الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسؤول سوداني لـ«الدستور«: مستعدون للمفاوضات وعلى فصائل التمرد التوحد * وسطاء الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي يبدأون الأسبوع * الحالي الترتيبات لعقد مفاوضات بين الخرطوم ومتمردي دارفور

تم نشره في الأحد 24 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
مسؤول سوداني لـ«الدستور«: مستعدون للمفاوضات وعلى فصائل التمرد التوحد * وسطاء الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي يبدأون الأسبوع * الحالي الترتيبات لعقد مفاوضات بين الخرطوم ومتمردي دارفور

 

 
الخرطوم - الدستور - إسلام عبدالرحمن
يبدا وسطاء الامم المتحدة والاتحاد الافريقي لدارفور ، المبعوثان: يان الياسون وسالم احمد سالم ، نهاية الاسبوع الحالي جولة الاعداد النهائية لمفاوضات السلام بين الحكومة السودانية ومتمردي دارفور ، وسط اجواء ايجابية بعد تحقيق اكبر اختراق في جدار ازمة دارفور بموافقة الخرطوم على نشر قوات مختلطة اممية وافريقية بالاقليم المضطرب منذ عام 2003 .
وابلغ وكيل وزارة الخارجية السودانية مطرف صديق "الدستور" بان حكومة بلاده مستعدة للدخول في المفاوضات دون ايه شروط مسبقة وفي أي مكان وزمان يتم الاتفاق عليه مع الوسطاء.
ولفت الى ضرورة توحيد الحركات المتمردة في الاقليم والتي تجاوز عددها الـ14 فصيلا.
وقالت مصادر ببعثة الامم المتحدة بالخرطوم ان زيارة المبعوثان الياسون وسالم ، تهدف للشروع فى انفاذ المرحلة الاولى من خريطة الطريق التي اعدتها المنظمة الدولية بالتعاون مع الاتحاد الافريقي ، والتى تتكون من ثلاث مراحل تبدأ بتوحيد المبادرات المطروحة لانهاء ازمة دارفور ، ومرحلة ما قبل التفاوض ، من ثم الشروع فى المفاوضات بحلول شهر آب المقبل.
وفي غضون ذلك دعت هيئة الاحزاب والتنظيمات السياسية بالسودان (تحالف يضم 31 حزبا) للمسارعة بتوحيد الجهود الرامية لجمع الحركات الرافضة لابوجا الخاص بالسلام في دارفور للجلوس للتفاوض لانهاء مشكلة دارفور وناشد رئيس الهيئة عبود جابر في بيان تلقت "الدستور نسخة منه" ، كافة القيادات السياسية والدينية في البلاد ، اعطاء أولوية لمسألة المصالحة الوطنية بين كافة القوى السياسية واطلاق نداء روحي لرافضي أبوجا لضرورة الاسراع للجلوس للتفاوض عبر مائدة التصالح الوطني ، حتي تتمكن البلاد من تجاوز خطر التدخلات الاجنبية.
ومن جانبها اعلنت حركة العدل والمساواة - احدى حركات التمرد الرئيسية بدارفور - استعدادها للدخول فورا في مفاوضات جادة تفضي إلى سلام عادل وشامل يدعم اتفاق أبوحا. وقالت الحركة في تعميم صحفي ، انها تؤكد جاهزيتها للسلام انطلاقا من قناعتها أنه لا يمكن حل قضايا السودان بالسلاح و لا بد من الحوار.
وقالت انها تعطي الحل السلمي المتفاوض عليه أولوية على سائر أنشطتها السياسية والعسكرية لإنهاء معاناة أهل دارفور في معسكرات النزوح واللجوء و غيرها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش