الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

علاج جيني يبشر بأمل جديد لمرضى الشلل الرعاش

تم نشره في السبت 23 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
علاج جيني يبشر بأمل جديد لمرضى الشلل الرعاش

 

 
واشنطن - رويترز: بشرت دراستان نشرتا الخميس بأمل جديد لعلاج مرضى الشلل الرعاش ـ باركنسون ـ احداهما باستخدام العلاج الجيني لمداواة الاعراض والاخرى باستخدام عقار قد يوقف تقدم المرض العضال.
وبينما لا تزال طريقتا العلاج في طور التجارب فان كلا منهما تطرح طريقة جديدة لعلاج تدهور حالة المخ الذي يعاني منه الملايين من ضحايا هذا المرض بأنحاء العالم.
وفي تجربة العلاج الجيني استخدم مايكل كابليت من مركز ويل كورنيل الطبي بمستشفى بريسبتريان في نيويورك وزملاؤه فيروسا غير مؤذ من الناقلات الفيروسية الغدية لحمل جين جديد في أمخاخ 11 متطوعا يعانون من الاصابة المتقدمة بمرض باركنسون.
ووجدوا انه ليس له اثار مرضية وبدا انه يخفف أعراض مرضهم واستمرت فوائده لاربع سنوات لدى البعض. وقال كابليت في بيان "هذه النتائج المثيرة تحتاج لتعزيزها في تجربة أكبر لكننا نرى ان هذه نقطة فاصلة ليس فقط بالنسبة لعلاج مرض باركنسون لكن لاستخدام العلاج الجيني في حالات الامراض العصبية عموما." وفكرة العلاج الجيني مبنية على استبدال الجينات المعيبة أو زيادة نشاط الجينات المفيدة.
وقال الباحثون في دورية لانسيت الطبية ان متطوعيهم شهدوا قدرا من التحسن بنسبة 27 في المئة في أعراض المرض.
وفي دراسة أخرى نشرت في دورية ساينس قال فريق في مستشفى ماساتشوستس العام وكلية طب هارفارد انهم ابتكروا عقارا بمقدوره حماية الخلايا العصبية التي يدمرها مرض باركنسون.
ويوقف العقار عمل مجموعة انزيمات مرتبطة بعملية الشيخوخة. وقال اليكسي كازانتسيف رئيس فريق الدراسة في مقابلة عبر الهاتف ان تثبيط الانزيم "يحمي الخلايا العصبية من الموت."
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش