الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بحارتها المفرج عنهم: الايرانيون هددونا بالسجن سبع سنوات * بريطانيا تعلق عمليات تفتيش السفن في الخليج

تم نشره في السبت 7 نيسان / أبريل 2007. 03:00 مـساءً
بحارتها المفرج عنهم: الايرانيون هددونا بالسجن سبع سنوات * بريطانيا تعلق عمليات تفتيش السفن في الخليج

 

 
لندن - رويترز
قال جوناثون باند قائد البحرية البريطانية أمس ان بلاده علقت عمليات تفتيش السفن التي كانت تقوم بها في الخليج وانها تعيد النظر في كل قواعد الاشتباك في مياه المنطقة عقب حادث احتجاز ايران 15 من البحارة وأفراد مشاة البحرية الملكية البريطانية.
وقال ان البحارة الذين أفرج عنهم في طهران الخميس البالغ عددهم 15 وعادوا الى بريطانيا كانوا تحت ضغوط نفسية عندما ادلوا فيما يبدو باعترافات في خطابات واثناء ظهورهم على التلفزيون الايراني.
وقال باند "أؤيد ما فعلوه" وذلك في معرض دفاعه عن سلوك البحارة الذين من المقرر أن يحضر بعضهم مؤتمرا صحفيا في قاعدة عسكرية يتم أخذ اقوالهم فيها بجنوب غرب انجلترا.
وقال ان بريطانيا أوقفت عمليات التفتيش في الخليج وتجري مراجعة لطريقة اجرائها في المستقبل وسط مشاعر قلق ازاء سهولة احتجاز البحارة في 23 اذار.
وقال لراديو هيئة الاذاعة البريطانية ـ بي.بي.سي ـ انه "في اطار هذه المراجعة الجارية ستتم اعادة النظر في اجراءات العمليات وقواعد الاشتباك المصاحبة لها".
وما زالت ايران تحتجز الزورقين الوحيدين اللذين يستخدمان في عمليات التفتيش في هذه المنطقة.
وردا على الانتقادات للطريقة التي تصرف بها البحارة عندما ظهروا على التلفزيون الايراني وبأنهم كانوا راغبين أكثر مما يلزم في التعاون مع محتجزيهم قال باند انهم تصرفوا بكرامة وشجاعة.
وقال بعد أخذ اقوال منهم "لا أعتقد من التصريحات التي ادلى بها بعضهم وبالتأكيد ايضا الرسائل ان هناك ادنى شك في أنهم كانوا تحت قدر من الضغط النفسي وسنكتشف المزيد." وأضاف ان "الرسائل التي كتبتها البحارة ـ فايي تيرني التي كانت المرأة الوحيدة بين الاسرى ـ والبيانين اللذين أدلوا بهما قد صيغت بأسلوب لا اعتقد انه كان طبيعيا تماما ." وقال باند ان البحارة لم يكونوا يتجسسون الا أن كريس اير وهو أحد الاسرى قال لقناة سكاي نيوز في مقابلة سجلت قبل أسرهم ان أحد مهامهم هو "جمع معلومات مخابرات" عن ايران.
وانتقد وزير الدفاع ديس براون بشدة النقاد الجالسين على المقاعد الوثيرة الذين ينتقدون الطريقة التي تصرف به البحارة.
وقال لتلفزيون سكاي نيوز "يتعين أن نكون حذرين للغاية عندما نعلق من موقع راحة نسبية في أي مكان بينما لسنا مشاركين في العمليات على القرارات التي يتخذها قادة العمليات واخرون ." وأبلغ البحارة البريطانيون الخمسة عشر العائدين من ايران مؤتمرا صحفيا أمس أن خاطفيهم الايرانيين أبقوهم معصوبي العينين ومقيدي اليدين وفي عزلة وهددوهم بالسجن سبع سنوات.
وقال الكابتن كريس اير عن احتجاز الايرانيين له مع زملائه في شمال الخليج في 23 اذار "من البداية كان واضحا جدا أن الرد بخوض اشتباك ليس خيارا." وقال اللفتنانت فليكس كارمان "كنا معصوبي العينين طوال الوقت وأبقوا كلا منا في عزلة عن الاخر." وقال البحارة الخمسة عشر في بيان مشترك ان الايرانيين ابلغوهم بأنهم اذا لم يقروا بأنهم ضلوا الطريق الي المياه الايرانية فانهم سيواجهون السجن سبع سنوات.
واضافوا قائلين في بيانهم "استجوبونا معظم الليالي وقدموا الينا خيارين. اذا أقررنا بأننا ضللنا الطريق فاننا سنعاد على طائرة الى المملكة المتحدة قريبا. واذا لم نقر فاننا نواجه السجن سبع سنوات." وقال البحارة الخمسة عشر ان الايرانيين نقلوهم عقب القبض عليهم في الخليج الي سجن في طهران. واضافوا قائلين في بيانهم "كنا معصوبي العينين وأيدينا مقيدة وأجبرنا على الوقوف في مواجهة حائط." وأصروا على انهم القي القبض عليهم في المياه العراقية وقالوا انهم اثناء احتجازهم تعرضوا "لضغط نفسي مستمر".
واطلق سراح البحارة البريطانيين الخمسة عشر في طهران يوم الخميس الماضي بعد احتجازهم 13 يوما ونقلوا جوا الي انجلترا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش