الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عرض في معسكرات الحسين: »صوّت وقب« أول عرض مسرحي تفاعلي كاسر للتقليد

تم نشره في الأحد 24 تموز / يوليو 2005. 03:00 مـساءً
عرض في معسكرات الحسين: »صوّت وقب« أول عرض مسرحي تفاعلي كاسر للتقليد

 

 
عمان - الدستور: قدم فريق المسرح التفاعلي بإشراف الفنان نصر الزعبي أولى عروضه المسرحية التفاعلية في العقبة، في إطار تغطية فعاليات الثقافة والإعلام في الإسترتيجية الوطنية للشباب المنفذة في معسكرات الحسين للعمل والبناء ،2005 التي يشرف عليها البرنامج الوطني للثقافة المجتمعية في وزارة الثقافة.
المسرحية التي حملت عنوانا ساخرا »صوّب وقب« التي تمثل نموذجا جديدا في العمل المسرحي الجماعي وتبادل الأدوار لتقديم فكرة محددة يدور حولها نقاش معمق مع الجمهور المستهدف ممن قد يحمل وجهة نظر مختلفة للشخصية المسرحية بحيث يؤدي صاحب وجهة النظر من الجمهور ذات الشخصية كما يراها هو.
ويقدم هذا الأسلوب للمرة الأولى في معسكرات الحسين للعمل والبناء والتي أقيمت في إقليم العقبة وبالتعاون مع مديرية التنمية المحلية بسلطة إقليم العقبة والبرنامج الوطني للثقافة المجتمعية وجمعت مشاركات شابات من الفئة العمرية 18 - 24 من مناطق عمان وإربد، وكان الهدف من اعتماد هذا الأسلوب كسر حاجز الجليد الذي يحول دون تفاعل الشباب المستهدف مع المضامين المطروحة فيما لو قدمت بالأشكال التقليدية المعتادة، ولتقيم معرفة علمية ولو بسيطة عن كيفية البناء المسرحي نصا وأداءً وإخراجا، وإعطاء الشباب فرصة التعبير ولعب الأدوار بمصاحبة فنانين محترفين. والجدير بالذكر أن مسرحية »صوّت وقب« قامت على بناء درامي تناول موضوعها الإنتخابات النيابية كخط ناظم لطرح مختلف الأفكار والمعارف حول الديمقراطية وبناء دولة المؤسسات والقانون بمفاهيمها وآلياتها المختلفة إذ اعتمدت نقل صورة واقعية بإطار جمالي لحالة أسرة أردنية تختلف على النائب الذي ينبغي انتخابه لتؤسس خلفية لمناقشة هذه المفاهيم والآليات بواسطة ممهد يقدم الفكرة الأساسية ثم يدير الحوار والتعليق المقتضب على الأفكار المطروحة موضحا ومكملا لمضمون البناء المسرحي، مفسحا المجال لمن يرغب من الجمهور لتقديم وجهة نظره من خلال أدائه للدور. وبالرغم من جدة التجربة فقد حقق تقديمها في إطار المعسكرات نجاحا ملحوظا إذ تحقق كسر حاجز الجليد من بدايات العرض المسرحي الذي استمر محققا تفاعلا متصلا بين أكثر من ستين شابة في كل معسكر والممهد وفريق العمل.
وحول هذه التجربة صرحت الدكتورة سهير التل مستشارة وزير الثقافة ومنسق برنامج الثقافة المجتمعية: إن هذه التجربة شكلت تحديا فكريا وفنيا في أسلوب التفاعل مع الشباب كفئة مستهدفة للبرنامج الوطني للثقافة المجتمعية، لما لهذه الفئة من خصوصية سيكولوجية ومعرفية. ولقيمة هذه الفئة العالية كرافعة أساسية لإحداث التغيير المجتمعي المستهدف، وأضافت أن خبرتها في مجال الفكر الإجتماعي قادتها إلى الإقتناع بعقم الأساليب التقليدية في إثارة اهتمام الشباب وتفاعلهم لضمان طرح تصوراتهم وآرائهم حول المفاهيم المطروحة مما دفعها إلى البحث عن أسلوب يضمن تحقيق المستوى المطلوب من التفاعل.
أما الفنان نصر الزعبي المشرف الفني على البناء المسرحي فقد صرح بأن المسرح التفاعلي أسلوب غير شائع ضمن ما يقدم على خشبات المسرح وقال: » أعتقد أن هذه التجربة تمثل لي أكثر من بعد، أوّلا لأني أدعي أنني من الفنانين الذين يحاولون التحرك نحو الجمهور والإقتراب منه خارج مركز العاصمة على عكس ما اعتاد عليه المسرحي المتمركز داخل المسرح. وثانيا أعتقد أن المسرح يجب أن يصل للناس بشكل كاسر للشكل التقليدي من حيث البناء الفني وتحديد الموضوع الذي يطرحه، وأعتقد أن النتائج الأولية من هذا العرض مبشرة على نحو يشجعنا لتكراره وتكريسه على المستوى النظري وتطويره عمليا كمادة مشهدية درامية«.
كما قدمت شابات مديرية إربد مشهدا مسرحيا على غرار ما تم عرضه في المسرح نتيجة للتأثر بهذا العرض. وقد شارك في تقديم هذه التجربة د. سهير التل التي قامت بدور الممهد وإدارة الحوارات والتعليق على الأفكار ومضامين العرض المسرحي. وقد تكوّن فريق العرض المسرحي من الفنانين مصطفى أبو هنود، أشرف طلفاح، باسم عوض، عبد الصمد البصول، دانيا أسعد، وآية عز الدين، وبمشاركة إياد العوضي. ومن الجانب التقني الدكتور عدنان عواملة، ومحمد العاصي لتنفيذ الإضاءة والتصوير التلفزيوني. وكان من المقرر أن يشارك في هذه العروص كل من الفنانين الكبيرين عبد الكريم قواسمة وداوود جلاجل لولا انشغالهما الآن بتصوير أعمال فنية خارج الأردن حال دون المشاركة بالنص الأول. ومن المقرر أن تتحقق مشاركتهما في العروض اللاحقة التي ستقدم في 12 معسكرا مخصصا لمحور الثقافة والإعلام في الاستراتيجية الوطنية للشباب وبمشاركة أكثر من ثمانمائة شاب وشابة من مختلف مناطق المملكة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش