الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يقام ضمن فعاليات مهرجان جرش: ملتقى العود يقدم تنويعات شرقية ويقرأ درويش موسيقيا

تم نشره في الخميس 7 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
يقام ضمن فعاليات مهرجان جرش: ملتقى العود يقدم تنويعات شرقية ويقرأ درويش موسيقيا

 

 
الدستور - هيام ابو النعاج: تواصلت فعاليات ملتقى العود الذي ينظم بالتعاون مع ادارة مهرجان جرش للثقافة والفنون مساء امس في المركز الثقافي الملكي وتضمنت الفعاليات مشاركة العازفين ايليا خوري (الاردن)، ممدوح الجبالي (مصر) خالد محمد علي (العراق)، وادريس المالومي (المغرب).
اول العازفين كان الفنان ايليا خوري وقدم ارتجالات من مقامات متفرعة »شد عربان«، وهذا المقام سمي بشدعربان لانه شد منطقة صوتيةالى منطقة صوتيةاخرى بناء على تصنيفه في نظريات المقامات الشرقية. كما قدم خوري مقطوعة »سماعي شد عربان« لاحد كبار اعمدة الموسيقى الشرقية »جميل بيك الطمبوري«، ثم استعار جملة من مقدمة لكوكب الشرق ام كلثوم من اغنية »اروح لمين« واستخدم ثيمة كبداية تقاسيم الدولاب في التخت الشرقي .
واختتم خوري بمقطوعة نهوند للاستاذ جميل بشير وهو من اكبر الرواد في العزف على العود وهو من طلاب الشريف محي الدين حيدر الذي يعتبر نقطة تحول في تطور آلة العود ونقطة بداية لمشوار آلة العود مع الموسيقى الآلية العربية للعزف المنفرد لان آلة العود كانت في السابق آلة مصاحبة للغناء ومقتصرة على ذلك في التخت الشرقي لعزف التقاسيم بصورتها التقليدية.
وقدم الفنان ممدوح الجبالي المقطوعة الاولى من مؤلفاته وهي بعنوان »سماعي راحة الارواح« وهو شكل من قوالب الموسيقى العربية الذي حاول فيه الفنان ان يقدم شيئا من اصالة الموسيقى المصرية مع ابراز اشكال ايقاعية جديدة على »سماعي« .
ومن مؤلفاته ايضا قدم الجبالي مقطوعة بعنوان »رحلتي« وهو قالب موسيقى قديم يجمع ما بين المقام الشرقي المسمى »الحجاز كار« بشكل ايقاع جديد على ضرب 9/8 وهي تعبر عن رحلة الموسيقى المصرية منذ القدم حتى يومنا هذا ويتخللها تقسيم حجاز كار، واختتم بمقطوعة من مؤلفات عبدة داغر وهو مؤلف معاصر ويعتبر ابدع عازف للكمان في العالم .
الفنان العراقي خالد محمد علي قدم المقطوعة الاولى له بعنوان »همس الاوتار« وهي من مؤلفاته، وهي مقطوعة حزينة تتحدث عن المقامات العراقية والاطوار الجنوبية والشمالية في العراق وهذه المقطوعة في مقام »الحجاز كار كرد« تحتوي على ارتجالات من المقامات العراقية.
اما المقطوعة الثانية فكانت بعنوان »سماعي شت« وهي من مؤلفاته الجديدة في قالب السماعي ولها تسلسلات تتكون من اربعة مقاطع تكون عادة بطيئة والجزء الرابع يكون سريعا.
وفي الختام قدم الفنان المغربي ادريس المالومي مقطوعته الاولى بعنوان »ترنيمة الحياة« وهي قراءة لقصيدة محمود درويش »على هذه الارض ما يستحق الحياة« ، اما المقطوعة الثانية فكانت بعنوان »حديث الأنامل« وهي عبارة عن مزج بين تقنية العزف باليد الواحدة والايقاع باليد الثانية.
اما المقطوعة قبل الاخيرة فكانت بعنوان »اصداء« وهي مؤلفة من مقام خاص خماسي ينتمي لمنطقة »سوس« بجنوب المغرب، واختتم المالومي بمقطوعة بعنوان »شيء من الطفولة« وهي نوع من اعطاء الكلمة للرقة والخفة البريئة وكل اشياء الفرح الطفولي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش