الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأبنية المهجورة في معان..مكرهة صحية ومأوى للخارجين على القانون

تم نشره في الاثنين 14 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً



معان- الدستور- قاسم الخطيب.

شكا عدد من ابناء مدينة معان من الابنية المهجورة التي تعود ملكيتها لمؤسسات حكومية رسمية والتي اصبحت مأوى للخارجين على القانون في مدينة معان وصورة مشوهة للمدينة .

وقال رئيس بلدية معان الكبرى ماجد الشراري ال خطاب: اننا قدمنا اقتراحا لوزير الداخلية من اجل استغلال مبنى منزل المحافظ  كناد لكبار الموظفين في مدينة معان ليكون متنفسا لهم في وقت فراغهم من خلال نظام داخلي يضع التعليمات والأنظمة لهذا النادي من خلال اشتراكات شهرية تتوافر فيه كافة مقومات الراحة النفسية  .وأضاف الشراري، اننا ما زلنا بانتظار رد وزارة الداخلية على هذا الاقتراح بإزالة هذه الصورة عن هذا المبنى الذي يقع قرب ميدان المرحوم سليمان عرار على مدخل معان الشمالي باتجاه العقبة والطريق المؤدية الى المملكة العربية السعودية لوضع حد للبؤر البيئية التي اصبحت تشوه صورة المدينة وجمالها في ظل سياسة البلدية الرامية الى استغلال كل شبر من اراضي معان من اجل زراعتها بأشجار النخيل وأشجار الزينة التي تجمل المدينة وتحسن من مناخها وعدم ترك هذه الاماكن كملتقى للخارجين على القانون وأرباب السوابق .

واكد ان البلدية تطالب الجهات المعنية باستغلال الابنية المهجورة والخاوية على عروشها كأبنية شركة الاتصالات قرب ميدان الهاشميين وإعادة صيانة وتأهيل مبنى البريد الذي يقع في قلب المدينة الذي كان يخدم ابناء المدينة وخاصة الاسر الفقيرة المنتفعة من صندوق المعونة الوطنية والذين يتقاضون رواتبهم الشهرية من هذا البريد، لافتا الشراري الى ان البلدية على استعداد للتعاون مع الجهات المعنية لاستغلال هذه الاماكن لخدمة المواطنين لأنها ما زالت تشوه منظر المدينة وجمالها لكي نطوي صفحة الماضي وننطلق الى الانجاز والعمل الذي يخدم الوطن والمواطن، مناشدا الشراري جميع المواطنين بضرورة الحفاظ على الممتلكات العامة التي تخدم الجميع  .



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش