الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غاليري بنك القاهرة عمان يستضيف معرضا للفنان محمود طه .. اليوم

تم نشره في السبت 18 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
غاليري بنك القاهرة عمان يستضيف معرضا للفنان محمود طه .. اليوم

 

 
عمان ـ الدستور

برعاية سمو الأميرة سمية بنت الحسن يفتتح في تمام الساعة الخامسة من مساء اليوم معرض الفنان محمود طه في غاليري بنك القاهرة عمان.

ويأتي افتتاح هذا المعرض ضمن برنامج الغاليري الذي أعلن عن تأسيسه في الثالث من آب الماضي حيث يعتبر القاعة الفنية المختصة الأولى على مستوى القاعات التابعة للبنوك الأردنية العاملة ، وهو بمثابة النافذة التي قدمها البنك كهدية للحركة الفنية الأردنية ومحبي الفنون وذلك من اجل تأكيد سياسة البنك في السعي الى المشاركة في الحياة الاجتماعية والثقافية الأردنية ، ولربط الانجاز الاقتصادي برديفه الاجتماعي في بيئة تنمو وتتطور وتتحقق فيها التنمية الشاملة.

يقدم الفنان محمود طه و هو الذي درس الفن في جامعة بغداد و تخرج فيها عام 1968 ثم أوفد في بعثة فنية إلى كلية كارديف للفنون الجميلة في ويلز - بريطانيا ما بين 1975 - 1976 ، وقد حقق على مدار العقود الأربعة الماضية تجربة فنية في مجال الخزف و الخط العربي ، تعتبر رائدة و أسست لجيل من الخزافيين الأردنيين ، على أن دور محمود طه الفنان ، لم يتوقف عند حدود التأسيس ، فقد مارس التشكيل الخزفي والنحتي و قدم خلال رحلة البحث الطويلة ، نموذجا من العمل الخزفي ، يمكن إضافته إلى الجهود التشكيلية الأردنية في مجال العمل الفني القابل للتعليق على الجدار ، في القاعة أو المتحف أو البيت.

و لم يكتف الفنان بإنجاز المهمة التاريخية و القديمة للخزف خصوصا في المجال النفعي ، المتعلق بالأواني و الأدوات التي شكلها الإنسان القديم و استعان بها على إدارة شؤونه اليومية بل تجاوز ذلك إلى إضافة قيمة تشكيلية للخزف.

و الفنان محمود طه إلى جانب عمله في مادة الطين و إبداعه فيها ، فقد أجاد استخدام الخط العربي و قدم في مجال الحروفيه ، أعمالا فنية ما زالت حاضرة برصانتها و جودة شكلها.

على أن الإدارة قد أخذت من وقت الفنان طه ، عندما أسس و مجموعة من زملائه الفنانين ، رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين ثم الاتحاد العام للفنانين التشكيليين العرب ، و كان في هذه المرحلة ، يمارس إحساسا عاليا بالمسؤولية ، تجاه زملائه و مهنة الفنون التشكيليين بشكل عام .

وقد جاء في كلمة الغاليري:"إننا نؤكد في غاليري بنك القاهرة عمان ، ما بدناه ، في نشاطنا الأول ، ألا وهو التزامنا بدعم الحركة التشكيلية الأردنية و تقديم التجارب المميزة منها ، وصولا إلى حراك تشكيلي أردني ، يوثق جهود الجيل المؤسس و يأخذ بيد الشباب في جو من التنوع و الشفافية".

و يضيف"نحن أمام فنان يمثل علامة فارقة في حركة التشكيل العربية و الأردنية وهو المخلص لعمله الفني ، القابض على جمر وفائه للأصالة و الرصانة في التعبير" أما الفنان محمود طه فقد قال في معرض تقديمه للمعرض : (من هنا كانت بداية الولوج لأسلوب جديد في أعمالي الفنية و كانت أول مجموعة انجزتها "تواقيع على هامش العهدة العمرية" هذه التواقيع حملت أفقا جديدا ذو تقانة وتشكيل مختلف عن الأعمال السابقة و كذلك رافقتها أعمال أخرى أثقلتها هموم الوطن و حظيت بمساحة كبيرة من ذاكرته و هذه الذاكرة لا يمكن شطبها أو اغتيالها مهما طال الزمن . فالعهدة العمرية رافقتني في إنتاج آخر كبير ، عرض في المتحف الوطني بعنوان"الوطن و الذاكرة" . و يضيف : اليوم أقدم نفسي للمتذوقين و جميع الأصدقاء الأوفياء ، جزءا من مجموعة جديدة لا أزال اعمل عليها لمعرض آخر خارج الوطن).



Date : 18-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش