الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقتل «20» من طالبان والحركة تعدم جاسوسا * السلطات الافغانية تفقد السيطرة على مدينة جنوب البلاد * مشرف يعترف بالتقصير في مكافحة المتسللين

تم نشره في السبت 3 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
مقتل «20» من طالبان والحركة تعدم جاسوسا * السلطات الافغانية تفقد السيطرة على مدينة جنوب البلاد * مشرف يعترف بالتقصير في مكافحة المتسللين

 

 
كابول - وكالات الأنباء
اعلنت السلطات الافغانية أمس انها فقدت السيطرة على مدينة موسى قلعة في جنوب افغانستان بعد هجوم نفذه عناصر طالبان ليل الخميس الجمعة. واكدت مصادر رسمية افغانية مقتل عشرين من عناصر طالبان أمس في معارك في غرب افغانستان على مقربة من الحدود مع ايران.
وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية زمراي بشاري "اندلعت المعارك حين هاجم عناصر من طالبان وحدة من حرس الحدود متوجهة من اقليم فرح الى اقليم دلارام". من ناحية ثانية اعترف الرئيس الباكستاني برويز مشرف أمس بان بعض افراد قوات الامن الباكستانية "غضوا النظر" عن تسلل عناصر طالبان الى افغانستان عبر الحدود بين البلدين. واكد الجنرال مشرف في مؤتمر صحفي "جرت حوادث ابلغت بها عن غض النظر في بعض المراكز الحدودية" على عبور ناشطين اسلاميين الحدود متوجهين الى افغانستان. واضاف "يمكنني بالتالي ان اتصور ان هذا يحدث في مراكز اخرى".
وذكر مثالا على ذلك مركزا حدوديا واجه فيه جنديان مكلفان بالحراسة مجموعة من "عشرين رجلا مسلحين ومدربين بشكل جيد ومصممين على التصدي لمن يعترض طريقهم". واعلن مشرف ان باكستان بدأت تسوير حدودها مع افغانستان لمنع عمليات التسلل ، موضحا ان هذا الاجراء سيتخذ على طول 35,2 كلم في الولاية الحدودية الشمالية الغربية. في ذات السياق اعلن قائد قوات الحلف الاطلسي في اوروبا الجنرال جون كرادوك ان قوات الحلف ستحاول مراقبة المنطقة الحدودية بين افغانستان وباكستان ، وذلك في مقابلة نشرتها أمس صحيفة الفايننشال تايمز البريطانية.
في سياق آخر افاد مسؤولون محليون ان افغانيا يتهمه ناشطون اسلاميون مقربون من طالبان بانه "جاسوس" لحساب الاميركيين ، قتل في المنطقة القبلية الباكستانية على الحدود مع افغانستان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش