنحيه عن السلطة في العام القادم.
غير أن السياسيين الذين ينتمون إلى تيار المعارضة وزعماء الحقوق المدنية والدبلوماسيين الغربيين انتقدوا هذا الاقتراح الذي يلزم أولا تمريره في البرلمان الذي يهيمن عليه حزب زانو بي.ف.لكن موجابي رفض في مقابلته مع الاذاعة والتليفزيون هذا الانتقاد قائلا إن الاقتراح ليس بمثابة استراتيجية لاطالة أمد فترة ولايته الحالية في الحكم.وقال الزعيم المخضرم ، الذي يحكم زيمبابوي منذ عام 1980 ، إنه لا يجد أية غضاضة في مناقشة موضوع الساعة الذي يتردد على الالسنة حول الشخص الذي من المحتمل أن يخلفه لكن يرفض مناقشة هذا الموضوع إذا كان القصد هو دفعه للتخلي عن السلطة.في الوقت نفسه قال موجابي إنه يوجد "نزوع هائل في الوقت الراهن إلى تحقيق الثراء الشحصي".ويحقق السياسيين الذين تربطهم صلات قوية بالمسئولين في الدولة الان ثروات طائلة من خلال التنجيم عن المعادن بصورة غير مشروعة والاتجار في المعادن النفيسة مثل الماس والذهب.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش