الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المصرية «حارة عم نجيب».. حدوتة بسيطة تجمع السخرية والمعاناة الشخصية

تم نشره في الأحد 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 02:00 مـساءً
المصرية «حارة عم نجيب».. حدوتة بسيطة تجمع السخرية والمعاناة الشخصية

 

 
الدستور ـ طلعت شناعة

ربما كان العرض المصري المشارك في مهرجان المسرح الاردني الخامس عشر "حارة عم نجيب" افضل عمل مسرحي جاء من مصر منذ سنوات طويلة وتحديدا في مهرجان المسرح. وحسنا تم اختيار العمل المناسب للمهرجان المناسب.

قبل العرض تصادف تناولنا العشاء مع الفنان احمد حلاوة وسألناه عن مسرحيته وعن اشياء اخرى متعلقة بالفن في مصر. وقال الرجل كلاما جميلا. وكان الاهم ان يكون العمل المشارك في التظاهرة المسرحية كذلك.

"حارة عم نجيب" ومن عنوانها ندرك اننا امام عمل شعبي يحمل رائحة مصر وعراقتها. ومنذ اللحظة الاولى لفتح الستارة تظهر الحارة المصرية من خلال الديكور البسيط الموحي والمعبر عن "المشربيات" و"الزقاق" الضيق. ومن الاغنية التي تبدأ العرض بصوت المطربين شيماء حافظ وتامر فاروق ندخل في موضوع المسرحية التي تحمل الدكتور احمد حلاوة مسؤولية نجاحها من الالف الى الياء. فكان مبدعا مثل عادته وهو الفنان المسرحي المعروف من اخلال اعمال المخرج سمير العصفوري وغيره من المخرجين في مصر.

وفجأة يستيقظ رجل يرتدي البيجاما المقلمة والطاقية مما يذكرنا بالصورة التقليدية لشخصية "احمد عبد الجواد" او "سي السيد" في "ثلاثية" نجيب محفوظ. ومن خلفه يظهر جده الذي يعبر عن الجيل القديم بطريقة التفكير ويظل يؤنبه ويتدخل في شؤونه وبخاصة بعلاقته مع زوجته التي ابدعت في اداء دورها الفنانة فاطمة الكاشف وبمرونة ووعي تحسد عليهما.

اهم ما في العمل الذي تشارك فيه "العرائس" او "الكراميش" كشخصيات موازية ومعبرة من خلال الصوت والحركات كجزء من العمل ولكن بشكل مختلف ولطيف يكسر ما اعتدنا عليه من كثرة الشخصيات على خشبة المسرح ذلك الفكر والطرح الذي قدمته المسرحية ، وبخاصة السياسي والاجتماعي.

وقد تميز اداؤها "العرائس" بالخفة والرشاقة بتحريك جيد من سيد رستم وهشام محمد علي وعادل عثمان ومحمد لبيب. وكذلك جاءت الموسيقى موظفة لخدمة الطرح وقد كتبها محمود جمعة ولحنها محمد عزت.

ثمة حديث عن الاستعمار الانجليزي وعن المقاومة وعن اسرائيل وعن صحراء سيناء ومن خلال "حدوثة" بسيطة تجمع بين السخرية والمعاناة للشخصية الاساسية "عبد الله" او "حفيد عم نجيب" او النسخة الجديدة منه. وعن العولمة وما يُحاك ضد الامة وعن الاداء الحكومي والاحباط والاحزاب وسلبياتها ورجل الدين "الشيخ مروان" و" المخبر" والمثقف والوجع الاقتصادي وتحديدا قضية الخبز او "خبز الفينو" ـ الحمام.

المسرحية الغنائية التي امتدت لقرابة ساعة ونصف الساعة جاءت غير مملة وتفاعل معها الجمهور ـ رغم طول المدة ـ. واجاد فيها المشاركون الفنان يوسف رجائي وحسام عبدالله وبالتأكيد قدم الفنان احمد حلاوة دورا يضاف الى رصيده الكبير في عالم الفن. ولم يقع العرض في "التابلوهات" التجارية التي تعتمد على الالفاظ والايحاءات الغرائزية. وفي نفس الوقت انتقد بعض الفئات غير المتسامحة "التي تمارس الارهاب" واكد ان "الاسلام ليس كذلك".

Date : 23-11-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش