الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بمناسبة مرور عشرين عاما على تسلمه« نوبل » * رابطة الكتاب النيجيرية تقيم احتفالا دوليا برائدها وول سوينكا

تم نشره في الخميس 24 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
بمناسبة مرور عشرين عاما على تسلمه« نوبل » * رابطة الكتاب النيجيرية تقيم احتفالا دوليا برائدها وول سوينكا

 

 
عمان - الدستور
بعد مرور عشرين عاماً على تسلم أول كاتب أفريقي ، وول سوينكا ، جائزة نوبل للآداب فإن رابطة الكتاب النيجيريين تتهيأ لاحتفال بهذا القرار التاريخي ، حيث تنظم الرابطة يومين من الاحتفالات الدولية في 25 26و من الشهر الحالي.
وفي هذا السياق قال رئيس الرابطة ، هون ويل أوكديران ، ان القصد ليس للاحتفال بهذه المناسبة فقط ، ولكن لإلقاء نظرة نقدية على اتجاهات الأدب النيجيري خلال العشرين عاما الفائتة وبعد فوز سوينكا بنوبل. مضيفاً ان المناسبة هي أيضاً للتأكيد كيف أن الفائز بنوبل يمكنه النصح سعياً نحو إدارة حكم جيد وللتطوير أيضاً. وخاصة في النظر إلى الأحداث الأخيرة التي مرّت بها القارة.
تحت عنوان "عشرون عاماً على الفوز بنوبل للآداب.. إدارة الحكم والتطوير في أفريقيا" سيفتتح الملتقى في قاعة أودودوا بجامعة أوبافيمي أولوا بولاية أوسن النيجيرية مسقط رأس الكاتب ، مشتملاً على فعاليتين: أوراق مقدّمة من مجموعة باحثين من شتى أنحاء العالم في الموضوع الذي حدده عنوان الملتقى ، وفي التنافس الأدبي بين كتّاب المسرح والدراما النيجييرين تحت أربعين عاماً والذين أخذوا من أي من أعمال وول سوينكا (رواية وغيرها) ما عدا مسرحياته المنشورة.
وسيتم الافتتاح في يوم الجمعة 25 آب الحالي الأمين العام الاسبق لرابطة الكومونولث ايميكا أنيوكو ، بينما سيكون الرئيس الغاني د. جون كوفور ضيف شرف ، إلى جانب حامل نوبل البروفيسور وول سوينكا ، أما الضيوف الآخرون المتوقع حضورهم فهم: الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسنغو ، ووزراء التربية والتعليم ، الثقافة والسياحة ، وبقية الوزارء ، والسفراء المعتمدين لدى نيجيريا ، وأدباء وكتاب.
ولتحقيق أهداف الملتقى قال رئيس الرابطة انه تمت دعوة فريق من المتخصصين في الأدب ، وإدارة الحكم والتطوير ، كما سيدير الجلسات النقدية عدد من أساتذة الأدب الأفريقي ودراساته في أفريقيا وأمريكا ، وسيحضر أيضاً ، الفائزة بنوبل عام 1991 ، الكاتبة نادين غورديمير ، والناقد الأدبي المعروف البروفيسور جييفو والذي أمضى فترة طويلة برفقة وول سوينكا.
البروفيسور جييفو قام بدراسة حول ما سمّاه "الوجود والعدم في الحوار بين الأجيال الافريقية المختلفة وبين الكتّاب والنقّاد النيجيريين ، بالتركيز على العوامل التي تعيق هذا الحوار". الناقد الفذ سيقدم وول سوينكا للافريقيين في بلادهم وفي الشتات أيضاً كنموذج للأدب المهاجر في سياق بحثه. الفعالية الثانية ضمن الملتقى هي المسابقة الأدبية في تحويل أي من أعمال سوينكا غير المسرحية للدراما والمسرح ، والتي تقدّم لها 16 عملاً. وتشكلت لجنة لتحكيم هذه الأعمال. وستعرض هذه المسرحيات في إطار الملتقى وستحظى الأعمال الفائزة بالجوائز التالية: الأولى وقيمتها 150 الف دولار نيجيري ، والثانية وقيمتها 100 ألف ، والثالثة بقيمة 70 ألفاً ، وستوزع أثناء الاحتفالية.
النشاطات الأخرى تشمل جلسة في ظهر يوم الاحتفال فيها ورقة مقدمة من نادين غورديمير. وفي مساء نفس اليوم ستوزع الجوائز في مسرح الفنون بالجامعة. وفي اليوم التالي ستكون الجلسة للأوراق الأخرى المقدّمة ، كما سيتجول المشاركون في البلدة.
يشار إلى أن وول سوينكا قد فاز بجائزة نوبل للآداب عام 1986 ، وقد فاز بعده ثلاثة أدباء أفارقة هم: الروائي المصري نجيب محفوظ عام 1988 ، والروائية نادين غورديمير عام 1991 ، و ج. م. كوتزي الذي فاز بالجائزة قبل ثلاث سنوات مضت.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش