الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صدر لها حديثا (وردة هزت الذاكرة): السورية هيام منور: الشعر صفة الروح وحالة من الانعتاق

تم نشره في الأحد 16 آذار / مارس 2003. 02:00 مـساءً
صدر لها حديثا (وردة هزت الذاكرة): السورية هيام منور: الشعر صفة الروح وحالة من الانعتاق

 

 
دمشق - الدستور - اموري الرماحي: لعل ديوانها الجديد (وردة هزت الذاكرة) هو خير من يقدمها شاعرة تضع خطواتها بثقة على درب الشعر وتقف بكل احساساتها ومشاعرها لتعلن ان الشعر هو حصيلة اللقاء بين الذات والواقع.. وان هذه الذات اذا وجدت في الواقع ما يسمو باحلامها فانها تصبح مشدودة اليه باكثر من وسيلة لعل اهمها اللغة.
ولغة هذه الشاعرة، على الرغم من طفولتها وبراءتها فان لها ما تتميز به احساسا ومشاعر تنعكس في نبض التعبير الشعري لديها.
وفي هذا الحوار ما تكشف به عن ذاتها الشاعرة بوضوح اكبر.

* كيف تقدمين نفسك كشاعرة؟
- لو قدمت نفسي سأقول انني عملت اولا مراسلة صحفية لعدد من المجلات العربية، اذكر منها جريدة (الكفاح العربي) ومجلة (فن) اللبنانيتان وجريدة (الشرق الاوسط) الصادرة في لندن وحاليا مراسلة مجلة (المجلة) الصادرة في لندن ايضا كما اعمل مذيعة في التلفزيون العربي السوري والفضائية السورية في اعداد وتقديم برامج ثقافية وسياحية وفنية ومنوعات واجراء لقاءات وحوارات اما في الشعر فها هو ديواني الاول يقدمني الى القراء احسن مني.

* وما الشعر عندك؟
- الشعر هو صفة في الروح وحالة من الانعتاق نحو الداخل واكتشاف مكنونات النفس والتحليق مع الروح والخيال والشعر هو حالة توازن وصلح مع النفس الشعر عندي حالة وجود.

* بم تتميز قصيدتك وهل تعتبرينها قصيدة انثوية؟
- لا تمييز بينهما هناك بعض الشعراء مثل نزار قباني استطاع ان يغوص بعالم المرأة بشكل رائع جدا ويعبر عنه، وهناك اخرون لم يستطيعوا ذلك لكن المرأة عندما تعبر عن نفسها فهي الاجدر بذلك.

* وهل تعتبرين الحب وتجارب الحب اساس الشعر؟
- الحب شيء اساسي في الحياة بالنسبة للمرأة والرجل واتحدى اي رجل يقول عكس ذلك، لقد قلت لي في سؤالك بالنسبة للمرأة وانا اقول لك للمرأة وللرجل الحب هو محور الحياة وهو الملهم للشعراء والقصاصين والروائيين الحب بكل انواعه - حب المرأة للرجل يعمل المعجزات وحب الوطن يعمل المعجزات، الشهداء يضحون من منطلق حبهم للوطن، الحب بكل انواعه فعلا منبع الشعر.

* يبدو من ديوانك ان للرجل دورا في تجربتك الشعرية؟
- لا شك.. الرجل كما قلت هو النصف الاخر.

* من هو الرجل المثالي لهذا الحب في نظرك؟
- هناك حب مثالي ولكن ليس هناك رجل مثالي وقد حاولت ان اسمو الى مستوى الحب المثالي لكن لم اجد الرجل المثالي.

* هذا يعني انك سوداوية بالنسبة للرجل؟
- لا لست سوداوية، لا ابدا احب الرجل واحترمه واقدره لا بل اقدسه.

* وكيف تفكرين بالرجل؟
- دائما اسعى لتطوير نفسي، انا اعمل على تطوير نفسي من الناحية الثقافية ولا شك، لا بد من الاعتناء بالنفس ايضا وبشكل جيد، وانا ارى ان المرأة يجب ان تهتم بنفسها وبمظهرها وبانوثتها ايضا. وانا ضد المرأة التي تدعي المساواة بالرجل تماما، لا ليست هناك مساواة تامة الرجل هو الرجل والمرأة هي انثى والانوثة شيء جميل ويجب على المرأة ان تكون انثى جميلة انثى انيقة متواضعة وبنفس الوقت يجب ان تكون فنانة مرهفة واديبة وشاعرة رقيقة وست بيت مدبرة تعيش لبيتها ولزوجها وان ترضيه بكل شيء وحنونة على اطفالها الفن لا يتجزأ عند المرأة فنانة في بيتها اقصد في ديكور بيتها تجعل هذا البيت جنة الرجل ترفرف عليه السعادة والحب الدافئ الفن لا ينفصل عندها ايضا عن هذا كله يجب ان تكون فنانة في كل مناحي الحياة.

* وبماذا تحلمين؟
- احلم بعمل روائي كبير واشتغل حاليا على لملمة قصائدي الجديدة لاصدارها بمجوعة جديدة ستصدر قريبا ولكن الهاجس الاكبر عندي هو العمل الروائي.

* وهل تعتبرين الشعر من مقومات الرواية؟
- الرواية ليس لها علاقة بالشعر.. ولكنني اتمنى ان اكتب رواية باسلوب شعري شاعري جميل.

* لكن عالم اليوم هو كما يقال يعمل على تدمير جميع الاشياء الجميلة في عالم الانسان؟
- بالفعل نحن نعيش عالما استهلاكيا ماديا عالم الازرار والكمبيوتر والانترنت عالما مليئا بالالغام عالما يرفض المشاعر، ينساها، او يتناساها ونحن كشعراء لا بد ان نتألق بالحلم الجميل، ان نعيد للعالم نظرته الجمالية الرومانسية. يعني عندما اكتب قصيدة حب رومانسية فهذا يعني اني وضعت شيئا من الجمال الذي اراه او احسه فيها.
وبصراحة كل من قرأ شعري قال لي لقد اعدتيني الى عالم الرومانسية الجميل، وهذا ليس بالشيء بالنسبة لي على الاقل ويكفي ان الروائية الكبيرة كوليت خوري كتبت على غلاف مجموعتي الشعرية تقول: اعرف هيام منذ زمن بعيد.. انسانة وشاعرة.. واعرف ان شعرها المسبوك في قالب انثوي انيق هو مزيج من لهفة جامحة وشعور مرهف وذوق رفيع).

* ما العالم الذي تحلمين بوجوده؟
- البساطة عالم مليء بالحب والحنان، والعلاقات الاجتماعية الصادقة البعيدة عن النفاق والرياء وعالم بعيد عن المجتمع الاستهلاكي الذي يلهث وراء المادة.

* ومن هو الروائي المفضل لديك؟
- اقرأ للكثير من الروائيين اقرألجبرا ابراهيم جبرا، اقرأ للروائية احلام مستغانمي وغاده السمان، كما اقرأ لعبد الخالق الركابي ولذكرى محمد نادر، هذه الروائية العراقية الشابة رقيقة الاسلوب.

* ما هي الكلمات التي تحبين سماعها من قارئ شعرك؟
- انا لا احب ان اسمع اشياء في قالب جاهز، احب ان اسمع بالعفوية والصدق عندما يقرأ قارئ شعري، انا افرح عندما يصل شعري الى القراء، عندما يعبر القارئ بشكل صحيح حين تصله قصيدتي، واعتقد ان القصيدة التي تخرج من القلب تصل الى القلب.

* ومن النقاد؟
- ليس المديح بمعنى المديح، لكنني اكره التجريح، احب النقد البناء يعني ان الناقد الذي ينقد شعري عليه ان يتحدث عن الايجابيات والسلبيات في شعري، ان يحكي وجهة نظره، ولكن هناك بعض النقاد او هم ليسوا بنقاد، يدعون ذلك، عندما يرون تجربة شعرية جديدة يحاولون الاستعلاء عليها ويحطون من قدرها خاصة اذا كانت امرأة.

* وكيف تستقبلين هذا النقد؟
- بتجاهل.

* ماذا تهيئين شعريا للمستقبل؟
- اكتب، ما زلت اكتب، لقد صار الشعر في دمي، احيانا اكون سائرة في الشارع فتخطر ببالي جملة شعرية، استحي من المارة ان اكتب في الطريق ولكني مع ذلك اكتبها على ورقة لكي لا انسى، او احيانا اكون قد خلدت الى النوم فتخطر ببالي جملة شعرية ادونها بحرف كبير حتى لا انساها صباحا لاعود اليها واكتب ما اريد من الشعر.

* ما الشيء الذي يحتل الاهمية الاكبر في حياتك في تفكيرك؟
- طبعا احب عائلتي جدا، ابي وامي واخوتي هم محور حياتي، احبهم كثيرا واحاول ان اضحي في سبيلهم، ومن الاشياء المهمة في حياتي هو بناء شخصيتي الادبية، وافكر بتطوير نفسي دائما بالقراءة الدائمة لان القراءة بحر كبير والثقافة بحر اكبر ومهما قرأنا لا نصل الى قعر هذا البحر وعندي تفاؤل بغدي، بل انا متفائلة برغم كل الجراحات.

* يقولون ان الشعر قد تراجع وان جمهور الشعر قد قل وانت متفائلة؟
- صحيح هناك الكثير ممن يدعون انهم شعراء وهم ليسوا كذلك.. في المربد، اجتمعنا هنا عشرات الشعراء لكن تستطيع ان تغربلهم فيبقى لديك تسعة او عشرة شعراء لذا اصبح الشعر هذا اليوم، مهنة من لا مهنة له، اما الشاعر الحقيقي فانه يفرض نفسه بجدارة وبدون اية رتوش، وانت ترى عصر العولمة ماذا فعل بالناس وبمناحي الحياة كافة، والشعر من بينها، الانسان المادي عندما تقرأ له قصيدة تحس انه عاد الى انسانيته، والشعر يهذب المشاعر.

* وديوانك الاخير؟
- ديواني هو (وردة هزت الذاكرة) هو حالات وجدانية، مليء بالعواطف والحب والتجربة مع الرجل بشكل خاص.. التجربة مع الرجل دائما تحمل الكثير من التناقضات، فيها الحب وفيها الوجع وفيها الالم وفيها الطيران والتحليق الى الاعلى، ولولا الالم لما كتب الشعر.. فيها الاحتراق ايضا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش