الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حماس ترحب باي حوار وطني جاد يقوم على المصداقية والثقة المتبادلة * «الديمقراطية» تبدأ مشاورات حول مبادرتها لحل الأزمة الفلسطينية

تم نشره في الأربعاء 18 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
حماس ترحب باي حوار وطني جاد يقوم على المصداقية والثقة المتبادلة * «الديمقراطية» تبدأ مشاورات حول مبادرتها لحل الأزمة الفلسطينية

 

 
غزة ، رام الله - د ب ا
بدأت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين امس مشاورات مع الفصائل الفلسطينية حول مبادرة سياسية تستهدف إنهاء الأزمة التي تفجرت في الأراضي الفلسطينية بعد سيطرة حركة حماس على قطاع غزة.
وقال صالح زيدان عضو المكتب السياسي للجبهة إن وفدا من الجبهة عقد اجتماعا مع قيادة حركة فتح في غزة وسلمه المبادرة التي اتفقا أنها "تصلح كأساس لحوار وطني شامل وأجمعا على رفض نتائج الحسم العسكري". كما سلمت الجبهة مبادرتها إلى حركة حماس.
وأوضح زيدان أن هناك تشاورا مع حركة الجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وبقية الفصائل الأخرى لتمكين الفصائل من تشكيل قوة ضاغطة تحث جميع الأطراف على إيجاد حل سلمي للأزمة.
وقال إن المبادرة ترتكز علي عودة الأمور إلى ما كانت عليه وتشكيل حكومة انتقالية يتم التوافق عليها برئاسة شخصية مستقلة تحضر لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في موعد متفق عليه وحسب القانون وتفعيل منظمة التحرير بانتخاب المجلس الوطني الفلسطيني في الداخل وأينما أمكن في الخارج.
في هذا السياق ، أكدت حماس استعدادها "للتعاطي الإيجابي مع المبادرات التي تقدمت بها الفصائل الفلسطينية كبداية لتأسيس حوار وطني قائم على المصداقية والثقة المتبادلة". وقال متحدث باسم الحركة في الضفة الغربية في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية نسخة منه "تعقيباً على المبادرات الوطنية المختلفة والتي صدرت من مختلف فصائل العمل الوطني والتي كان أخرها مبادرة الخلاص الوطني والفصائل الأربعة والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين .
وأضاف "أي مبادرة ما لم يكن هدفها الأساسي هو الحوارالوطني الشامل بعقول منفتحة وعلى أساس احترام الشرعيات الفلسطينية لن تؤدي إلى أي نتيجة" ، داعيا لوقف "التصعيد في الخطاب الإعلامي والتوقف عن إصدار أي مادة من شأنها توتير الأجواء الوطنية تمهيدا لإشاعة أجواء من الهدوء السياسي في سبيل حوار وطني جاد يحمل في مضمونه الجدية والمسؤولية الوطنية".
وأوضح المتحدث أن "ما حدث في غزة ذو أبعاد أمنية ولا علاقة له بأي بعد سياسي وهو نتيجة عملياتية لأحداث يدركها ويلمسها الجميع ولن تكون سياسة الأمر الواقع مقبولة للحركة في غزة ولا في الضفة الغربية".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش