الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

باكير تفتتح الدورة الثامنة لمهرجان فيلادلفيا للمسرح الجامعيالعربي

تم نشره في الأربعاء 7 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
باكير تفتتح الدورة الثامنة لمهرجان فيلادلفيا للمسرح الجامعيالعربي

 

 
الدستور - عمرابو الهيجاء

افتتحت وزير الثقافة نانسي باكير مساء اول امس في مديرية الفنون والمسرح ـ مسرح اسامة المشيني ، مهرجان (فيلادلفيا الثامن للمسرح الجامعي العربي) تحت شعار (العودة الى اللويبدة) بمشاركة فرق مسرحية من الجامعات العربية والاردنية ، ويأتي هذا المهرجان بتنظيم من عمادة شؤون الطلبة في جامعة فيلادلفيا مقر الامانة العامة للمسرح الجامعي العربي ومديرية الفنون والمسرح في وزارة الثقافة والدائرة الثقافية في امانة عمان الكبرى ، وتستمر عروض المهرجان حتى مساء السبت المقبل. وتضمن حفل الافتتاح "معرض المسرح الاردني في صور من 1920 - 1980 بالاسود والابيض" ، والذي ادهش الحضور لفكرة هذا المعرض.

وتضمن حفل الافتتاح كلمة رئيس اللجنة التنظيمية الناطق الاعلامي للمهرجان د. غسان عبدالخالق الذي قال فيها: لأن اللويبدة مثلت بالنسبة لتسعة وتسعين بالمئة من مثقفي وفناني الاردن لحظة الارتطام الاولى مع الوعي الاول المدهوش ، ومع رائحة القهوة المعتقة ، فقد جئنا جميعا جامعة ووزارة وامانة نعلن مغامرتنا ونسعد باعادة الألق الى مسرح اسامة المشيني ، مسرحنا الوطني. واضاف فهذه الامسية العابقة بأنفاس تيسير السبول ومؤنس الرزاز وعبد الرحيم عمر نطلق الدورة الثامنة لمهرجان فيلادلفيا للمسرح الجامعي بمشاركة ثلاث عشرة فرقة جامعية مسرحية ومئتين وخمسين من المخرجين والممثلين والفنيين ليكونوا شهودا ايضا على توثيق مصور للمسرح الاردني على امتداد ستين عاما. والقى كلمة الضيوف العرب المخرج العماني يوسف البلوشي قال فيها: تحية مليئة بأضواء المسرح الجميل المتلألىء في جنبات مدينة فيلادلفيا الساحرة بطبيعتها وعشقها للمسرح وللذوق الفني الذي يجذب اليه جمهوره ، مشيرا ان مهرجان فيلادلفيا للمسرح الجامعي هو اضافة نعتز بها ونفتخر ضمن منظومة المسرح العربي باعتباره احد اهم المهرجانات العربية عامة والجامعية خاصة منذ الانطلاقة الاولى لهذا المهرجان وهو يسعى للارتقاء ، بمكانة المسرح الجامعي العربي شكلا ومضمونا ، وكما اشاد بالجهة المنظمة للمهرجان على تبنيها فكرة اقامة هذا المهرجان السنوي ، فمن هذا المهرجان تثرى المواهب المسرحية وتصقل ، ونقدم لأوطاننا اجيالا من الشباب المسرحي.

ومن جانبه اكد الفنان والشاعر محمد العامري مدير مديرية الفنون والمسرح ان ما نقوم به هو تطبيق للشراكة العضوية بين القطاعين الخاص والعام والذي يمثل جزءا من الرؤية والاستراتيجية من خلال العمل الجماعي بين مؤسسات الوطن ، فكل الشكر لجامعة فيلادلفيا التي ومنذ تأسيسها استطاعت ان تحول الجامعة الى منارة ثقافية بارزة لا يمكن نكرانها ، والذهاب الى خطاب يلبي حاجة الشباب الجامعي للانغماس في المتعة الجمالية وعلى رأسها المسرح.

واعتبر العامري أن الاردن من خلال مهرجان فيلادلفيا الثامن للمسرح الجامعي العربي يؤسس ممثلا بمؤسساته الوطنية الرؤية العربية في مشتركات الثقافة والتي تصب بالتالي في بوابة الفعل العربي كخطاب اجتماعي وسياسي يغذي الحلم الشبابي الذي يضج بالطاقة والحياة.

بدوره اشار الشاعر عبدالله رضوان مدير الدائرة الثقافة لأمانة عمان على الدور الذي تؤديه جامعة فيلادلفيا في هذا المجال انما يتكامل مع الادوار التي تؤديها مؤسسات العمل الثقافي وبخاصة وزارة الثقافة وامانة عمان اللتان تواصلان دعم المسرح ورعايته والتعاون مع الفرق المسرحية الوطنية ودعمها في تنظيم مهرجاناتها المسرحية السنوية وهذا يتطلب المزيد من التخطيط المشترك في مجال النشاط المسرحي ، تنظيما ودعما ورعاية ، فذلك كفيل دون شك بتطوير المسرح الاردني ، وتعزيز اتصاله بالمسرح العربي ، ما يسهم في انتاج جيل جديد متميز من المسرحيين ، نفخر بهم. والقى الكاتب باسم سكجها مدير تحرير مجلة اللويبدة كلمة جاء فيها: لم يكن غريبا ان يتحول الجبل مع توسع عمان الى عاصمة ثقافية للمدينة ، فقد بني على تكامل التنوع والتعدد ، وانت اذا تجولت في انحاء اللويبدة فسرعان ما ستستحوذ على عينيك اللوحات التي تعلن عن المراكز الثقافية والمعارض الفنية ، والجبل العماني اللويبدة الذي حمل اسم نبتة ظنناها انقرضت مع العمران ، وها هي تعود الى حدائقنا في الربيع ، وذكر عدد من الاماكن في الوطن العربي التي تحمل اسم اللويبدة ، اهلا بكم في اللويبدة اهلا بفيلادلفيا في اللويبدة في مسقط القلب. الى ذلك تم تكريم ضيف المهرجان الاديب المبدع جمال ابوحمدان الكاتب المتنوع من وزيرة الثقافة حيث سلمته درع الوزارة وكما كرمته جامعة فيلادلفيا وسلمه رئيس الجامعة د. مروان كمال درع الجامعة وشهادة تقديرية على اسهاماته في مجال الادب والمسرح والدراما.

كما القى الاديب ابو حمدان المكرم في هذا المهرجان كلمة حميمية لا تخلو من الاحتراق الجواني للمبدع قال فيها: لوجمعت الاوراق التي سودتها ، على امتداد العمر ، لتجاوز ارتفاعها قامتي ، وليس هذا مدعاة للزهو او التباهي ، فقامتي قصيرة على أية حال ، وكلما كنت اسود الاوراق البيضاء بحبر الكلام ، كان وجهي يسود خجلا من تقصيري.

واضاف: منذ تفتح وعيي على المسرح ، وشغفت به ، وانا اعايش الحياة ، فأراها مسرحا ممتدا ، وأفيء الى المسرح ، فأراه حياة مكثفة ، وهذا التكريم ، الذي أحظى بومض بهائه ، مسح رقيق حان ، يخفف من عناء الرحلة ، ومعاناتها ، ويعمق ويرسخ أثرها الطيب ، وان رأيتموني جديرا بالتكريم ، فذلك لاعتزازي بالانتساب المخلص للأسرة المسرحية والانتماء العميق لأبوة المسرح لكل الفنون فشكرا لكم تكرمتم ، فكرمتم ، وانتم الاكرمون الى ذلك تم عرض المسرحي الاول من جامعة فيلادلفيا في مسرح اسامة المشيني (قمة الحب) للمخرج حمزة المومني.

عروض اليوم

- مسرحية "نفكر بماذا" لطلاب جامعة الاميرة سمية ، في الخامسة مساء على مسرح الجامعة الاردنية.

- مسرحية "لما النوم يغادر جفونك" لطلاب الجامعة اللبنانية ، في السادسة مساء على مسرح عمون.

- مسرحية "تشكيلي" لطلاب جامعة دمشق في الثامنة مساء على مسرح اسامة المشيني.

Date : 07-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش