الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المسؤولية مضاعفة على اليابان في النهائيات * المسؤولية مضاعفة على اليابان في النهائيات: زيكو

تم نشره في الأحد 9 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
المسؤولية مضاعفة على اليابان في النهائيات * المسؤولية مضاعفة على اليابان في النهائيات: زيكو

 

 
لم يتبقى على انطلاق النهائيات كاس العالم سوى ستين يوما حيث كثفت جميع المنتخبات المشاركة من استعداداتها ومنها المنتخب الياباني الذي
يقوده البرازيلي زيكو والذي أكد في مقابلة الخاصة
أن لاعبيه سيقدمون مستوى في ألمانيا يشرف
القارة الصفراء.

عانيت في البداية
وتحدث زيكو عن صعوبة مهمته بالبداية عندما تسلم تدريب اليابان, حيث قال " اكتشفت وبسرعة عالية بأنه يصعب على اللاعب الياباني أن يغير من مفاهيمه, فمن الصعوبات التي واجهتها في البداية جعل اللاعبين تقبل الوقوع في خطأ".
وأضاف "حاولت أن أعلمهم بأنه ليس من الخطأ تجريب أي شيء على
ارض الملعب, هذا هو الفرق الكبير بين المفاهيم الكروية اليابانية
والبرازيلية".
"يعتقد الياباني انه يجب عليه أن يؤدي عمله على أفضل ما
يرام لكن كرة القدم شيء مختلف تماما, يجب على اللاعبين أن يمتلكوا
الشجاعة لتجريب أشياء جديدة, وانه يسعدني اليوم أن أرى اللاعبين وهم
يجربون أشياء جديدة وعند وقوعهم في أخطاء لن يتم استبدالهم مباشرة وذلك
يساعدهم على اللعب من دون التفكير كثيرا بالخطأ".

الشعوربالمسؤولية.

وقال زيكو "يجب على
اليابانيين
أن يفكروا بأنهم ابطال القارة وانه يتوجب عليهم
تحقيق نتائج ايجابية في المونديال, يتوجب على اللاعبين أن يعلموا نقاط
قوتهم وضعفهم واعتقد أن غالبية المشجعين في القارة الصفراء يتوقعون من
المنتخب الياباني الكثير, يجب أن لا يتخوف اللاعبون من هذه المسؤولية
الملقاة على عاتقهم فهم أبطال آسيا".


اللاعب العربي غير قادر على تحمل الضغط.

وقال زيكو "اعتقد أن اللاعبين الآسيويون قد أدركوا مؤخرا أن السرعة هي
ليست كل شيء للفوز في المباريات, تحتاج اليوم إلى المهارات من اجل
الفوز, وسبب النجاح يعود إلى تمكن الكرة اليابانية والكورية الجنوبية
والإيرانية على استغلال المهارات التي يمتلكها اللاعبون".
وأضاف "اعتقد أن المنتخبات
العربية محبطة بعض الشيء خصوصا في نهائيات كاس العالم,
لا اعرف السبب الحقيقي وراء
ذلك لكن اعتقد أن اللاعب العربي غير قادر على تحمل الضغط".

نبحث عن الفوز في البداية.

وبالنسبة لمواجهة اليابان للمنتخب الاسترالي
في المباراة الأولى في ,فأكد زيكو انه سيبحث عن الفوز ,حيث قال
"الفوز سيمكننا من التحكم بمصيرنا في المجموعة, خسارة
المباراة الأولى في النهائيات يعني انك ستصبح تحت ضغط إضافي
في المباراتين الأجرتين للخروج بنتائج ايجابية وكذلك فان خسارتك
لمباراة أخرى يعني نهاية رحلتك في المونديال".

لن يدافع أمام البرازيل.

وبالنسبة للمواجهة امام المنتخب البرازيلي فقال زيكو "
يجب علينا أن نصلي أولا أن المنتخب البرازيلي ليس في أحسن أحواله
عندما نواجهه, لكن إذا اتبعت أسلوب دفاعي أمام المنتخب البرازيلي فستقع
في مشكلة كبيرة".
وأضاف "على العكس يجب أن تسلط ضغط على دفاع المنتخب البرازيلي
لكي تمنع جميع أعضاء الفريق من أداء الأدوار المناطة بهم وبالتالي
عرقلة الهجوم البرازيلي, ويجب عليك أن تجازف في بعض الأحيان أمام
البرازيل".


"الساموراي الأزرق".

وبالنسبة لاطلاق الاتحاد الياباني لقب "الساموراي الأزرق"على المنتخب
الياباني, فلم يجدها زيكو محاولة لزرع الروح القتالية
لدى أعضاء الفريق.
وقال "اعتقد أن هذه هي أحدى الخطط التسويقية, لا افهم كل شيء عن كرة
القدم الحديثة, لكنني اعتقد انه يتوجب على اللاعبين أن يلعبوا بروح
محاربي الساموراي أو أن يلعب اللاعبون بأسلوب هجومي لان المهارة وحدها
لا تنفع, عندما تمثل منتخب بلدك يجب أن تلعب من قلبك".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش