الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عن قصتها « رسالة عاجلة» :سناء الشعلان تفوز في مسابقة القصة التوعوية للجامعة الأردنية

تم نشره في الخميس 21 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
عن قصتها « رسالة عاجلة» :سناء الشعلان تفوز في مسابقة القصة التوعوية للجامعة الأردنية

 

 
عمان - الدستور
تسلّمت الجامعة الأردنية الجائزة الاولى في القصة القصيرة التوعوية لهذا العام ، إذ تسلّمتها الأديبة الشابة سناء كامل شعلان التي نافست على الجائزة باسم الجامعة الاردنية ، وفازت بالجائزة الأولى عن قصتها" رسالة عاجلة" وقد تسلّمت الشعلان الجائزة في حفل رسمي أُقيم في المركزالثقافي الملكي ، برعاية عطوفة مديرالأمن العام محمد ماجد العيطان ، الراعي الرسمي لهذا المهرجان الذي كان من ثمرات نشاطات جمعية السلط لمكافحة إطلاق العيارات النارية بالتعاون مع مديرية الأمن العام ومحافظة البلقاء وحضور محافظ البلقاء:سامح المجالي ، ورئيس البلدية:ماهر أبو السمن فضلاً عن الكثيرمن الجهات والفعاليات الثقافية المعنية ، وممثلين لوزارة الثقافة ورابطة الكتّاب الأردنيين.
الجائزة كما يقول رئيس جمعية السلط السيد محمود العطيات: تسعى إلى الخروج بأهدافها من الشعارات والمحاضرات إلى المشاركة الوجدانية والإبداعية للتعبير عن مآسي الواقع كي تصبح محرضاً حقيقياً على هجرالعادات السيئة التي تسيء إلى تلاحمنا الإنساني ، وتسمنا بالتخلّف ، وتغتال أبناءنا وبناتنا.وما توظيف الأدب إلاّ نزوعاً نحو توظيف الإبداع في التصدي لعادة إطلاق العيارات النارية في المناسبات لاسيما أنّ المسابقة استهدفت شريحة الشباب في كلّ المملكة ، واستقبلت أعمالهم القصصية التي انطلقت من فكرة كتابة قصة عن مأساة اجتماعية نتجت عن حادثة إطلاق عيارات نارية في إحدى المناسبات من الواقع أو من الخيال.
قرأت الشعلان القصة الفائزة على جمهور الحاضرين ، وقالت في كلمة لها حول قصتها :"إن القصة تكرّس مفاهيم نبذ عادة إطلاق العيارات النارية في المناسبات ، وهي عادة متخلّفة بكلّ المقاييس ، وختمت كلمتها بترديد بعض من شعارات الجمعية ، مثل:غايتنا أردن خال من اطلاق العيارات النارية ، دعونا نعبّر عن أفراحنا بطريقةحضارية ، قد تكون قاتلاً دون أن تعلم ، لاتحوّل فرحك إلى مأتم ونجاحك إلى مأساة ، قد تكون أنت أو أعزّ الناس عليك الضحية القادمة. وفي الحفل وقع الحضور على وثيقة شرف بعدم إطلاق العيارات النارية في الأفراح والمناسبات.في حين تبرّع الدكتور حارث أبو سليم بطباعة القصص الفائزة في مجموعة قصصية على نفقته لخاصة دعماً لهذه الظاهرة الايجابية.
والجدير بالذكر إنّ القصة الفائزة تقوم على مايسمّى بتداخل الأجناس الأدبية ، إذ هي قصة على شكل رسالة شخصية ، وهي تعتمد على تقنية الاسترجاع والمقارنة والسخرية اللاذعة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش