الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اسماء في الاخبار :لحود وحد الجيش جنرالا واثار الجدل رئيسا

تم نشره في السبت 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
اسماء في الاخبار :لحود وحد الجيش جنرالا واثار الجدل رئيسا

 

 
الرئيس اللبناني اميل لحود الذي انتهت ولايته منتصف الليلة الماضية وسط ازمة كبرى متعلقة بالاستحقاق الرئاسي يعتبره خصومه من "رموز فترة الوصاية السورية" وقد تمكن من البقاء في السلطة حتى اخر يوم في ولايته رغم معارضة الغالبية النيابية المناهضة لسوريا.

والجنرال لحود الذي يهوى الرياضات البحرية وتعلو وجهه ابتسامة على الدوام ، تمكن من تجاوز كل الحملات التي استهدفته منذ تمديد ولايته الرئاسية في 2004 وتحمله الغالبية النيابية المناهضة لسوريا مسؤولية الازمة السياسية والدستورية التي غرقت فيها البلاد واتهمته بعرقلة انشاء المحكمة الدولية لمحاكمة المتهمين باغتيال الحريري.

وهناك تسعة مشتبه بهم بينهم مسؤولون سابقون موالون لسوريا في اجهزة الامن ، بما يشمل مقربين من لحود ، قيد التوقيف منذ حوالى سنتين في اطار التحقيق لكن لم يتم توجيه اليهم اي اتهامات بعد.

وبصفته رئيسا ، رفض لحود المصادقة على الاتفاقية مع الامم المتحدة التي نصت على انشاء هذه المحكمة.

ولحود الذي قاطعه القادة الغربيون ، جعل من دعمه لحزب الله الشيعي اللبناني الذي يتقدم المعارضة حاليا لحكومة فؤاد السنيورة ومن عدائه لاسرائيل ، ابرز نقاط قوته السياسية. وهو يعتبر بالتالي حكومة السنيورة فاقدة للشرعية منذ استقالة كل الوزراء الشيعة منها في تشرين الثاني 2006 التي اغرقت البلاد في ازمة سياسية.

ولد لحود في الثاني عشر من كانون الثاني عام 1936 ويتحدر من بلدة بعبده الجبلية شرقي بيروت.

وهو ينتسب لعائلة مارونية عريقة خرج منها الى مختلف المجالات وزراء وأعضاء في البرلمان وقادة في الجيش وقضاة. ووالدة لحود وزوجته أرمينيتان وله ثلاثة أولاد.

وكان الابن الأكبر للحود قد شغل مقعدا في البرلمان في الفترة من عام2000 وحتى عام ,2005

دخل لحود عالم السياسة بعد مسيرة مهنية طويلة مع العسكرية بدأها بدخول الأكاديمية العسكرية عام ,1956 وترقى حتى بلغ رتبة العماد في سبعينيات القرن الماضي وشغل عددا من المناصب العليا في وزارة الدفاع قبل أن يصبح قائدا عاما للجيش في تشرين الثاني ,1989ونال لحود احتراما وتقديرا واسعا عندما تمكن من إعادة توحيد وبناء الجيش اللبناني في أعقاب الحرب الأهلية التي دارت رحاها في الفترة من 1975وحتى عام ,1990

وشاركت قوات لحود في تشرين أول عام 1990 في هجوم بقيادة سورية أنهي تمرد رئيس الوزراء حينها الجنرال ميشال عون والذي أجبر بعدها على الرحيل إلى المنفى في فرنسا. وبعد عودة عون من المنفى عام 2005 التقى الخصمان السابقان في خندق واحد وهو تحالف المعارضة بزعامة حزب الله.

. كما نجح لحود في نزع اسلحة الميليشيات ، باستثناء اسلحة حزب الله. وبدأ ولايته عبر ترسيخ صورة الرئيس المنزه عن الفساد ، في بلد اثارت فيه الاموال العامة التي وظفها رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري في اعادة الاعمار ، مطامع بعض افراد الطبقة السياسية.

وحين انتخب رئيسا بدون منازع في 1988 قال لحود انه يريد وضع حد للفساد المستشري في البلاد وتمكن على مدى سنتين من استبعاد رفيق الحريري عن السلطة.

لكن اضطر للتعايش معه اثر فوز الحريري في الانتخابات التشريعية عام 2000 قبل ان يتمكن من دفعه الى الاستقالة قبل خمسة اشهر من اغتياله. ورغم الضغوط الدولية على دمشق ، فرض الرئيس السوري بشار الاسد المقرب جدا من لحود على النواب اللبنانيين وفي مقدمهم رفيق الحريري تمديد ولاية لحود لثلاث سنوات ، عبر تعديل دستوري تم في ايلول ,2004 واميل لحود متزوج وله ثلاثة اولاد ، ولدان وابنة.".

«وكالات الانباء»

Date : 24-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش