الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«أفق ليس لأحد».. معرض للفنان الاسباني لامثاريس يحاكي ألوان الطبيعة وتنوعات المناخ

تم نشره في السبت 1 آذار / مارس 2008. 02:00 مـساءً
«أفق ليس لأحد».. معرض للفنان الاسباني لامثاريس يحاكي ألوان الطبيعة وتنوعات المناخ

 

 
الدستور - خالد سامح

ترعى سمو الاميرة عالية الفيصل في السادسة والنصف من مساء اليوم معرض الفنان الاسباني لاماثارس المعنون بـ "افق ليس لأحد" وذلك في مقر المتحف الوطني للفنون الجميلة بجبل اللويبدة وبحضور مدير المركز الثقافي الاسباني كارلوس بارونا ومدير المتحف الدكتور خالد خريس.

ويأتي المعرض ضمن برامج التعاون بين المتحف الوطني للفنون الجميلة والمركز الثقافي الاسباني (ترفانتس) وكان قد عقد مؤتمر صحفي في مقر المتحف صباح امس وذلك للاعلان عن المعرض وطبيعة اللوحات المعروضة حيث تحدث كل من الدكتور خالد خريس وكارلوس بارونا والفنان لاماثارس.

خريس اكد في كلمته على عمق العلاقات الثقافية بين الاردن واسبانيا واشار الى اهمية الفنان لاماثارس ودوره في تطوير الفن الاسباني الحديث وقال"لامثاريس يجري حوارا خاصا مع مواده وسطوحه وملامسه دون الوقوع بما هو مألوف ، انه يحطم المألوف ليصنع لنا ألفة من نوع آخر ، ألفه نجدها بعد عناء من التأمل والتجوال في احشاء اعماله ذات الطابع البسيط والجريء والحساس في نفس الوقت لدرجة ان لاماثاريس استطاع استنطاق تلك اللوحات وأكسبها شخصية مستقلة". واكد د. خريس ان لوحات لاماثاريس تتضمن فلسفة عميقة واجواء شعرية حميمة وتعكس تجربة طويلة مستمدة من الطبيعة الاسبانية لا سيما مدينة غاليثيا بالشمال الاسباني حيث ولد وترعرع.

من جهته ثمّن مدير معهد ثرفانتس الفعاليات الفنية المتبادلة بين المتحف الوطني للفنون الجميلة والمعاهد الثقافية الاسبانية وقال "نحضر حاليا لتعاون ثنائي قادم في اقامة العديد من المعارض وابرزها معرض "بيكاسو في الاردن" الذي من المتوقع ان يتم افتتاحه في ايار المقبل".

وشدد على اهمية تنمية العلاقات الثقافية بين الاردن واسبانيا وعلى كافة الصعد ودور معهد ثرفانتس في الاردن واسبانيا في تعزيزها.

اما الفنان لامثاريس فقد قدم شكره للمتحف الوطني وقال: اتاح لي المتحف الوطني للفنون الجميلة فرصة ثمينة لعرض اعمالي على الجمهور الاردني الذي كنت اتوق منذ فترة طويلة للقائه. كما عبر الفنان لامثاريس عن سعادته البالغة بزيارة الاردن واعجابه بالمنجز الحضاري والثقافي الاردني واضاف"ستمتد زيارتي الى شهر وهذه فرصة كبيرة لزيارة كافة المواقع الاثرية والتراثية الاردنية والاقتراب اكثر من الشعب الاردني والتعرف على عاداته وتقاليده وانماط معيشته ومنجزه الفني". وحول مضامين لوحاته وتأثرها بالمزيج الحضاري الاسباني اكد لامثاريس انه يستمد مواضيعه وافكاره من البيئة المحيطة ومن المناخ والطقس وكل ما هو فطري وطبيعي كما اكد اعجابه الكبير بالفن العربي الاندلسي واوضح تاثره بالخط العربي وجماليات العمارة الاسلامية واستلهامه للشعر في اعماله. وفي سؤال للدستور حول دور الفنان الاسباني في تذويب الخلافات العرقية بين الاقاليم الاسبانية المختلفة اكد الفنان لامثاريس ان الفن يخلق لغة مشتركة وثقافة تصبح مع الايام هي الوطن الحقيقي للجميع كما قال واضاف: الفن هو غنى روحاني بعيد عن الخلافات السياسية وتعقيداتها.

ونشير الى ان الكاتالوج الذي اعده الفنان واحتوى صورا لعدد من لوحاته يضم ايضا نصوصا شعرية للشاعر الاردني طاهر رياض مستوحاة من اعمال الفنان ورسوماته وقد تم توزيع الكاتالوج على الصحفيين والتشكيليين الاردنيين الذين حضروا المؤتمر. ويعتبر لامثاريس احد ابرز الفنانين الاسبان المعاصرين وهذه هي الزيارة الاولى له الى الاردن حيث اقام العديد من المعارض في اسبانيا واوروبا وآسيا وهو من مواليد مدينة غاليثيا في شمال اسبانيا التي تتميز بمناخها الممطر باستمرار وطبيعتها الخلابة ويظهر ذلك بصورة واضحة في معظم لوحاته التي يستخدم فيها مواد غير تقليدية كالورنيش والكرتون وغيرها. ويضم المعرض عددا من اللوحات ذات الحجم الكبير ويستمر حتى الثالث من نيسان المقبل.

Date : 01-03-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش