الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يهتم بحقلي الشعر والنثر المعاصرين*إنطلاق فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان برلين الدولي للأدب

تم نشره في الأربعاء 14 أيلول / سبتمبر 2005. 03:00 مـساءً
يهتم بحقلي الشعر والنثر المعاصرين*إنطلاق فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان برلين الدولي للأدب

 

 
الدستور ــ إلياس محمد سعيد
انطلقت في السادس من الشهر الحاليّ فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان برلين الدوليّ للأدب. وهو مهرجان يتميز ببرنامجه المتنوع والواسع في
حقليّ الشعر والنثر المعاصريْنِ، ويتألف هذا البرنامج المكثف من ثلاثة محاور رئيسية بالإضافة إلى حلقات وندوات حول أهم الكتب العلمية،
ومراجعات الكتب الأدبية. وفي الندوة التي تحمل عنوان "آداب العالم" يشارك كتّاب تختارهم لجنة تحكيم تتكون من أحد عشر عضواً يرشح كل منهم ثلاثة كتاب، وأعضاء هذه اللجنة يعتبرون من الأكثر شهرة ومعرفة في الأدب على مستوى العالم، وكان من بينهم الكاتب والروائيّ البروانيّ المعروف ماريو فيرغاس يوسا، والكاتب والمخرج السينمائي البريطانيّ من أصل
باكستانيّ حنيف قريشي." الإطلال على المشهد العالميّ" هي إحدى الندوات الرئيسية من فعاليات النمهرجان، ويشارك كتاب عالميون تختارهم اللجنة التنظيمية
للمهرجان، ومن الفعاليات الأخرى عروض للأفلام وندوة حول أدب الأطفال والشباب يتضمن طيفاً واسعاً من القراءات والعروض، ويهدف إلى تعزيز عادة
القراءة وتنميتها لدى الأطفال، وتركز هذه الندوة أيضاً على تطوير مهاراتهم الفنية والإجتماعية، وتوسيع آفاقهم وفي الفعالية التي تحمل عنوان "حديث وذكريات" يتم تناول كتب نشرت قبل عقود من الزمن بحيث فتعاد إليها الحياة. وعادة ما تكون هذه الكتب بأقلام كتاب مشهورين وكتاب أقل شهرة. أمّا الفعالية التي تحمل عنوان "تأملات"، والتي تمّ إدراجها لتكون من ضمن الفعاليات الرئيسية في المهرجان منذ عام 2002، فقد اختيرت لذلك من أجل تحليل ما حدث في 11/9 2001، ويشارك فيها كتّاب من مختلف بلدان العالم بحيث تشكل مؤتمراً لتبادل الآراء والأفكار ووجهات النظر حول تلك الأحداث. وكان السبب الرئيس الذي جاء بفكرة
"تأملات" أنّ الأحداث المرعبة التي وقعت في بداية الألفية الجديدة كانت سبباً كافياً للإقرار بوجود حاجة ملحة لحل الكثير من المشاكل التي تواجه العالم بازدياد مستمر، بالإضافة إلى الحاجة الماسة لإيجاد
تفسيرات مقنعة لما يمكن أنْ يعتبر خراباً يهدد العلم على نحو مستمر،بالرغم من التقدم العلميّ والتقنيّ الذي يميز عالمنا اليوم.. عالم المعلوماتية. أمّا المتحدثون في هذه الفعالية فلسوف يناقشون موضوعات في عدة من مساحات معرفية من بينها السياسة، والإقتصاد، والثقافة، ولسوف يكون السبيل إلى ذلك حوارات تخرج عن الطابع الأكاديميّ والمؤسساتيّ.
أمّ الموضوع الرئيسيّ الذي سيتم تناوله في "تأملات" هذه الدورة فهو"نظام بوتين في روسيا.
"أميركا الغربية: كليفورنيا محورا للنقاش" ستكون إحدة الندوات التي تتناول تلك "الولاية الذهبية"، وبخاصة الظواهر التي تلازمها مثل هوليوود، والهيبيين، ووادي السيليكون. وهناك مشروع يسمّى مشروع سكريتشر جيوفاني، ويتم بالتعاون مع ثلاثة مهرجانات تعتبر من أكبر مهرجات الأدب
في أوروروبا، وأكثرها أهمية هي مهرجان "القش ــ الجارديان"، و"مهرجان مانتوفا للأدب"، و "مهرجان مولدي ونسسيت للأدب"، وسوف يشارك في دعم هذه
الفعالية لأول مرة منذ اعتمادها معهد كاركو للكتاب. الفعالية ذاتهاتقوم على تخفيز الكتاب الشباب الأوروبيين، ومن أجل هذه الغاية اختار
جيوفاني هذا العام خمسة من هولاء الكتاب بحيث يكتب كل منهم قصة قصيرة تتناول موضوعاً مختلفاً تحت شعار "في مكان آخر"، أمّا الكتاب فسوف يكتب
كل منهم بلغة مختلف، وسوف يتم طباعة المجموعة القصصية الناتجة بخمس لغات هي اللغات التي كتبت بها.
ومن الفعاليات اللافتة ما خخصه المهرجان هذا العام للإحتفاء بألبيرت أينشتين في نشاط يحمل اسم "ليلة أينشتين الطويلة"، حيث يتم من خلال هذاالنشاط إضاءات مساحة من حياة أينشنتين تكشف جوانب غير ما هو معروف عنه بوصفه فيزيائياً لم يسبق له نظير في التاريخ البشري؛ ونتعرف من خلال هذه الفعالية على علاقاته المميزة مع الكتاب والأدباء، بالإضافة إلى
انجذابه الشديد لعالم الأدب. وسف تتضمن الفعالية معرضاً بعنوان "عام أينشتين".
كلمة المهرجان الإفتتاحية كانت هذا العام من نصيب الكاتب المكسيكيّ كارلوس فوينتيس، وعادة ما يتحدث فيها الكاتب الذي تناط به مهمة إلقاء الكلمة الإفتتاحية عن أهم رواية قرأها في حياته. تستمر فعاليات المهرجان حتى السابع عشر من الشهر الحاليّ.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش