الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

`حفلة تنكرية` تفتتح العروض واليوم عرضان اخران * * افتتـاح الـــدورة العاشـرة لمهرجــان عمون لمسرح الشباب

تم نشره في الخميس 24 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
`حفلة تنكرية` تفتتح العروض واليوم عرضان اخران * * افتتـاح الـــدورة العاشـرة لمهرجــان عمون لمسرح الشباب

 

 
الدستور - محمود الخطيب
مندوبا عن وزير الثقافة د.عادل الطويسي افتتح مأمون التلهوني امين عام وزارة الثقافة بالوكالة مدير عام المكتبة الوطنية مساء اول امس فعاليات مهرجان عمون لمسرح الشباب العاشر الذي تحتضنه مسارح المركز الثقافي الملكي في الفترة ما بين الثاني والعشرين والثامن والعشرين من آب الحالي.
ويأتي المهرجان في دورته لهذا العام للتأكيد على ان المسرح فعل ابداع وجمال وصراع للبحث عن الحقيقية في عالم تسوده الحرية والخلق الذي يقوده خيال مبدعي المسرح ، ليتجسد واقعا باجسادهم وتعبيراتهم التي تؤشر على مشاعر ناطقة بالحياة. ولم يبتعد العرض الاول في المهرجان "حفلة تنكرية" للمخرج محمد الابراهيمي عن الافق المشرع لاهداف المهرجان ، اذ صاحب العرض الذي امتد لساعة من الوقت ذاك الحلم الذي يشرع به اصحاب المواهب لتحقيق ذاتهم المعجونة بالحياة.
استطاعت "حفلة تنكرية" انتزاع ضحكات الجمهور لمواقفها المضحكة المبكية التي تشكل اسقاطا مباشرا على الحال السياسي العربي الذي نحياه ، ولقد وفق مخرج العمل "بتيمة" اغنية فيروز "من قلبي سلام لبيروت" في مزاوجتها مع اثار الحرب الاخيرة التي اوقفت الحياة لبرهة من الوقت "رغم ان الحياة لا تقف عند احد". الابراهيمي الذي لم ينسى شكر اي احد ممن ساهم في اتمام العرض وجعله حقيقية.
كان البطل الذي يسير الشخصيات في العمل ، وكان لتلقائيته الدافع الجميل في ضبط ايقاع العمل ، واشتركت الراقصات التي صممتها ريما نصر الممثلة ايضا في المسرحية ، والموسيقى التصويرية التي اعدها نايف الزعبي ، اضافة الى الاضاءة ، في ضبط المسرحية في ايقاع واحد لا يهبط.
وقد تكون الجملة الاخيرة التي وردت في العرض "الكثير من الاموات والقليل في الاحياء في حفلة تنكرية" له اثر في اختزال العمل ، اضافة الى "ولنعتاد على العتمة - الموت بوجه واحد ، افضل مسكن للآلام".
كان ابطال المسرحية يرثون ويجسدون الصمت العربي ، في اشارة مستمدة من الاهداء الخطوط في بروشور العمل "الى القسام والكاتيوشا.. ومن حملها ، الى البنادق والحجارة ومن حملها ، الى ارواح صعدت عارية الى السماء.. فاجسادها لا زالت تحت الانقاض".
وتدور الاحداث بعد غارة على منطقة تحيل افرادها امواتا الا من ثلاثة اشخاص ، وصحفي افاق بعد برهه ، ويلجأ الثلاثة الى التشبت بأي محاولة للبقاء على قيد الحياة. واكثر ما شد الانتباه في العمل مشهد الثلاثة الذين يأكلون احدى الجثث بعد ان ارهقهم الجوع في اسقاط مباشرعلى محاولات استعمارية بتقسيم البلاد العربية بين ثلاث قوى.
عروض اليوم
وضمن برنامج المهرجان يعرض اليوم مسرحية "انت لست غارا" لادريس الجراح في السادسة والنصف على المسرح الدائري ، ومسرحية فاندووليزا لمحمد بني هاني على المسرح الرئيسي في الثامنة مساء.
وقد اعيد عرض مسرحية "حفلة تنكرية" قد عرضت في الثامنة من مساء امس على خشبة المسرح الرئيسي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش